أخبار

السعودية تودع 5 مليارات دولار لدى المركزي المصري

لجنة السياسة النقدية

أودعت المملكة العربية السعودية 5 مليارات دولار لدى البنك المركزي المصري، اليوم الأربعاء، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

يأتي ذلك في إطار الروابط التاريخية التي تجمع بين السعودية ومصر، وتأكيدًا لدعم مصر في جميع المجالات وعلى كل المستويات.

قبل السعودية، أعلنت قطر في بيان صحفي مشترك، جمع وزير خارجيتها ونظيره المصري سامح شكري، عن اتفاق ثنائي حول استثمار 5 مليارات دولار في مصر خلال الفترة المقبلة، لكن لم يفصح عن القطاعات المستهدفة.

سبقتهما دولة الإمارات، حيث أعلنت منذ أسابيع عن استثمار 2 مليار دولار في مصر، عبر شراء حصص مملوكة للحكومة، وذلك في إطار اتفاق بين الصندوق الإماراتي والحكومة المصرية.

جهود الدول الخليجية، تأتي لمساندة مصر، في وقت يواجه فيه الاقتصاد العالمي تداعيات قاسية، نتيجة الأزمة الروسية الأوكرانية.\

ولتقليل حدة الأزمة على الاقتصاد المصري، تحرك البنك المركزي سريعا منذ أيام، حيث قرر رفع سعر الفائدة بنسبة 1%، كما عزز من مرونة سعر صرف العملات الأجنبية.

ومنذ بداية الإصلاح الاقتصادي، نجحت مصر في تكوين احتياطي نقدي جيد، بعد أن وصل إلى مستويات متدنية في 2011.

استطاعت مصر الوصول باحتياطي النقد الأجنبي إلى أكثر من 45 مليار دولار قبل جائحة كورونا، لكن مع الضغوط التي خلفتها الجائحة، تراجع الاحتياطي إلى دون مستويات الـ 40 مليار دولار، ثم عاد البنك المركزي المصري ليعزز من الاحتياطي الأجنبي، الذي وصل في نهاية فبراير الماضي إلى 40.994 مليار دولار.

واستطاعت مصر التعامل بكل مرونة مع تداعيات جائحة كورونا، والآثار الناجمة عن الأزمة الروسية الأوكرانية، ويعود الفضل في ذلك إلى برنامج اللإصلاح الاقتصادي، الذي طبق بشكل صارم منذ نوفمبر 2016.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية