أخبار

اتفاق مرتقب بين الكهرباء وشركة تابعة لجهة سيادية لشراء خردة المحطات

خردة محطات كهرباء

تعتزم الشركة القابضة للكهرباء الاتفاق مع إحدى الشركات التابعة لجهة سيادية لشراء خردة محطات الكهرباء والأستعانة بمخرجاتها في صناعات وطنية، وفقاً لما قالته مصادرمطلعة لـ”إيكونومي بلس”.

تضم خردة محطات الكهرباء، العديد من المهمات من ضمنها، غلايات وتوربينات وحديد ومواسير وصاج وطلمبات ومواتير مياه وبلوف ومولدات وخزانات وقود .

الإجراء الذى كان سائد طوال الفترة الماضية يتضمن طرح مزادات لبيع الخردة، ويقوم التاجر أو شركة بشراء كراسة الشروط ودفع التأمين للمشاركة في المزاد، ولكن كان يتم الأتفاق بشأن الترسية والمزايدة على سعر محدد لإجبار الكهرباء على بيع الخردة، وفقاً لما قالتة المصادر.

تهافت التجار على شراء خردة محطات كهرباء بقيمة تتجاوز 320 مليون جنيه في فبراير الماضي، وقام عدد من الراغبين في الشراء بزيارة موقع المشروع للمعاينة قبل الشراء، ولكن نظراً للقيم المتدنية المقدمة، تم ارجاء الأمر من قبل القابضة للكهرباء.

الشركة المزمع الاتفاق معها سوف تسعى لاستغلال وتدوير المخرجات الناتجة من محطات الكهرباء “الخردة”، وستدفع القيمة الحقيقية لها بناء على تقييم يجري بشأن المكونات والمهمات الموجودة، بحسب المصادر.

تأتي هذه الإجراءات في إطار حرص الشركة القابضة على الاستفادة من خردة المحطات في تحقيق عائد مالي يمكنها من سداد الألتزامات المالية تجاه البنوك الممولة لمشروعاتها.

أخرجت الشركة القابضة للكهرباء عددا من وحدات ومحطات الإنتاج من الخدمة وأوقفتها عن العمل لتكهينها، وتضم محطة أبوسلطان بقدرة 600 ميجاوات، وأبوقير بقدرة 600 ميجاوات، وكفر الدوار بقدرة 400 ميجاوات، وطلخا البخارية بقدرة 400 ميجاوات، وعتاقة والغردقة والشباب والحمرا بأسيوط.

كما تعد معدلات استهلاك الوقود للمحطات المقرر تكهينها مرتفعة، وتستهلك أكثر من 240 جراما من الوقود لإنتاج الكيلووات وفى المقابل تستهلك محطات الدورة المركبة المتواجدة حالياً بين 150 و155 جراما للكيلووات.

أوقفت القابضة للكهرباء عدد من الوحدات فى الوقت الحالى بما يوازى 12 ألف ميجاوات بسبب الاستهلاك القليل، ومن ضمن القدرات المتوقفة المحطات المقرر تكهينها.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية