أخبار

مصر تستهدف مليارى دولار صادرات من الغاز الطبيعى العام المالى المقبل

تستهدف وزارة البترول تصدير 12 مليون طن من الغاز الطبيعى، خلال العام المالى المقبل، بقيمة مليارى دولار، مقابل 580 مليون دولار، خلال العام المالى الجارى، وفقاً لمصادر حكومية.
وقال مصدر بالشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)، فى تصريحات خاصة، إن متوسط معدلات التصدير خلال العام المالى الجارى بلغ نحو 500 مليون قدم مكعبة غاز يومياً.
وتعمل وزارة البترول على زيادة صادرات الغاز الطبيعى لـ1.56 مليار قدم مكعبة غاز يومياً، عبر مصانع الإسالة «إدكو ودمياط» وخط غاز الأردن، خلال العام المالى المقبل.
وعزا المسئول الزيادة فى صادرات الغاز خلال العام 2019- 2020 لربط حقول من مشروعات ظُهر وشمال الإسكندرية، ما سيسهم فى زيادة الإنتاج المحلى من الغاز الطبيعى.
وأضاف أن الشركات الأجنبية العاملة بمصر تسعى لتصدير جزء من حصتها فى إنتاج الغاز بمناطق الامتياز التابعة لها لتحقيق مكاسب مالية كبيرة، إذ إن شحنات الغاز المسال يتم بيعها وفقاً للأسعار العالمية، مقارنة بالسعر الذى تشترى به الحكومة المصرية حصة الشريك محلياً.
وقدر المصدر الحصة التعاقدية لمصنع إدكو للإسالة بنحو 1.13 مليار قدم مكعبة غاز يومياً، وينقسم هيكل ملكيته بنحو %12 للهيئة العامة للبترول، والشركة القابضة للغازات (إيجاس) %12، بالإضافة لشركات شل %35.5 وبتروناس %35.5 وجاز دى فرانس %5.
وكانت الحصة المتعاقد على ضخها لمصنع دمياط للإسالة 750 مليون قدم مكعبة غاز يومياً، وتنقسم ملكية المشروع بنسبة %26 لشركة إينى الإيطالية، و%26 للشركاء «يونيون فينوسا»، و«سى جاس» و%48 للحكومة المصرية.
وقال المصدر، إن «خطة وزارة البترول فى ربط آبار ظُهر وشمال الإسكندرية والبرلس، وفقاً للجدول الزمنى المحدد لكل مرحلة تسهم فى زيادة الإنتاج المحلى وتغطية معدلات الاستهلاك، مع تشغيل مصانع الإسالة بالاضافة للغاز القادم من قبرص وإسرائيل». وارتفع إنتاج مصر من الغاز الطبيعى لنحو 6.8 مليار قدم مكعبة يومياًً، مقارنة بـ6.2 مليار قدم خلال العام الماضى، بعد ربط إنتاج الغاز من المرحلة الثانية من مشروع دلتا النيل الغربى «شمال الاسكندرية» وعدد من الآبار الأخرى.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

صدمة أسعار البترول تأتى فى أسوأ توقيت للاقتصاد العالمى

يأتى الارتفاع القياسى فى أسعار البترول بعد الهجوم على منشآت...