أخبار

“أرامكو” السعودية تدخل صناعة السيارات عبر بوابة “رينو” و”جيلي”

أرامكو

تعكف شركتا رينو وجيلي الصينية على وضع اللمسات الأخيرة على صفقة يتم بموجبها دخول عملاق النفط السعودي “أرامكو” كمستثمر وشريك لتطوير وتوريد محركات البنزين والتقنيات الهجينة، بحسب “رويترز”.

شاركت أرامكو في مناقشات متقدمة للاستحواذ على حصة تصل إلى 20% في شركة تكنولوجيا توليد القوة “جيلي رينو” والتي تعمل الشركتين على إنشاءها، فيما تحتفظ كل من الشركتين بحصة 40% في المشروع.

عملت شركات النفط الكبرى مع شركات صناعة السيارات لتطوير أنواع مستدامة من الوقود ومحركات الهيدروجين في السنوات الأخيرة.

في حالة التوصل لاتفاق ستكون أرامكو أول منتج نفط رئيسي يستثمر في تجارة السيارات، حيث يهدد صعود السيارات الكهربائية بخفض الطلب على الوقود التقليدي.

يهدف المشروع المشترك الجديد الذي أطلق عليه الاسم الرمزي “حصان” من قبل رينو و”روبيك” من قبل جيلي – إلى تطوير محركات بنزين وأنظمة هجينة أكثر كفاءة في وقت كان فيه تركيز معظم صناعة السيارات على رأس المال المكثف.

سيتم استخدام استثمار أرامكو لدعم تطوير تقنيات إزالة الكربون لمحركات البنزين، إذ يستهدف المشروع تصنيع نحو 5 ملايين محرك منخفض الانبعاثات سنويا.

ستساهم أرامكو أيضًا في البحث والتطوير لتقنيات توليد القوة وخاصة حلول الوقود الاصطناعي وتقنيات الهيدروجين من الجيل التالي.

أعلنت أرامكو في العام الماضي عن شراكة مع شركة هيونداي موتور لدراسة أنواع الوقود المتقدمة التي يمكن استخدامها في المحركات الهجينة لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية