النشرة البريدية

مصر تتسلم الدفعة الأولى من قرض “صندوق النقد” الأسبوع المقبل.. “الاتحاد الأوروبي” يعتزم تسريع تسليم مصر مليار يورو من المساعدات

تخفيف الأعباء

نشرة إيكونومى بلس تأتيكم برعاية

سوديك ابريل

العناوين الرئيسية

“التمويل الدولية” تدرس تمويل بنك القاهرة بـ100 مليون دولار

العائد على أذون الخزانة المصرية يتراجع إلى أدنى مستوى في 6 أشهر

صادرات مصر الزراعية تسجل 1.5 مليار دولار في 3 أشهر بزيادة 25%

مصر تستفسر عن استيراد شحنات غاز طبيعي مسال الشهر المقبل

“البنك الأهلي” يقتنص 24% من رأسمال “هايد بارك”

“الصندوق السيادي” يستهدف الاستحواذ على “صيدليات مصر” بالربع الثالث

مليونا إقرار ضريبي حصيلة موسم الأفراد (نشرة الضرائب)

القصة الرئيسية 

مصر تتسلم الدفعة الأولى من قرض “صندوق النقد” الأسبوع المقبل

صرح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، في مؤتمر صحفي أمس بأن مصر ستحصل على الدفعة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي الأسبوع المقبل، بعد أن وافق على صرفها المجلس التنفيذي للصندوق.

وأقر المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي صرف 820 مليون دولار لمصر بعد إتمام المراجعتين الأولى والثانية لترتيبات تسهيل الصندوق الممدد لمصر، ووافق على زيادة البرنامج الأصلي بنحو 5 مليارات دولار، ليصل إلى 8 مليارات دولار. وفي الوقت نفسه، سددت مصر خلال آخر 10 أيام من مارس نحو 431.2 مليون دولار على دفعتين لسداد أصل قرض ضمن برنامج سابق مع الصندوق.

وقال الصندوق إن مصر نفذت جميع الأهداف الكمية حتى يونيو 2023 باستثناء هدف الاحتياطي والذي تم استثناؤه بناءً على طلب الحكومة في ظل اتخاذها إجراءات تصحيحية، ومراعاة للتحديات الخارجية وتأثيرها على الاقتصاد.

وتوقع أن يتباطأ نمو الاقتصاد أكثر إلى 3% في السنة المالية 2023-2024، قبل أن يتعافى إلى حوالي 4.4% في السنة المالية المقبلة، مشيرًا إلى أن التضخم لا يزال مرتفعًا، ولكن من المتوقع أن يتراجع على المدى المتوسط مع استمرار تشديد السياسة.

أضاف أن الصفقة الاستثمارية التي تم الإعلان عنها مؤخرًا بقيمة 35 مليار دولار في رأس الحكمة ستؤدي إلى تخفيف الضغوط على ميزان المدفوعات على المدى القريب، وإذا تم استخدامها بحكمة، فإنها ستساعد مصر على إعادة بناء هوامش الأمان للتعامل مع الصدمات المستقبلية.

ونوه “مدبولي” إلى أن الدفعة الثانية من أموال رأس الحكمة بقيمة 20 مليار دولار ستدخل للبلاد بداية من شهر مايو القادم.

وقالت كريستالينا جورجيفيا، مديرة صندوق النقد، إنه من الحكمة استخدام تدفقات رأس الحكمة في تعزيز الاحتياطي وخفض الديون الحكومية بشكل مُسبق وسداد المتأخرات بالعملة الأجنبية.

وأعلن رئيس الوزراء أن مصر ستسدد 20% من متأخرات الشركاء الأجانب في قطاع البترول، لكنه لم يكشف عن حجمها. فيما قال مصدر لصحيفة “البورصة” إنها تبلغ نحو 6.25 مليار دولار وأن ما سيتم سداده ما بين مليار إلى 1.5 مليار دولار.

وشددت “جورجيفيا” على ضرورة أن يركز البنك المركزي على خفض التضخم وزيادة تشديد السياسة النقدية إذا لزم الأمر، وهو أمر أساسي لمنع المزيد من تآكل القوة الشرائية للأسر، مؤكدة أنه من شأن تنفيذ الإطار المنشأ حديثًا لرصد ومراقبة الاستثمار العام أن يساعد في إدارة الطلب الزائد.

ومن جانبه، علق الدكتور محمد معيط، وزير المالية، على قرار مجلس المديرين التنفيذيين لصندوق النقد الدولي، في بيان بأنه يعكس أهمية الإجراءات التصحيحية لمسار الاقتصاد المصري بسياسات مالية ونقدية متكاملة ومتسقة، على نحو تجسد في تحفيز تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر. وأضاف أن موافقة صندوق النقد الدولي على التسهيل الائتماني الممتد لبرنامج الإصلاح الاقتصادي المصري، يعطي لمصر الحق في التقدم لصندوق الصلابة والاستدامة للحصول على تمويل طويل الأجل بتكلفة منخفضة جدًا لمشروعات المناخ بقيمة 1.2 مليار دولار.. التفاصيل

أهم الأخبار

يعتزم الاتحاد الأوروبي تسريع وصول بعض أموال مساعداته لمصر باستخدام إجراء تمويل عاجل يتجاوز الرقابة البرلمانية والضمانات الأخرى، وفقًا لرئيس السلطة التنفيذية للاتحاد، بحسب ما ذكرته وكالة “أسوشيتد برس”. وينوي الاتحاد الأوروبي التعجيل بوصول مبلغ مليار يورو الذي يعد جزءًا من حزمة أكبر تبلغ 7.4 مليار يورو.

وأعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، عن خطط لعملية مساعدة عاجلة بقيمة تصل إلى مليار يورو لمصر، مشيرة في رسالة إلى رئيسة البرلمان الأوروبي روبرتا ميتسولا إلى الوضع الاقتصادي والمالي المتدهور بسرعة في البلاد. ومن النادر أن يتجنب الاتحاد الأوروبي الضمانات، لكن من المقرر إجراء انتخابات البرلمان الأوروبي في الفترة من 6 إلى 9 يونيو، وهو جدول زمني من شأنه أن يبطئ تسليم تلك الأموال.

تدرس مؤسسة التمويل الدولية تقديم حزمة تمويلات بقيمة 100 مليون دولار لصالح بنك القاهرة بحسب ما نشره الموقع الإلكتروني للمؤسسة. وقالت المؤسسة وهي الذراع الاستثمارية لمجموعة البنك الدولي لدعم القطاع الخاص، إن التمويل يتضمن قرضًا بقيمة 50 مليون دولار أجل 5 سنوات، بحسب صحيفة “البورصة”. 

وأوضحت أن النصف الآخر هو تمويلات للتجارة لنحو 12 شهرًا، ضمن برنامج تمويل التجارة العالمية، الذي انضم إليه بنك القاهرة، ويتيح البرنامج ضمانات جزئية وكلية للبنوك المشاركة فيه تغطي مخاطر السداد للبنوك في الأسواق الناشئة بالنسبة للمعاملات المتعلقة بالتجارة، وسيتم استخدام المبلغ لتمويل الشركات الخاصة الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وخاصة المملوكة للنساء. وأشارت إلى أن القرض سيتم دعمه من آلية تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة عالميًا، في حدود 1.5 مليون دولار بهدف دعم الفائدة للشركات الصغيرة والمتوسطة، تمثل 3% من قيمة التمويل البالغ 50 مليون دولار.

فيما انخفض متوسط سعر الفائدة على أذون الخزانة المصرية لأجل 364 يومًا إلى أقل مستوى خلال 6 أشهر، مسجلًا خلال ي آخر عطاء للبنك المركزي المصري الخميس الماضي نحو 25.9% مقارنةً بـ32.3% قبل 3 أسابيع. وباع “المركزي” أذون خزانة وفق المبلغ المستهدف بقيمة 25 مليار جنيه، وذلك من أصل طلبات مقدمة من المستثمرين زادت عن 3 أضعاف المطلوب وبلغت نحو 111 مليار جنيه.

في سياق متصل، أكدت مؤسسة فوتسي راسل عن نية عدم تخفيض ترتيب مصر من تصنيف “السوق الناشئة الثانوية” لمدة 6 أشهر على الأقل، وذلك خلال عرض نتائج مراجعتها الأولى لتصنيفات الأسواق في 2024، ومن شأن هذا القرار أن يعطي ضوءًا أخضر جديدًا للصناديق الخاملة لاستئناف استثماراتها في مصر. ويؤثر تصنيف المؤسسة على توجهات 15.9 تريليون دولار من أصول الصناديق التي تتبع مؤشرات المؤسسة.

وبحسب “بلومبرج”، يتم تداول أذون الخزانة المصرية بأكبر خصم على الإطلاق مقارنة بديون الأسواق الناشئة الأخرى، لاسيما أن الفجوة بين سعر الصرف الرسمي والعقود الآجلة غير القابلة للتسليم للجنيه المصري ضاقت بشكل حاد بعد تخفيض قيمة العملة، مما يشير إلى توقعات استقرارها بشكل أكثر في السوق.

وعلق سمير جاديو، رئيس استراتيجية أفريقيا لدى بنك ستاندرد تشارترد، بأن المستثمرين كانوا ينتظرون حدوث تحوّل في السوق المحلية لشراء كميات كبيرة من السندات المصرية باستخدام استراتيجية تجارة الفائدة.

كما أكد جوردون باورز، المحلل لدى شركة كولومبيا ثريد نيدل إنفستمنتس، في لندن أن هناك طلبًا كبيرًا في العطاءات كون المستثمرين الأجانب يحرصون على الشراء عند المستويات الحالية للعملة، حيث يمكن القول إن الجنيه أقوى مما ينبغي بفضل تدفق الكميات الكبيرة من الاحتياطيات الأجنبية، مضيفًا أن الطلب على أذون الخزانة أصبح قويًا للغاية لأنها توفر الكثير من الحماية لاستيعاب أي انخفاض في قيمة العملة في المستقبل.

نمت صادرات مصر الزراعية بنسبة 25% خلال الربع الأول من العام الحالي على أساس سنوي، لتصل إلى 1.5 مليار دولار، وقال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إن الصادرات الزراعية تجاوزت 2.2 مليون طن رغم الظروف العالمية والمنطقة التي تؤثر على سلاسل الإمداد والتوريد، وكذلك رغم قيام الدولة المصرية بوقف تصدير بعض المنتجات الزراعية لدعم السوق المحلي.

كانت أهم الصادرات الزراعية هي الموالح، البطاطس، البطاطا، رمان، ثوم، فراولة، فاصوليا، جوافة، طماطم، بحسب بيان صادر أمس عن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.. التفاصيل

تدرس مصر شراء الغاز الطبيعي المسال من الأسواق بعد 6 سنوات من التوقف عن استيراده في عام 2018، عندما عزز حقل ظُهر إنتاج البلاد، وبحسب منصة “اقتصاد الشرق مع بلومبرج” فإن هذه الخطوة التي تدرسها القاهرة تهدف إلى تفادي حدوث نقص في الوقود خلال هذا الصيف، لكن التوترات الأمنية في البحر الأحمر تشكل تحديًا لإتمام هذا الأمر.

وقالت مصادر إن مصر استفسرت عن الغاز الطبيعي المسال للتسليم اعتبارًا من الشهر المقبل وخلال فصل الصيف، وأنه سيتم توجيه الغاز عبر منشأة قائمة في الأردن، على الرغم من أن مصر تسعى إلى إنشاء محطة عائمة خاصة بها.

وهناك زخم إخباري لصفقات الاستحواذ، إذ استحوذ البنك الأهلي المصري على حصة البنك العقاري المصري العربي البالغة 24% من رأسمال شركة هايد بارك العقارية، والتي تمتلك محفظة أراضي تتجاوز 6 ملايين متر مربع، تستغلها في إقامة عدد من المشروعات منها مشروع هايد بارك بالتجمع الخامس على مساحة 1177 فدانًا.

وبحسب يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي، فإن مصرفه سيساهم بصورة غير مباشرة في 3 شركات تابعة لـ”هايد بارك”، وهي شركة هايد بارك لإدارة المنشآت الرياضية، شركة هايد بارك لإدارة وصيانة المنشآت وشركة فاوندرز للتسويق العقاري. تنفذ الشركة مشروع تاوني بمدينة 6 أكتوبر ومساحته 31 فدانًا، ومشروع جاردن ليك بمدينة 6 أكتوبر ومساحته 69 فدانًا، ومشروع هايد بارك بالساحل الشمالي بمساحة 240 فدانًا.. التفاصيل

في الوقت نفسه، وافق مجلس إدارة شركة سيتي للتحاليل الطبية على قبول عرض الاستحواذ المقدم من شركة شركة قمة المشرق الطبية السعودية، مفوضة عن تحالف استراتيجي لمجموعة شركات في المجال الطبي، لشراء أسهم من المؤسسين الرئيسين بقيمة 250 مليون جنيه، بحسب بيان إفصاح. ويضم التحالف شركة التشخيص المتميز السعودية، وشركة التشخيص المتميز المصرية، وشركة “Premium Diagnostic USA -LL” الأمريكية، وشركة “Premium Diagnostic -LLC” الإماراتية.

بينما أفادت صحيفة “المال” بأن قدامى المساهمين في شركة الأهلي ممكن لحلول المدفوعات الإلكترونية ينتظرون الحصول على موافقة نهائية من البنك المركزي، بشأن بيع 25% من أسهمها لصالح أحد الكيانات العاملة في نشاط الخدمات المالية بالسوق المحلية، وسط تقييم مبدئي لإجمالي الأسهم يتجاوز مليار جنيه. وذكرت المصادر بأن الفترة الماضية شهدت منافسة قوية من قبل صناديق استثمار محلية واجنبية على شراء حصة بالشركة، وتم تعيين شركة الأهلي فاروس مستشارًا ماليًا كممثل عن قدامى المساهمين في الصفقة، بينما يتولى مكتب زكي هاشم تقديم الاستشارات القانونية.

بالتوازي، يستهدف صندوق مصر السيادي الاستحواذ على حصة حاكمة في الشركة المالكة لسلسلة صيدليات مصر من خلال صندوقه التابع المتخصص في الرعاية الصحية، حيث إنه في طور تقييم الشركة حاليًا لتنفيذ الصفقة بحلول الربع الثالث من العام الجاري.

وأوضحت مصادر لصحيفة “البورصة” أن الصندوق الفرعي يولى أهمية لقطاع السلاسل توزيع وتوريد الأدوية، إذ تعد ثاني صفقة يبرمها في هذا القطاع. وأطلق صندوق مصر السيادي من خلال صندوقه الفرعي للخدمات الصحية والصناعات الدوائية، وشركة بي إنفستمنتس القابضة، شركة “إي زد إنترناشيونال” بالشراكة مع صيدلية العزبي لتكون متخصصة في تجارة ” بالشراكة مع صيدلية العزبي لتكون متخصصة في تجارة الأدوية وإدارة الصيدليات لتقديم خدمات لوجستية وإدارية للمؤسسات.

تأمين 

تسعى شركات بقطاع التأمين لزيادة رؤوس أموالها المدفوعة خلال الفترة المقبلة، لامتصاص تأثير انخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار. وبسبب ضغوط جهات التصنيف الائتماني والمعيدين. توقع عادل فطوري، العضو المنتدب لشركة وثاق للتأمين التكافلي، أن تبدأ شركات التأمين خلال الشهور المقبلة تدعيم قواعدها الرأسمالية، حيث إن هناك حاجة ملحة لزيادة رؤوس الأموال بعد التعويم الأخير لسعر صرف الجنيه.

من جهته قال محمد عاكف، مساعد العضو المنتدب للشئون المالية والاستثمار بشركة  “GIG” –مصر لتأمينات الحياة التكافلي، إن الفترة المقبلة ستشهد زيادات في رؤوس أموال الشركات بسبب إعادة تقييم هامش اليسر المالي. ومن جانبه طالب عثمان شحاتة، مستشار مالي مستقل ،شركات التأمين برفع رؤوس أموالها إلى 500 مليون جنيه على الأقل لامتصاص تأثير انخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار بعد توحيد سعر الصرف مؤخرًا، بحسب صحيفة “المال”.

تخطط شركة أكسا للتأمين للبدء في الإصدار الإلكتروني لوثيقة تغطيات السيارات خلال الشهرين المقبلين، في إطار تعزيز الخدمات الرقمية وتسهيل وصول الخدمة إلى العملاء، وأفادت صحيفة “المال” بأن الشركة تستهدف 7 مليارات جنيه أقساطًا خلال العام الحالي.

نشرة الضرائب من “إيكونومي بلس”:

أهلا بكم في العدد الثاني من نشرتنا الضريبية المتخصصة، تأتيكم النشرة يوم  الأحد الأخير من كل شهر، حيث نسعى من خلالها تسليط الضوء على أهم الأخبار ذات الصلة بالقطاع، باعتبار الضرائب أحد أهم أدوات السياسة المالية التي تستخدمها الدولة، فضلًا عن دورها الحيوي والمتزايد في النمو وترسيخ العدالة التنافسية بين المشروعات المختلفة، بما يساهم في نشر الثقافة الضريبية بين المجتمع الضريبي وزيادة قاعدته… ويمكنكم الاشتراك في النشرة من هنا.

وقصتنا الرئيسية فيها:

مليونا إقرار ضريبي حصيلة موسم الأفراد

مليونا إقرار حصيلة موسم إقرارات الأفراد، انتهى موسم الإقرارات الضريبية لعام 2024 بالنسبة للأفراد على أن ينتهي الموسم بالنسبة للأشخاص الاعتبارية ممثلة في شركات الأموال وشركات الأشخاص في 30 أبريل. وتستهدف وزارة المالية جمع حصيلة بقيمة 40 مليار جنيه حصيلة عن موسم الإقرارات الضريبية للعام 2024. وبذلت المصلحة جهدًا مضاعفًا خلال شهر مارس للتعامل مع الممولين من خلال الإقرار الإلكتروني الذي يدخل عامه الرابع حيث بدأ تقديم الإقرار الضريبي إلكترونيًا في 2021 وواجه صعوبات عديدة حتى اكتملت البنية التحتية الإلكترونية للمصلحة، كما تقول عواطف جلال، رئيس منطقة المعادي سابقًا.

رئيس منطقة المعادي سابقًا أضافت: أن الإقرارات الضريبية الإلكترونية شهدت تحديات كثيرة في البداية من أهمها عدم معرفة الممولين بالنظام الجديد وكيفية التعامل معه لذا خصصت وزارة المالية معاونين من المأموريات لمساعدة الممولين في تقديم الإقرار. وقال سعيد فؤاد، مستشار رئيس مصلحة الضرائب المصرية إن مؤشرات موسم تقديم الاقرارات الضريبية للأشخاص الطبيعيين -الأفراد- تشير إلى زيادة مرتقبة في عدد الإقرارات المقدمة من الممولين نتيجة الالتزام الطوعي من جانبهم واستجابة لحملات التوعية والتيسيرات الممنوحة من المصلحة لهم حرصا على زيادة الحصيلة الإيرادية المستهدفة .

ونتابع في نشرتنا العديد من الأخبار التي تخص القطاع محليًا وإقليميًا وعالميًا، وإليكم أبرز العناوين:

تيمور: تعويم الجنيه يرفع الإيرادات المستهدفة لأكثر من تريليوني جنيه

لسلامة القوائم المالية.. تعديل معايير المحاسبة

الـ Big 4 في سوق المحاسبة تواجه فصل الاستشارات عن المراجعة

حالات رد ضريبة القيمة المضافة

مَن المُلزم بسداد الضريبة العقارية.. وكيف تحسب؟

الجمارك: 470 ألفًا سجلوا طلباتهم إلكترونيًا لاستيراد سيارات المصريين بالخارج

نتابع

تقدمت حتى الآن 1100 شركة بأوراقها للاستفادة من المرحلة السابعة ببرنامج رد الأعباء التصديرية، من بينها 100 شركة تتقدم لأول مرة، حسبما كشف الدكتور محمد معيط، وزير المالية، خلال اجتماع عقده الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، مع عدد مع المسئولين لمتابعة مستجدات البرنامج. وقال “مدبولي” إنه جارٍ العمل على إطلاق المنظومة الرقمية لرد الأعباء التصديرية، بعد ربطها مع جهات الدولة المختلفة المعنية بعمليات التصدير، كما أن المنظومة تتيح إمكانية إجراء مقاصة لمستحقات الدولة لدى المصدرين.

من جانب آخر، كشف الدكتور إبراهيم عشماوي، مساعد وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، ورئيس البورصة السلعية مصر، عنه أن سيتم كل فترة لا تتجاوز 3 أشهر مراجعة أسعار قائمة السلع التموينية بناءً على مراكز التكلفة أو التغير في أدوات وآليات السوق الحر، وفي حالة زيادتها يتم دراسة مدى استطاعة الدولة ممثلة في وزارة التموين تحمل تلك الزيادات السعرية، بحسب ما أفادت به صحيفة “المال”.

وافق مجلس إدارة الهيئة  العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس على الاتفاق مع شركة أوراسكوم للمناطق الصناعية بشأن تطوير وتسويق وإدارة مجمع صناعي متكامل بمنطقة السخنة الصناعية على 3.3 مليون متر مربع، ويجري تنفيذ المجمع على مرحلتين بتكلفة استثمارية نحو 13 مليار جنيه.

كما وافقت الهيئة على مشروع شركة أوروجلو القابضة وDNM للملابس بمنطقة القنطرة غرب الصناعية، والذي ينقسم إلى شقين، الأول مشروع مصنع لملابس الجينز على مساحة 62 ألف متر مربع وتكلفة استثمارية 40 مليون دولار ويستهدف  إنتاج 7.2 مليون قطعة جينز، أما الشق الثاني فهو عبارة عن مجمع صناعي على مساحة 400 ألف متر مربع لإنتاج الغزل والنسيج والملابس والمراتب والمفروشات، ويجري إعداد الدراسات اللازمة له.

واعتمدت المنطقة الاقتصادية كذلك مشروع إنشاء محطتي محولات كهربائية بمنطقة السخنة المتكاملة، وتبلغ قدرة كل منها   175 ميجا فولت أمبير بقدرة إجمالية للمحطتين 350 ميجا فولت أمبير، وذلك لخدمة التوسعات والمشروعات الجديدة، تبعًا لبيانات صادرة عن الهيئة.

بدأ عدد من القطاعات وسلاسل التجزئة الاستجابة لمحاولات الحكومة خفض أسعار السلع بعد المطالبات الأخيرة لرئيس الوزراء مصطفى مدبولي. وقال محمود العناني، رئيس الاتحاد العام لمنتجي الدواجن، إن أسعار الدواجن انخفضت بنحو 10% خلال الأيام الماضية، تماشيا مع مبادرة الحكومة،  مضيفًا لصحيفة “البورصة”، أن أسعار كيلو الدواجن التسمين سجل نحو 90 جنيهًا تسليم أرض المزرعة، مقارنة بنحو 104 جنيهات بداية الأسبوع الماضي.

ومن جانبه، قال علاء عز، الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية، إن أسعار الفول والعدس انخفضت بنحو 24% والزيوت بحوالي 25% والمكرونة والدقيق 15%. كما ذكر أحد المسئولين بسلسلة كارفور للتجزئة أن المتجر يضع عروضًا كل 14 يومًا على السلع والمنتجات لديه بنسبة تخفيضات تتراوح ما بين 10 و47% على مختلف السلع والمنتجات.

إنفوجراف

الشركات العقارية

اقتصاد الخليج

حصلت أكثر من 350 شركة أوروبية حصلت على تراخيص لنقل مقارها الإقليمية إلى الرياض، حسبما صرح السفير لويجي دي مايو الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي في منطقة الخليج، لصحيفة “الاقتصادية” السعودية، مؤكدًا أن مجموعات أوروبية كبيرة ستكون من بين تلك الشركات التي تسعى للتواجد في المملكة لا سيما أن الحكومة السعودية تهدف إلى استقطاب 480 شركة لفتح مقار إقليمية بحلول 2030.

عربي ودولي

قررت روسيا قررت التركيز على خفض إنتاج النفط وليس الصادرات في الربع الثاني من 2024، من أجل تقاسم تخفيضات الإنتاج بشكل عادل مع دول أخرى أعضاء في “أوبك+”، وقال قال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، في تصريحات صحفية إن شركات النفط الروسية ستخفض الإنتاج بما يتناسب مع حصتها في إجمالي إنتاج البلاد من النفط.

وتخطط روسيا لتقليل تخفيضات الصادرات تدريجيًا، إذ ستبدأ خفضا إضافيا للإنتاج في أبريل بمقدار 350 ألف برميل يوميًا، مع خفض الصادرات بمقدار 121 ألف برميل يوميًا. وفي وقت سابق من هذا الشهر، قالت روسيا إنها ستخفض إنتاجها وصادراتها النفطية بمقدار 471 ألف برميل أخرى يوميًا في الربع الثاني بالتنسيق مع بعض الدول في “أوبك+”.

فعت وكالة إس آند بي جلوبال ريتنجز نظرتها المستقبلية لتصنيف المغرب الائتماني من “مستقرة” إلى “إيجابية” على خلفية تحسن مسار الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية وضبط الميزانية، كما أبقت التصنيف الائتماني بالعملتين المحلية والأجنبية على المدى الطويل والقصير عند (BB+/B).

“تعكس الرؤية الإيجابية توقعاتنا بأن يبني المغرب على سجله الأخير في تنفيذ الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية وإصلاحات الميزانية، مما يمهد الطريق لنمو أقوى وأكثر شمولًا، ويخفض عجز الميزانية”، وفق ما أوردته وكالة التصنيف الائتماني في تقريرها.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

32 % نموا في صافي الاستثمارات المباشرة للاتحاد الأوروبي بمصر خلال 2023/2022

نما صافي الاستثمارات المباشرة للاتحاد الأوروبي في مصر بنحو 32%...

منطقة إعلانية