نشرة السعودية النشرة البريدية

نشرة السعودية _ تحوطًا من تقلبات النفط.. المملكة تؤمن تمويل مشاريعها الكبرى من مصادر متنوعة

السعودية

نشرة السعودية

أهم العناوين

بلومبرج: طرح أرامكو يجمع 12 مليار دولار في ساعات

“أوبك+” يمدد اتفاق خفض إنتاج النفط حتى نهاية 2025 

“طيران الرياض” تعمل على توسيع شبكة شراكاتها العالمية

الطاقة المتجددة أرخص من النفطية في السعودية.. ما السبب؟

هيئة تنمية الصادرات توقع مذكرة تفاهم مع “علي بابا” 

القصة الرئيسية

تحوطًا من تقلبات النفط.. السعودية تؤمن تمويل مشاريعها الكبرى من مصادر متنوعة

في وقت تتعرض فيه أسعار النفط إلى تقلبات حادة، وسط توترات جيوسياسية، وعوامل اقتصادية عالمية غير مواتية، تتجه السعودية إلى حزمة إجراءات توفر لها بدائل متنوعة لتمويل مشروعات رؤية 2030 العملاقة، التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان. 

لكن هل تعني هذه الإجراءات أن المملكة تعاني حاليًا من أزمة في السيولة أو التمويل؟ الإجابة بشكل قاطع هي “لا”، حيث تمتلك البلاد احتياطات مالية ضخمة، وماليتها العامة قوية، غير أن الخبراء يرون أن خطة المملكة لتطوير الاقتصاد ستؤدي إلى زيادة الاحتياجات التمويلية خلال الأعوام المقبلة، ما يلزم معه تنويع مصادر التمويل، وعدم الاعتماد على بديل واحد.

الميزانية سجلت في الربع الأول من 2024 عجزًا بقيمة 12.4 مليار ريال، وهو سادس عجز فصلي على التوالي، وبلغت قيمة الإنفاق الاستثماري 34.5 مليار ريال بارتفاع 33% على أساس سنوي.

المملكة قدّرت إجمالي التمويل الذي يمكن أن تسعى لجمعه هذا العام بنحو 37 مليار دولار، ما يساعدها في تسريع المشروعات والبرامج الخاصة برؤية 2030.

وزير المالية السعودي محمد الجدعان قال خلال مشاركته في منتدى قطر الاقتصادي، إن “التمويل ليس هو العائق في الواقع.. بل الاستخدام الاقتصادي للأموال”، مضيفًا: “نحن متحفظون للغاية فيما يتعلق بتقديرات إيرادات النفط، ومدى تغطيتها للإنفاق على المشروعات المستهدفة”.

في هذا الإطار، طرقت المملكة في الأسبوع الماضي أبواب سوق الديون العالمية عبر طرح صكوك مقومة بالدولار، وجمعت منها 5 مليارات دولار، كما بدأت المملكة في بيع حصة إضافية من أسهم عملاق النفط “أرامكو” في خطوة من المتوقع أن تجمع 12 مليار دولار.

يتوقع محللون أن تستخدم المملكة حصيلة الصكوك وبيع الأسهم، في تمويل مشاريع رؤية 2030 والتي تهدف أساسًا إلى تطوير القطاعات غير النفطية، وهي خطوة واحدة من عدة إجراءات تشمل أيضًا، زيادة مطردة في الاقتراض من سوق السندات الدولي.

يتوقع فاروق سوسة، المحلل الاقتصادي في بنك “جولدمان ساكس” الأميركي، أن يبلغ متوسط حصيلة السعودية من بيع السندات الدولية 16 مليار دولار سنويًا خلال السنوات الثلاث المقبلة، بارتفاع سنوي يبلغ 6 مليارات دولار في المتوسط مقارنة بالفترة المماثلة. 

من جهتها، تتوقع “إس إند بي جلوبال ريتينجز” أن تتوجه السعودية إلى زيادة إصدار الديون لتوفير الأموال اللازمة للمشاريع العملاقة المرتبطة برؤية 2030، لكنها أكدت في تقرير صادر مؤخرًا أن مستويات الديون ستبقى تحت السيطرة.

اقتصاد المملكة

هيئة تنمية الصادرات توقع مذكرة تفاهم مع “علي بابا” 

تهدف مذكرة التفاهم لتعزيز ظهور المنتجات السعودية في منصة علي بابا، مما يتيح لها فرص أفضل للوصول إلى شريحة أوسع من العملاء العالميين بالإضافة لتسهيل دخول المنتجات السعودية إلى الأسواق الدولية، مما يسهم في تعزيز الصادرات السعودية، كما تتضمن المذكرة إضافة قسم خاص في المنصة للشركات السعودية المسجلة في منصة علي بابا مما يسهل على المشترين الدوليين العثور على المنتجات السعودية ويتيح لها فرصًا أفضل في الوصول إلى العملاء بالأسواق الدولية.

 %40 نموًا في صادرات السعودية من قطاع الخدمات خلال 2023

وسجلت 182 مليار ريال، ويعد قطاع صادرات الخدمات أحد القطاعات الواعدة المساهمة في زيادة الصادرات غير النفطية، وكان الارتفاع مدعومًا بانتعاش قطاع السفر الذي ارتفع بنسبة 43%، والذي يشكّل 74% من إجمالي الخدمات بقيمة بلغت 135 مليار ريال، يليه قطاع النقل الذي بلغت قيمة صادراته 24.2 مليار ريال ثم صادرات خدمات الاتصالات بقيمة 6.3 مليار ريال، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

منتدى أشباه الموصلات 2024 يناقش فرص توطين صناعة الرقائق الإلكترونية في السعودية

تحتضن العاصمة السعودية الرياض، أعمال المُنتدى في نسخته الثالثة، الذي تنظمه مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية “كاكست”، بالتعاون مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية “كاوست”، في مقر الكراج بـ”كاكست” في الرياض.

سيقام المنتدى خلال الفترة من 5 – 6 يونيو 2024، لمُناقشة توطين تصميم وتصنيع الرقائق الإلكترونية، وتعزيز قطاع الاقتصاد الرقمي في المملكة.. المزيد

تداول

بلومبرج: طرح أرامكو يجمع 12 مليار دولار في ساعات

في أول أيام اكتتاب المؤسسات، حيث تخطط المملكة لبيع 1.545 مليار سهم، تعادل حصة قدرها 0.64% في شركة النفط العملاقة، ويمكن للحكومة جمع مبلغ إضافي قدره 1.2 مليار دولار إذا مارست خيار بيع المزيد من الأسهم كجزء من الطرح.

انخفض سعر سهم أرامكو خلال تعاملات أمس بنحو 2.6% إلى 28.3 ريال، مما يقدر قيمتها بنحو 1.8 تريليون دولار.

خسر سهم أرامكو 14% من قيمته منذ بداية العام، ويتداول حاليًا عند أدنى مستوياته منذ أكثر من عام.

أرامكو

مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعًا 1.1%

لينهي تعاملات أمس عند 11625 نقطة، وبتداولات بلغت 5.61 مليار ريال، وارتفعت أسهم 138 شركة بنهاية تداولات أمس، فيما انخفضت 81 شركة من بين 234 شركة مدرجة في السوق الرئيسية، وكانت أسهم شركات، أنابيب الشرق، وشاكر، والمواساة، وعلم، والباحة، الأكثر ارتفاعا، فيما كانت أسهم شركات أسترا الصناعية، والتصنيع، ومعادن، وصناعة الورق، وعذيب للاتصالات، الأكثر انخفاضًا.

السوق السعودي يشهد تنفيذ 3 صفقات خاصة بقيمة 24.4 مليون ريال

وفقًا لبيانات “تداول”، تم تنفيذ صفقتين على سهم “مجموعة تداول” عند مستوى 237 ريالًا للسهم، خلال تعاملات الأحد، وشهد سهم “سهل” تنفيذ صفقة خاصة بـ 9.12 مليون ريال، بكمية بلغت 600 ألف سهم، وتم تنفيذ الصفقة عند مستوى 15.20 ريال.

تخصيص سهم واحد لكل مكتتب في “تالكو” بعد تغطية شريحة الأفراد 17.4 مرة

 بلغت تغطية شريحة الأفراد ضمن الطرح العام الأولي لشركة مجموعة التيسير تالكو الصناعية بالسوق السعودية 17.4 مرة، وبناء على ذلك تم تخصيص سهم واحد كحد أدنى لكل مكتتب فرد، شارك في الاكتتاب 685.9 ألف فرد، ضخوا طلبات تجاوزت قيمتها الإجمالية 900 مليون ريال.

شركة ينبع الوطنية للبتروكيماويات “ينساب” توزع أرباحا نقدية بواقع ريال واحد للسهم 

بقيمة 562.5 مليون ريال عن النصف الأول من 2024، وسيكون تاريخ الأحقية نهاية يوليو الجاري، على أن يتم التوزيع يوم 20 أغسطس المقبل

شركات وبنوك

أرباح الشركات المدرجة بالسوق السعودية تتراجع 7.7% في الربع الأول إلى 135.9 مليار ريال

تأثرت النتائج الفصلية، بانخفاض صافي أرباح قطاعي الطاقة والاتصالات، (باستثناء أرامكو)، كان قطاعا البنوك والاتصالات أكبر الداعمين لأرباح السوق بنسب 56.5% و12.1% على الترتيب، وفقًا لتقرير أعدته شركة الجزيرة كابيتال.

باستثناء شركة أرامكو، يرتفع صافي الربح الإجمالي في الربع الأول بنسبة 7.9% على أساس سنوي، إلى 32.5 مليار ريال.

“أرامكو” ترسي عقودًا بقيمة 3 مليارات ريال على شركتين سعوديتين

فازت بالعقد الأول وقيمته 1.3 مليار ريال، شركة جروب فايف للأنابيب وذلك لتصنيع وتوريد أنابيب صلب حلزونية اللحام لإحدى المشاريع المملوكة لـ”أرامكو” لمدة 12 شهرًا، التي توقعت أن ينعكس الأثر المالي للعقد على قوائمها المالية ابتداءً من الربع الثالث للعام المالي 2025.

العقد الثاني فازت به شركة أنابيب الشرق المتكاملة بقيمة تجاوزت 1.65 مليار ريال، وذلك لتصنيع وتوريد أنابيب الصلب لصالح “أرامكو” لمدة 19 شهرًا.

بنك الجزيرة يستحوذ على 7% من “الجزيرة تكافل” مقابل 76 مليون ريال

اشترى بنك الجزيرة السعودي 4.65 مليون سهم، من أسهم شركة الجزيرة تكافل تعاوني، المملوكة لمجموعة سوليدرتي القابضة، وبتمويل من موارد البنك، مع توقع تأثير إيجابي طويل المدى، وذلك بعد أن تم الحصول على عدم ممانعة البنك المركزي السعودي “ساما” على طلب الشراء.

“توبي” توقع اتفاقية تسهيلات ائتمانية مع مصرف الإنماء بقيمة 135 مليون ريال

وقالت شركة العرض المتقن للخدمات التجارية “توبي” في بيان لـ”تداول”، إن مدة التمويل تمتد حتى 1 يونيو 2025، وأضافت أن الضمانات المقدمة مقابل التمويل هي عبارة عن سند أمر بقيمة التسهيلات، وستوجه قيمتها لتمويل عقود المشاريع الجديدة وإصدار الإعتمادات المستندية والضمانات.

طاقة

“أوبك+” يمدد اتفاق خفض إنتاج النفط حتى نهاية 2025

 وحدد التحالف الذي تقوده السعودية مستوى الإنتاج عند 39.7 مليون برميل يوميًا، من يناير حتى ديسمبر 2025، وذلك بحسب بيان صادر عن التحالف أمس، عقب اجتماع عقد أمس في العاصمة السعودية الرياض

 الدول المجتمعة قررت أيضًا تمديد تخفيضات الإنتاج التطوعية الإضافية، البالغة 1.65 مليون برميل يوميًا، والتي أُعلن عنها في أبريل 2023، حتى نهاية ديسمبر 2025، وكذلك تمديد التخفيضات التطوعية الإضافية البالغة 2.2 مليون برميل يوميًا، التي أُعلن عنها في نوفمبر 2023، حتى نهاية سبتمبر المقبل، على أن يتم، بعد ذلك، إعادة كميات هذا التخفيض، البالغة 2.2 مليون برميل يوميًا، إلى السوق تدريجيًا، على أساس شهري، حتى نهاية سبتمبر من عام 2025 وذلك بهدف دعم استقرار السوق.. المزيد

“إياتا” يتوقع قفزة في إنتاج وقود الطيران المستدام في 2024

بواقع ثلاثة أضعاف الكمية التي يتم إنتاجها ليصل إلى 1.5 مليون طن، وهو ما يمثل 0.53% من احتياجات وقود الطيران خلال هذا العام، وقال ويلي والش، المدير العام لـ”إياتا” وفق بيان إن الحكومات أمامها فرصة اتخاذ العديد من الإجراءات للتشجيع على استخدام وقود الطيران المستدام، الذي يحد من انبعاثات الكربون بنسبة تصل إلى 65% من المستويات اللازمة لتحقيق صافي انبعاثات كربونية صفرية بحلول عام 2050، ما يجعل زيادة إنتاجه خلال عام 2024 بواقع 3 أضعاف عما كان عليه في العام السابق مؤشرًا إيجابيًا.

عقارات وسياحة

“طيران الرياض” تعمل على توسيع شبكة شراكاتها العالمية

الشركة المملوكة لـ”صندوق الاستثمارات العامة” السعودي، تقترب من الإعلان عن اتفاق مع شركة طيران كبرى في جنوب شرق آسيا خلال الأيام المقبلة، وفقًا لأشخاص مطلعين على الخطة.

قال الأشخاص الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم أثناء مناقشة مداولات خاصة، إن “طيران الرياض” تعمل أيضًا على إبرام اتفاقيات مع شركة طيران هندية للرحلات الطويلة، بالإضافة إلى شركة طيران أميركية. ورفض ممثلو “طيران الرياض” التعليق، بحسب ما نقله موقع اقتصاد الشرق عن بلومبرج.

من شأن هذه الشراكات أن تمنح “طيران الرياض” إمكانية الوصول الفوري إلى الشبكات الواسعة التي يخدمها شركاؤها بالفعل، مع توفير خدمات التغذية في تلك الوجهات. وقد أبرمت الشركة بالفعل اتفاقيات العام الماضي مع الخطوط الجوية التركية، التي تطير لوجهات أكثر من أي شركة طيران أخرى، وهناك أيضًا اتفاقية حالية مع الخطوط السعودية، الناقل الوطني للبلاد.

التمويل العقاري السكني للأفراد بالسعودية يرتفع إلى 28.35 مليار ريال خلال أول 4 أشهر من 2024

مقارنة مع 27.9 مليار ريال في الفترة المماثلة من عام 2023، وارتفع كذلك خلال الفترة المذكورة عدد العقود التي تم تمويلها بنحو 4.87%، بما يعادل 1.79 ألف عقد على أساس سنوي، ليصل إجمالي العقود الممولة إلى 38.5  ألف عقد.

وتم تقديم تسهيلات بقيمة 18.63 مليار ريال لشراء “فلل” من المصارف وشركات التمويل خلال 4 أشهر، مقابل 7.98 مليار  ريال لشراء “الشقق”، كما تم تقديم تمويلات لشراء أراضٍ بقيمة 1.74 مليار ريال خلال تلك الفترة.. بحسب موقع مباشر

القروض العقارية من المصارف التجارية بالسعودية ترتفع 13.4% بالربع الأول من 2024

لتصل قيمة القروض العقارية الممنوحة من المصارف التجارية بالمملكة للأفراد والشركات إلى 800.5 مليار ريال بنهاية الربع الأول من العام الجاري، وهو أعلى مستوى تصل له على الإطلاق، مقابل 705.95 مليار ريال بنهاية الربع الأول من 2023، وفقًا لبيانات صادرة عن البنك المركزي السعودي.. المزيد

انطلاق أولى الرحلات المباشرة من الدمام إلى النجف في العراق على متن طيران ناس

تعد الشركة أول ناقل سعودي يربط بين المدينتين وبمعدل 3 رحلات أسبوعية، وفقًا لحساب الشركة على منصة “إكس”، وكانت هيئة الطيران المدني السعودية أعلنت، في أبريل الماضي، بدء تسيير الرحلات المباشرة إلى النجف، مطلع يونيو الحالي، في وقت تستهدف فيه الاستراتيجية الوطنية لقطاع الطيران في المملكة مضاعفة الطاقة الاستيعابية والوصول إلى أكثر من 330 مليون مسافر سنويًا وما يزيد عن 250 وجهة في العالم بحلول 2030.

السعودية الخضراء

الطاقة المتجددة أرخص من النفطية في السعودية.. ما السبب؟

وقعت السعودية مؤخرًا صفقات لشراء الكهرباء من مزرعتين كبيرتين للرياح بكلفة أقل من محطات الغاز الطبيعي، حيث تسعى المملكة للتحول بسرعة إلى حصة أكبر من مصادر الطاقة المتجددة في شبكة الكهرباء.

قالت الشركة السعودية لشراء الطاقة التي تديرها الدولة إنها وافقت على شراء الطاقة بأسعار منخفضة قياسية من مشاريع الرياح التي ستطورها شركة ماروبيني اليابانية في المملكة، بحسب ما نقلته بلومبرج، وهو مزيج من دعم الدولة والرياح القوية في البلاد.

رئيس الشركة السعودية قال إن محطات الطاقة الخضراء ستساعد في جعل محطات الطاقة الخضراء أرخص من بدائل الوقود الأحفوري.

وقال مازن البهكلي، الرئيس التنفيذي لشركة SPPC، في مقابلة: “الأمر الفريد في هذه المشاريع هو أنها حققت تكلفة كهرباء منخفضة للغاية والتي تعتبر أدنى تكلفة شهدناها على مستوى العالم”.

أضاف البهكلي: “إن تحقيق تعريفات منخفضة للغاية من مصادر الطاقة المتجددة يساعد بالتأكيد على تقليل تكلفة توليد الطاقة في المملكة”.

كانت السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، متأخرة في توليد الطاقة المتجددة وتحصل على الغالبية العظمى من احتياجاتها من الكهرباء من محطات تحرق النفط والغاز. لكن هذا بدأ يتغير مع سعي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى تحويل الاقتصاد بشكل متزايد بعيدًا عن اعتماده على النفط.. المزيد

الطاقة المتجددة - السعودية

السعودية تسجل أقل معدل للعواصف الغبارية والرملية لشهر مايو منذ 20 عامًا

أرجع نائب الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد لشئون الأرصاد، المدير التنفيذي للمركز الإقليمي للتحذير من العواصف الغبارية والرملية جمعان القحطاني، هذا الانخفاض إلى الجهود التي تبذلها المملكة في الاهتمام بقضايا البيئة من خلال برامج رؤية المملكة 2030 والتي تهدف لتقليل العواصف الغبارية والرملية والحد من تأثيراتها تعزيزًا للاستدامة البيئية وتحقيق مستقبل مستدام للأجيال الحالية والقادمة.

GCC

مصرف قطر المركزي يطلق مشروع العملة الرقمية

وأكد المصرف أنه انتهى بالفعل من تطوير البنية التحتية للمشروع، وأنه سيقوم بتجربة وتطوير تطبيقات مختارة للعملة الرقمية، لتسوية المدفوعات ذات القيمة العالية مع مجموعة من البنوك المحلية والدولية في بيئة تجريبية مصممة وفقًا لأحدث التقنيات المتطورة، بحسب بيان المصرف.

البنك المركزي العماني ينضم لنظام المدفوعات الخليجية “آفاق”

والذي تشغله شركة المدفوعات الخليجية المملوكة من البنوك المركزية بدول مجلس التعاون الخليجي للتحويلات العابرة للحدود بالعملات المحلية الخليجية.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية، أن ذلك يأتي في إطار جهود البنك نحو تطوير أنظمة المدفوعات عبر الحدود وتبني أحدث التقنيات في هذا المجال بما يحسن الكفاءة والسرعة ويسهم في تخفيض التكلفة.

G20

انقطاع الكهرباء في معظم أنحاء أوكرانيا بعد هجمات روسية

بطائرات مسيرة وصواريخ، السبت، على أهداف للطاقة مما أدى إلى إصابة 19 شخصا على الأقل، وانقطعت الكهرباء في جميع مناطق أوكرانيا الأحد باستثناء 3 منها.

قالت شركة تشغيل شبكة الكهرباء المملوكة للدولة في أوكرانيا “أوكرينرغو”، إن انقطاع الكهرباء أثر على المستهلكين الصناعيين والمنازل، وأجبرت الهجمات الروسية المستمرة على شبكة الكهرباء الأوكرانية في الأسابيع الأخيرة الحكومة على فرض قطع متكرر للتيار الكهربائي على مستوى البلاد.

“تسلا” تستدعي عشرات الآلاف من السيارات

قالت الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة الأميركية، إن شركة تسلا للسيارات الكهربائية تستدعي 125 ألف سيارة في الولايات المتحدة بسبب خلل في نظام التحذير من حزام الأمان، مما قد يزيد من خطر الإصابة في حالة التصادم، وأضافت الهيئة التنظيمية إن المركبات فشلت في الامتثال لمتطلبات السلامة الفيدرالية، حيث قد لا يتم تنشيط ضوء التحذير الخاص بحزام الأمان، والرنين المسموع عندما لا يكون السائق قد ربط حزام الأمان

صادرات كوريا الجنوبية تواصل نموها للشهر الثامن على التوالي

على خلفية الصادرات القوية لأشباه الموصلات، ارتفعت الصادرات بنسبة 11.7% على أساس سنوي إلى 58.1 مليار دولار في مايو الماضي، وفقًا للبيانات التي جمعتها وزارة التجارة والصناعة والطاقة، بينما انخفضت الواردات بنسبة 2% على أساس سنوي إلى 53.1 مليار دولار، ما أدى إلى فائض تجاري قدره 4.96 مليار دولار، لتحافظ كوريا الجنوبية بذلك على فائض تجاري لمدة 12 شهرًا متتاليًا، وتحقق أيضًا أعلى فائض تجاري في 41 شهرًا.

وبحسب القطاع، قفزت صادرات الرقائق بنسبة 54.5% على أساس سنوي إلى 11.38 مليار دولار، لتحافظ على النمو للشهر السابع على التوالي.

لمتابعة أخر الأخبار والتحليلات من إيكونومي بلس عبر واتس اب اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“أرامكو” توقع اتفاقا لشراء 1.2 مليون طن غاز مسال سنويا

وقعت شركة "أرامكو" السعودية اتفاقية مبدئية غير ملزمة مدتها 20...

منطقة إعلانية