أخبار

تفاصيل مثيرة بملف “مصر الجديدة للإسكان” يكشفها رئيس القابضة للتشييد

أبو العطا

أعرب هشام أبو العطا رئيس مجلس إدارة القابضة للتشييد والتعمير، عن دهشته من سلوك الشركات التي تقدمت لشراء كراسات شروط عقد إدارة مصر الجديدة للإسكان والتعمير.

ولفت رئيس القابضة، إلى أن هذا السلوك يعد رسالة سيئة من الشركات خاصة بعد ما أبدته “مصر الجديدة للإسكان” من مرونة في الطلبات المقدمة من الأربع شركات التي تقدمت لشراء الكراسة وتطبيق التعديلات المطلوبة.

وأضاف أبو العطا، أن الشركة منذ بداية طرح كراسة الشروط تعاملت بمرونة مع كل الطلبات والتعديلات التي طلبتها الشركات المتقدمة، فضلا عن عقد اجتماع يرأسه وزير قطاع الأعمال العام هشام توفيق لمناقشة استفسارات الشركات والتعديلات المطلوبة علي كراسة الشروط.

واشترت 4 شركات تطوير عقارى كراسة الشروط الخاصة بعقد إدارة شركة مصر الجديدة، والشركات الأربعة هى السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار “سوديك”، وبالم هيلز للتعمير، وبي بي أي بارتينرز للاستثمار المباشر، ودار الأركان للتطوير العقاري.

وطرحت الشركة كراسات الشروط فى 25 نوفمبر الماضى وبعدها قررت مد فترة عقد الشريك الاستراتيحى من 7 إلى 10 سنوات.

وأوضح أبو العطا، أن مصر الجديدة أجرت أربع تعديلات علي شروط أساسية بناءً علي طلب الشركات المتقدمة، من ضمنها تعديل طريقة احتساب معدل النمو، وأنه حتى ميعاد تلقي العروض الفنية والمالية من الشركات لم تستقبل مصر الجديدة أي تعديلات أو طلبات أخرى مما خدع القائمين علي ملف الادارة بجدية الشركات في التقدم.

وقالت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، إنه لم يتقدم أحد لعقد إدارة الشركة اول أمس، مضيفة فى بيان للبورصة المصرية، أن لديها خطة بديلة للتطوير وسيتم الإعلان عنها في وقت قريب.

وكانت الشركة قد حددت أمس الأحد موعدا نهائيا للشركات الراغبة فى تقديم عروض لإدارة الشركة مقابل نسبة من الأرباح.

وأكد أبوالعطا، علي دهشته من سلوك الشركات على الرغم من جواب “سوديك” المرسل يوم فض المظاريف بالاعتذار عن التقدم والذي يعد رسالة سيئة حتي وإن كانت بإعتذار.

ولفت إلى أن الرسالة السيئة من سلوك الشركات أثرت علي سهم شركة مصر الجديدة وجعلت السهم يفقد أكثر من 9% من قيمته المتدوالة، لافتًا إلى أن الصناديق الاستثمارية الكبري اشترت كمية كبيرة من سهم الشركة المباع نظرا لمعرفتها الجيدة بقيمة السهم الحقيقة ووزن الشركة القوي في السوق العقاري.
وتراجع سهم شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير 10% خلال ساعتين من جلسة تداول أمس الإثنين ، وفي مستهل التعاملات تم التداول على 4.5 مليون سهم متصدراً تداولات الجلسة بقيمة 77.5 مليون جنيه.

ووافقت الجمعية العامة غير العادية في نهاية نوفمبر على إسناد إدارة الشركة إلى شركة ذات خبرة في مجالات التطوير أو الاستثمار العقاري استرشاداً بالشروط الأساسية للتعاقد، كما اعتمدت كراسة الشروط وكذلك عقد المشاركة في الإدارة.

 

إعادة طرح حصة من الشركة غير وارد..

وقال رئيس مجلس إدارة القابضة للتشييد، إن فكرة إعادة طرح حصة من الشركة للإدارة مرة اخري لم تعد واردة في خطة الشركة حالياً، مؤكدا علي ضرورة تطوير الشركة من خلال وضع خطة تطوير ذاتياً.

وأكد أبو العطا، أن عدم تقدم الشركات بالعروض الفنية والمالية بعد سحب كراسة الشروط بمثابة ظلم شديد للشركة، ويسئ لملف الإدارة ككل.

وقالت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، أمس إنه لم يتقدم أحد لعقد إدارة الشركة.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

الوباء.. فرصة الدول النامية لمنافسة الصين

من المفترض أن ينشر الوباء الذى دمر الأسواق الناشئة –...

بعد أزمة انهيار الأسعار.. ما العقبة التالية أمام «أوبك»؟

بعد أن ساعدت منظمة الدول المصدرة للبترول «أوبك»، أسواق البترول...