أخبار

“كورونا” يلغي 30% من حجوزات السياحة المصرية وسط توقعات متشائمة

كورونا

قدر عاملون في قطاع السياحة المصري، نسبة حجوزات السفر الملغاة بسبب مخاوف كورونا بنحو 20 إلى 30% خلال شهر مارس الجاري، وسط توقعات بارتفاع نسبة الحجوزات الملغاة خلال الفترة المقبلة.
وقالت مصادر في شركات عاملة بالقطاع السياحى لصحيفة البورصة، إن معدلات الإلغاء بدأت فى الارتفاع منذ منتصف الأسبوع الماضى ووصلت ذروتها بداية الأسبوع الجارى مع إعلان وزارة السياحة بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية اكتشاف 33 حالة فى أحد الفنادق العائمة بالأقصر لترتفع عدد الحالات المكتشفة على متن الفندق إلى 45 حالة.
وتوقعت المصادر استمرار إلغاء الحجوزات دون تحديد نسب ليس للتخوف من فيروس “كورونا” فى مصر ولكن التخوف عالمى فى ظل التعليمات الصادرة من كل الدول لمواطنيها.
وتبلغ الطاقة الفندقية العاملة بمصر نحو 205 آلاف غرفة فندقية، تستحوذ منطقتى البحر الأحمر وجنوب سيناء على ثلثيها ويتوافر نحو 18 ألف غرفة بالفنادق العائمة فى الأقصر وأسوان.
وارتفعت الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال العام الماضى إلى 13.6 مليون سائح مقابل 11.3 مليون خلال العام الأسبق.

الشاعر: 70% تراجعاً فى الطلب على المنتجعات

وقال حسام الشاعر رئيس غرفة شركات السياحة والسفر، إن الحجوزات تتراجع بنسبة 70% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى خاصة الوافدة من دول أوروبا للمقصد السياحى المصرى.
وأضاف أن هناك ترقبا من قبل الوفود السياحية والعالم بشكل عام، منتظرين انتهاء أزمة فيروس “كورونا”.
وقال معتز صدقى مدير عام شركة “ترافكو للسياحة” إن السوق المصرى يشهد إلغاء فى الحجوزات بنسبة 20% من جميع الأسواق الخارجية بسبب خوف السياح من فيروس “كورونا”.

السوق العربى أغلق أبوابه فى وجه السياحة المصرية

أضاف صدقى أن هناك حجوزات فردية من جميع الأسواق الخارجية باستثناء السوق العربى الذى أغلق أبوابه فى وجه السياحة المصرية وتابع “فقدنا السوق العربى بالكامل”.
وأوضح صدقى أن صناعة السياحة مثل باقى القطاعات الاقتصادية على مستوى العالم وتعيش وقتاً عصيباً بسبب “كورونا” الذى سيكبد السياحة والطيران خسائر غير مسبوقة هذا العام.
وقال محمد عثمان رئيس جمعية السياحة الثقافية، إن السياحة الثقافية فى مصر تعانى من إلغاءات كبيرة فى الحجوزات بشكل غير مسبوقة من جميع دول العالم بسبب خوف المسافرين من الفيروس.
وأضاف أن جميع دول العالم تحد من سفر مواطنيها خوفاً من دخول الفيروس إليها، كما أن البعض الآخر يحظر دخول الأجانب، كما حدث من السعودية بمنع دخول المعتمرين أو زائرى المسجد النبوى الشريف.
وأوضح عثمان أن الحل الوحيد فى اكتشاف مصل لعلاج الفيروس وليس دخول فصل الصيف فقط فلا يوجد تأكيد على موت الفيروس فى درجات الحرارة المرتفعة.

وقال عمرو لبيب العضو المنتدب لشركة “دانة للسياحة” إن شركته تعمل على السوق العربى والذى تم إلغاء جميع حجوزاته.
وأضاف أن قرار دول الكويت وعمان بتعليق الرحلات مع مصر يعنى عدم وجود سياح من هذه الدول لحين انتهاء فترة التعليق.
وقال علاء عاقل رئيس غرفة المنشآت الفندقية بالبحر الأحمر، إن تأثيرات “كورونا” بدأت تظهر على حجوزات شهرى مارس وأبريل رغم أن مصر تعد أقل الدول التى ظهر بها الفيروس حتى الآن.
وأضاف أن العديد من شركات الطيران العالمية قلصت رحلاتها أو خفض طاقات النقل إلى المقاصد السياحية حول العالم ومنها شركات إيطالية وألمانية وبلجيكة وأوكرانية.
وقال طارق شلبى رئيس جمعية مستثمرى مرسى علم السياحيين، إن 4 شركات من ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وأوكرانيا ألغت رحلاتهم مطلع الأسبوع الجارى بسبب خوف عملائها من السفر فى ظل انتشار فيروس “كورونا”.
وأضاف أن التشيك لم تعلن عن إلغاء رحلاتها حتى الآن ومن غير المتوقع أن تستمر هذه الرحلات لأن جميع المسافرين لديهم الخوف من العدوى بالفيروس.
وتوقع شلبى عودة الرحلات مرة أخرى مع دخول فصل الصيف لأن الفيروس لا يقاوم ارتفاع درجات الحرارة، وسيهرب الأوروبيين لمصر هرباً من درجات الحرارة المنخفضة فى بلدانهم.

الأكثر مشاهدة

مع استئناف إنتاج النفط الليبي.. الخام يتجه نحو ثاني انخفاض شهري

انخفضت أسعار النفط العالمية، بنهاية تعاملات أمس الجمعة، بما يزيد...

مدبولي: توافق مصري عراقي على إنشاء آلية النفط مقابل الإعمار

قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء إنه جرى التوافق مع...

منطقة إعلانية