أخبار

أسعار النفط تتكبد أكبر خسارة أسبوعية في 30 عامًا

الأمريكي

تكبدت أسعار النفط الخام الأمريكي، خسارة أسبوعية بلغت 29%، على مدار تعاملات الأسبوع المنتهي أمس الجمعة، هي الخسارة الأكبر لها منذ اندلاع حرب الخليج بين الولايات المتحدة والعراق في 1991، فيما أنهى سعر خام برنت على خسائر بلغت 20%، وتراجع كلا خامي القياس لأربعة أسابيع متتالية.
وهوت أسعار النفط الخام الأمريكي بنسبة 10.7% أمس الجمعة، وسجل أكبر انخفاض أسبوعي له منذ حرب الخليج في 1991 مع تجفيف وباء فيروس كورونا الطلب العالمي وقول مسؤولين في واشنطن إن مبعوثا سيتجه إلى السعودية للتعامل مع تداعيات حرب أسعار النفط بين السعودية وروسيا.

وشهد الأسبوع مبيعات كثيفة على مدى أربعة أيام مع ثني الجائحة المتنامية الناس عن قيادة السيارات وحجز الرحلات الجوية.
وتوقع متعاملون كبار مثل عملاق تجارة النفط فيتول وشركة أبحاث الطاقة آي.اتش.اس ماركت إن الطلب على الخام قد يهبط بما يصل إلى 10%، كانت أسعار النفط ارتفعت بقوة يوم الخميس بعد بيع لأيام، لكن موجة الصعود لم تدم.
وقال جون كيلدوف، الشريك لدى أجين كابيتال مانجمنت في نيويورك، ”مع استمرار تباطؤ الاقتصاد حتى يكاد يتوقف، من الواضح أن تحطم الطلب سيتنامى. ومهما تكن الجهود المبذولة لخفض الإنتاج في الولايات المتحدة والإنفاق الرأسمالي، فإنها لا تكفي حاليا.“
وتراجعت يوم الجمعة العقود الآجلة لخام برنت 1.49 دولار بما يعادل 5.2% ليتحدد سعر التسوية عند 26.98 دولار للبرميل.

ونزلت عقود الخام الأمريكي تسليم ابريل 2.69 دولار أو 10.7% لتغلق على 22.53 دولار للبرميل، فيما يحل أجل عقد أقرب استحقاق يوم الجمعة، وأغلق عقد الخام الأمريكي الأنشط تسليم مايو 3.28 دولار أو 12.7% على 22.63 دولار.
وفقد الخام الأمريكي نصف قيمته في الأسبوعين الأخيرين، وهبط برنت حوالي 40%، مع تقلص الطلب بسبب الجائحة بالتزامن مع انهيار تخفيضات الإنتاج المنسقة بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا.

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

الأكثر مشاهدة

الوباء.. فرصة الدول النامية لمنافسة الصين

من المفترض أن ينشر الوباء الذى دمر الأسواق الناشئة –...

بعد أزمة انهيار الأسعار.. ما العقبة التالية أمام «أوبك»؟

بعد أن ساعدت منظمة الدول المصدرة للبترول «أوبك»، أسواق البترول...