أخبار

الموالح المصرية فى طريقها إلى البرازيل

الموالح

أعلنت وزارة الزراعة موافقة السلطات البرازيلية على قبول محاصيل الموالح المصرية، وتوقع مصدرو الحاصلات الزراعية تحقيق تعاقدات جيدة بدعم اتفاقية الميركسور، لكنها مرهونة بحاجة البرازيل وانتهاء آثار تفشى فيروس كورونا.

وفقاً لبيان صادر عن وزارة الزراعة، أرسلت الإدارة المركزية للحجر الزراعى تقريراً إلى وزير الزراعة، أفصح عن نجاح جلسات التفاوض مع البرازيل، فى فتح الباب أمام الصادرات الزراعية المصرية من الموالح.

قال أحمد العطار، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى، إنَّ البرازيل قبلت الموالح المصرية، بعد مفاوضات فنية بين البلدين وزيارات ميدانية لتلبية اشتراطات الصحة النباتية.

أضافت مصادر فى وزارة الزراعة لجريدة «البورصة»، أنَّ الزيارات الميدانية تمت فى نوفمبر الماضى، باستقبال وفد برازيلى، والموافقات الأولى حصلنا عليها بعد قبول الثوم فى منتصف العام الماضى.

قالت إن نمو الصادرات سيأتى بدعم من اتفاقية الميركسور، والتى تضم البرازيل، والأرجنتين، وأوروجواى وباراجواى مع مصر، وتعمل منذ سبتمبر 2017.

ورهن متعاملون فى القطاع التصديرى، تحقيق تعاقدات جيدة الموسم المقبل بتعافى الاقتصاد الدولى من تبعات أزمة تفشى فيروس كورونا.

وقال محسن البلتاجى، رئيس جمعية تنمية الحاصلات البستانية، إنَّ فتح مزيد من الأسواق أمام الحاصلات المصرية يدعم الاقتصاد وسمعة السوق المصرى خارجياً، ما يرفع المحصلة النهائية من العملة الصعبة.

الأكثر مشاهدة

وزيرة التخطيط تكشف عن 6 محاور للإصلاح الهيكلي للاقتصاد المصري.. تعرف عليها

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إن الإصلاحات...

منطقة إعلانية