أخبار

“أبل” تصنع ملايين المعدات طبية وتوزعها مجانًا لمكافحة “كورونا”

أبل

تسعى شركات التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم إلى مساعدة الحكومات والهيئات الصحية في حربها الضروس ضد جائحة فيروس كورونا، ومن بين هذه الشركات عملاق التكنولوجيا الأمريكي “أبل“، التى قالت اليوم إنها صممت “ماسك” لحماية الوجه مخصص للأطباء.
ونشر الرئيس التنفيذي لشركة، تيم كوك، مقطع فيديو على تويتر يقول إن عملاق التكنولوجيا سوف تنتج وتشحن مليون درع للوجه من أجل العاملين في المجال الطبي بحلول نهاية الأسبوع، وبعد ذلك، مليون وحدة إضافية كل أسبوع.
وقال “كوك” إن الشركة قامت بتخصيص 20 مليون قناع من خلال شبكة سلسلة التوريد الخاصة بها، وتعمل مع الحكومات للتبرع بها حسب الطلب، وفي الشهر الماضي، كما أطلقت أبل أداة أساسية إلى حد ما للأشخاص في الولايات المتحدة للتحقق مما إذا كانوا بحاجة إلى اختبار COVID-19. وقال كوك أثناء إعلانه عن هذا الماسك الطبى بحسابه على تويتر: “تم تسليم شحنتنا الأولى إلى مرافق مستشفى كايزر في وادي سانتا كلارا الأسبوع الماضي، وكانت ملاحظات الأطباء إيجابية للغاية، هذه العلبة المسطحة، تضم مئة بكل صندوق، ويتم تجميع كل درع في أقل من دقيقتين وقابل للتعديل بالكامل، ونحن نورد المواد والتصنيع في الولايات المتحدة والصين “.
وأضاف كوك: “تلتزم أبل بدعم الاستجابة العالمية لفيروس كورونا المستجد، ولقد أطلقنا جهودًا على مستوى الشركة، جمعت بين مصممي المنتجات والهندسة والعمليات وفرق التعبئة والتغليف وموردينا لتصميم وإنتاج وشحن دروع الوجه للعاملين في مجال الصحة”.
وتخطط أبل لشحن أكثر من مليون درع بحلول نهاية هذا الأسبوع ومليون أخرى كل أسبوع بعد ذلك، حيث تعمل الشركة حتى الآن على توزيعها في جميع أنحاء الولايات المتحدة، لكنها تخطط للتوسع في أماكن أخرى قريبًا.
وقال كوك: “ينصب تركيزنا على الطرق الفريدة التي يمكن أن تساعد بها أبل، وتلبي الاحتياجات الأساسية لمقدمي الرعاية بشكل عاجل وعلى نطاق تتطلبه الظروف”.

وأعلن الرئيس التنفيذى لشركة أبل على موقع Weibo الصينى للتدوين المصغر منذ عدة أيام أيضا، أن الشركة الأمريكية ضاعفت الآن تبرعها لجهود الصين ضد فيروس كورونا، بما يعادل أكثر من 50 مليون يوان، أى حوالى 7 ملايين دولار.
ويعاني الأطباء في جميع أنحاء الولايات المتحدة من نقص معدات الوقاية الشخصية، مثل واقيات الوجه والأقنعة، مما يعرضهم للخطر أثناء تفشي فيروس كورونا المستجد، وقال كوك أيضًا إن آبل وفرت 20 مليون قناع (N95) من خلال سلسلة توريدها العالمية وتعمل مع الحكومات للتبرع بها للمؤسسات التي تحتاجها، وبسبب تفشي الفيروس، يعمل موظفو شركة آبل في كاليفورنيا حاليًا من المنزل، وأغلقت الشركة متاجرها للبيع بالتجزئة خارج الصين إلى أجل غير مسمى.

الأكثر مشاهدة

وزيرة التخطيط تكشف عن 6 محاور للإصلاح الهيكلي للاقتصاد المصري.. تعرف عليها

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إن الإصلاحات...

منطقة إعلانية