أخبار

“القلعة” بعد نمو إيراداتها وخسارة 1.3 مليار جنيه في 2019: كورونا ستؤثر بربحية مصفاة التكرير

أعلنت شركة القلعة لاستثمارات الطاقة والبنية التحتية، عن ارتفاع إيرادتها بنسبة 11 % خلال العام الماضي 2019، لتسجل 14.9 مليار جنيه، بدعم من نمو إيرادات شركات طاقة عربية ومزارع دينا ونايل لوجيستيكس، بالإضافة إلى تشغيل مشروع الشركة المصرية للتكرير.

31 % ارتفاعا في إيرادات طاقة عربية إلى 7.7 مليار جنيه

وأوضحت الشركة في بيان لها، أن نمو الإيرادات جاء بفضل الأداء القوي لشركة “طاقة عربية”، حيث ارتفعت إيراداتها بنسبة 31%، لتسجل 7.7 مليار جنيه خلال عام 2019، مدعومة بزيادة نشاطات قطاعات الغاز الطبيعي والكهرباء، وتسويق وتوزيع المنتجات البترولية، بالإضافة إلى ارتفاع المساهمة الإيجابية لقطاع الطاقة الشمسية.
كما شهدت شركة “مزارع دينا” التابعة للقلعة في قطاع الأغذية والأنشطة الزراعية، نموا في الإيرادات، وتحسن مستويات الربحية، بعد تطبيق التدابير التي نفذتها الشركة لتحسين الكفاءة التشغيلية بمزرعة إنتاج الألبان، مع إجراء العديد من التوسعات بالشركة الاستثمارية لمنتجات الألبان.

إيرادات “نايل لوجيستيكس” تقفز 79% بعد تشغيل مستودع حبوب

كما حققت شركة “نايل لوجيستيكس” طفرة في نتائجها المالية، حيث قفزت إيرادات الشركة بنسبة 79%، مسجلة 236 مليون جنيه خلال الفترة ذاتها، بعد تشغيل مستودع تخزين الحبوب الجديد، وتحسين قدرات نشاطات التحميل والتفريغ، مع مواصلة زيادة حجم عمليات مستودع تخزين الحاويات.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة القلعة، الدكتور أحمد هيكل، إن الأداء القوي الذي حققته الشركة خلال العام الماضي، يعكس استمرار تركيزها على زيادة حجم أعمال مختلف شركاتها التابعة وتحسين عملياتها، مشيرا إلى أن شركة طاقة عربية كانت الأفضل أداء.

القلعة

وبحسب هيكل،نجحت القلعة في تعزيز مكانتها الرائدة على ساحة الطاقة المصرية، عبر توظيف المعطيات السوقية الجديدة التي تتمثل ملامحها الرئيسية في توجه الحكومة لتحرير قطاع الطاقة كليًا، بالإضافة إلى نجاح الشركة في تنويع محفظة نشاطاتها، من خلال إطلاق محطة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية التابعة لها في منطقة بنبان بمحافظة أسوان.
وعلى صعيد قطاع النقل واللوجيستيات، قال هيكل، إن “القلعة” بدأت جني ثمار جهودها السابقة، لتأسيس منظومة شاملة من الخدمات اللوجيستية، وأنشطة المناولة والشحن والتفريغ، حيث أثمرت تلك الجهود عن تسجيل أرباحًا تشغيلية خلال العام.

هيكل: مصفاة المصرية للتكرير حققت 160 مليون دولار أرباح تشغيل الربع الأخير 2019

وتابع هيكل، أن مشروع الشركة المصرية للتكرير، يعمل حاليًا بكامل طاقته الإنتاجية، وقام بتوريد 3.1 مليون طن من المنتجات البترولية، منها 2.8 مليون طن تقريبًا من المنتجات المكررة إلى الهيئة المصرية العامة للبترول، بالإضافة إلى بيع نحو 265 ألف طن من الفحم البترولي، و40 ألف طن من الكبريت إلى شركات تصنيع الأسمنت والأسمدة، وذلك خلال الفترة من أغسطس 2019 وحتى منتصف مارس 2020.

أحمد- هيكل- المصرية-للتكرير- القلعة

حقق مشروع الشركة المصرية للتكرير أرباحا تشغيلية بقيمة 160 مليون دولار تقريبًا، خلال الربع الأخير من عام 2019، بدعم من تراجع أسعار المازوت خلال الفترة الماضية بالمقارنة مع أسعار السولار.

وبلغت الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك 1.3 مليار جنيه خلال عام 2019، دون تغيير عن العام السابق، نظرًا لانخفاض إيرادات مجموعة “أسيك القابضة” بنسبة 60%، في ظل تباطؤ قطاع الأسمنت المصري، بالإضافة إلى تراجع أداء مصنع أسمنت التكامل في السودان، نتيجة التحديات السياسية والأمنية هناك.

كما ساهم الأداء القوي لشركة طاقة عربية، في الحد من تراجع نتائج الأنشطة المرتبطة بقطاع الأسمنت، حيث شهدت الشركة ارتفاعا في الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بنسبة 76% لتسجل 659.2 مليون جنيه خلال عام 2019، بفضل التوسع بجميع نشاطاتها، بالإضافة إلى المساهمة الإيجابية لمحطة الطاقة الشمسية في بنبان بمحافظة أسوان.

وحققت شركة “نايل لوجيستيكس” أداءً قويًا على صعيد الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك، حيث بلغت 51.1 مليون جنيه خلال العام الماضي، مقابل خسائر تشغيلية بقيمة 30 مليون جنيه في العام السابق عليه.

وخلال الربع الأخير، ارتفعت الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بنسبة 17%، لتسجل 325 مليون جنيه.

القلعة تتحول من الربحية في 2018 لخسارة 1.3 مليار جنيه في 2019

وتكبدت الشركة صافي خسائر بقيمة 1.1 مليار جنيه خلال عام 2019، مقابل صافي أرباح بقيمة 1.3 مليار جنيه خلال العام السابق عليه، حيث تشمل الخسائر مخصصات بقيمة 395.5 مليون جنيه، وتكاليف اضمحلال بقيمة 226.7 مليون جنيه.

وخلال الربع الأخير من عام 2018، سجلت الشركة أرباحًا غير نقدية بقيمة 3.96 مليار جنيه، نتيجة استبعاد الالتزامات التشغيلية المتعلقة بشركة أفريكا ريل وايز في كينيا وأوغندا.

أحمد هيكل: أولويات الإدارة في مواجهة كورونا الحفاظ على صحة 17 ألف عامل

وفي إطار التحديات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا، قال هيكل، إن شركة القلعة تأثرت بتداعيات انتشار الفيروس كباقي جميع الشركات الأخرى حول العالم، إلا أن الإدارة تبنّت مجموعة من التدابير الاحترازية والاستراتيجيات الاستباقية لإدارة المخاطر المحتملة لانتشار الفيروس واحتواء تداعياته، حيث وضعت الإدارة في مقدمة أولوياتها الحفاظ على صحة وسلامة فريق العمل، والذي يصل إلى أكثر من 17 ألف موظف، مع تمكين الإدارات العليا للشركات التابعة من تقديم أوجه الدعم والتوجيه اللازمة خلال الأوضاع الاستثنائية الراهنة، مشيرا إلى أن الشركة لم تتخلى عن موظفيها، ولم تلجأ إلى تخفيض العمالة.

هيكل: ربحية المصرية للتكرير ستتأثر سلباً بشكل ملحوظ من تداعيات كورونا

وأضاف هيكل، أنه في ظل استمرار تداعيات انتشار فيروس كورونا، وتأثيره على سوق النفط العالمي، تتوقع الإدارة أن تتأثر ربحية مشروع الشركة المصرية للتكرير بشكل سلبي ملحوظ خلال عامه التشغيلي الأول، كما تتوقع انخفاض نتائج الأنشطة المتعلقة بقطاعي الأسمنت والتعدين، على خلفية استمرار تراجع الطلب وتباطؤ أنشطة الإنشاءات في السوق المصري، إلى جانب تأثر نتائج الشركات كثيفة الاعتماد على أنشطة التصدير بالتحديات الراهنة، وأبرزها إغلاق الحدود وتباطؤ حركة التجارة العالمية.

وأوضح هيكل، أن الإدارة تتوقع استمرار الأداء القوي للشركات التابعة الأخرى مع تحسن أداءها التشغيلي، وخاصة شركة مزارع دينا والشركة الوطنية للطباعة، في ضوء ما تحظى به الشركتان من قدرة على الحفاظ على أسعار البيع، والاستفادة من انخفاض تكاليف الخامات ومدخلات الإنتاج.

الخازندار: عدم وضوح الرؤية بشأن كورونا يؤدي لصعوبة توقع تاثيراته على الشركة

ومن جانبه قال الشريك المؤسس والعضو المنتدب لشركة القلعة، هشام الخازندار، إن الإدارة فرضت عددا من الإجراءات، بهدف تعزيز ممارسات الصحة والسلامة في جميع الشركات التابعة، وتجنب مخاطر العدوى، بما ذلك التطبيق الصارم لبروتوكولات النظافة والتعقيم، وبصفة خاصة في المنشآت التابعة المتخصصة في إنتاج المواد الغذائية، والأنشطة التشغيلية التي تتطلب التعامل مع العملاء بشكل مباشر.

القلعة
وأضاف، أن الشركة تلتزم بتوجيهات التباعد الاجتماعي، عبر تخفيض مستويات حضور الموظفين في مقرات الشركات ومواقع المشروعات التابعة، علمًا بأن الإدارة تعكف حاليًا على تعزيز البنية التكنولوجية للشركة لضمان عمل أكبر عدد من الموظفين من المنزل بكفاءة، وذلك تحسبًا لتشديد إجراءات الحظر خلال الفترة المقبلة.
وأشار الخازندار إلى صعوبة توقع تأثير التحديات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا على الأداء المالي للشركة خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل عدم وضوح الرؤية فيما يتعلق بمدة استمرار تلك التحديات.

الأكثر مشاهدة

محمود محيي الدين مديراً تنفيذيا لصندوق النقد الدولى وممثلاً لمصر والمجموعة العربية

تم انتخاب المرشح المصري الدكتور محيي الدين بالاجماع مديراً تنفيذياً...

انطلاق فعاليات الملتقى العاشر للمسئولية المجتمعية 16 نوفمبر المقبل

تعقد شركة "سي إس آر ايجيبت" الملتقى السنوي للتنمية المستدامة...

منطقة إعلانية