أخبار

التجارة والصناعة: 34 شركة جديدة تنضم للاستفادة من اتفاقية الكويز

أعلنت وزيرة التجارة والصناعة، نيفين جامع، عن انضمام 34 شركة جديدة للاستفادة من المزايا التفضيلية، لاتفاقية “الكويز” للتصدير إلى السوق الأمريكي.
وقالت الوزيرة في بيان اليوم الخميس، إن صادرات مصر إلى الولايات المتحدة ارتفعت بنسبة 31% خلال العام الماضي 2019، لتصل إلى 2.1 مليار دولار، مقابل 1.6 مليار دولار في العام السابق عليه 2018.
جاء ذلك خلال مشاركة الوزيرة في الندوة التي نظمتها وحدة المناطق الصناعية المؤهلة “الكويز” برئاسة الدكتور أشرف الربيعي وبمشاركة الدكتور ياسر قرني، المستشار التجاري بجهاز التمثيل التجاري، والدكتور هاني قسيس، رئيس شركة مصر للصناعة والتجارة “مينترا”، إلى جانب ممثلين عن الشركات.

مليار جنيه استثمارات الـ 34 شركة المنضمة حديثا

من جانبه أوضح رئيس وحدة المناطق الصناعية المؤهلة “الكويز”، الدكتور أشرف الربيعي، أن عدد الشركات المنضمة مؤخراً للاستفادة من مزايا اتفاقية الكويز يبلغ ٣٤ شركة، ويصل إجمالي استثماراتها إلى نحو مليار جنيه، منها استثمارات أجنبية مباشرة تعمل في السوق المصري (صينية، هندية، لبنانية، تركية)، وبعضها استثمار مصري أجنبي مشترك، مشيراً إلى أن هذه الشركات تعمل في مجالات الملابس الجاهزة والمنسوجات والسلغ غذائية، بالإضافة إلى المنتجات الجلدية.

12 مليار دولار صادرات مصر للسوق الأمريكي في 14 عاما

وأشار إلى أن صادرات مصر للسوق الأمريكي في إطار اتفاقية الكويز بلغت خلال الفترة من عام 2005 حتى عام 2019 نحو 12 مليار دولار، كما تأتي مصر في المرتبة رقم 20 في قائمة أكبر الدول المصدرة للسوق الأمريكي في منتجات الملابس الجاهزة، بإجمالي 1.15 مليار دولار خلال عام 2019، مشيرا إلى أن مصر تحتل المرتبة الرابعة كأكبر مصدر لـ “البنطلونات” للسوق الأمريكي، حيث تستورد الولايات المتحدة الأمريكية سنوياً ملابس جاهزة ومنسوجات بإجمالي 115 مليار دولار.
ونوه إلى أن وحدة الكويز تقوم بجهود كبيرة لزيادة نفاذ الصادرات المصرية للسوق الأمريكي، في إطار خطة عمل الوحدة والتي تتضمن زيادة عدد المستفيدين من اتفاقية الكويز، وزيادة نوعيات السلع المصدرة، مشيرا إلى أن الملابس الجاهزة والمنسوجات تمثل نحو 98% من المنتجات التي يتم تصديرها من خلال هذه المناطق.

فرص نفاذ الصادرات المصرية للسوق الأمريكي

وقال المستشار التجارى بجهاز التمثيل التجاري، الدكتور ياسر قرني، إن هناك فرصة كبيرة للصادرات المصرية للنفاذ للسوق الأمريكي، وذلك في إطار اتفاقية الكويز (QIZ) ونظام الأفضليات المعمم للمزايا “GSP”، مشيراً إلى أن جهاز التمثيل التجاري يقوم بدور هام لخدمة مجتمع المصدرين، حيث يسهم في توفير المعلومات التصديرية وإعداد الدراسات التسويقية وتوفير الفرص التصديرية، وتذليل العقبات وحل المشكلات، بالإضافة إلى توفير قوائم المستوردين وتوعية المصدرين بمزايا الاتفاقيات التجارية المختلفة.
وأشار قسيس، إلى أن شركة مصر للصناعة والتجارة “مينترا” نجحت في تحقيق زيادة سنوية بنسبة وصلت إلى 700% في مجال التصدير للسوق الأمريكي، وذلك من خلال الاستفادة من المزايا التي أتاحتها اتفاقية الكويز، لافتا إلى أن الشركة تتعاون مع كبريات شركات التسويق وتجارة التجزئة العالمية في تسويق منتجاتها بالسوق الأمريكي، وعلى رأسها شركتي “وول مارت” و”أمازون”.

الأكثر مشاهدة

لائحة قانون الدفع غير النقدي تضع حدودا قصوى للحكومة والقطاع الخاص في استخدام “الكاش”

أصدر مجلس الوزراء اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم استخدام وسائل الدفع...

وزير المالية يدعو مجموعة العشرين لمساندة الدول المتضررة من جائحة كورونا

أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أن الحكومة المصرية نجحت...

منطقة إعلانية