أخبار

الفاو: قفزة بأسعار الغذاء العالمية.. و9 دول عربية بحاجة لمساعدات

العالمية

قفزت الأسعار العالمية للسلع الغذائية بشكل حاد في شهر نوفمبر الماضي، لتسجل أعلى مستوى لها في نحو 6 سنوات.
وقالت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو)، إن متوسط مؤشر قياس أسعار الأغذية والزراعة سجل نحو 105 نقاط في نوفمبر، مرتفعا بنسبة 3.9% عن مستواه المسجّل في شهر أكتوبر 2020، و6.5% مقارنة بشهر نوفمبر 2019.

وبحسب منظمة الأغذية والزراعة، تعدّ هذه الزيادة الشهرية هي الأعلى منذ يوليو 2012، حيث سجل المؤشر أعلى مستوى له منذ ديسمبر 2014.

45 دولة منها 9 عربية بحاجة إلى مساعدات غذائية

وكان لجائحة كورونا، تأثيرا كبيرا خاصة على مستويات الدخل، وهو ما كان عاملاً وراء مستويات انعدام الأمن الغذائي في العالم.
ووفقا للمنظمة، هناك 45 دولة، 34 منها في أفريقيا، بحاجة إلى مساعدات غذائية خارجية.

أما الدول الخمسة والأربعين التي تحتاج إلى مساعدة غذائية عالمية فهي: إثيوبيا، إريتريا، إسواتيني، أفغانستان، أوغندا، باكستان، بنغلاديش، بوركينا فاسو، بوروندي، تشاد، الكونغو، جمهوريّة أفريقيا الوسطى، سوريا، جمهورية الكونغو الديمقراطية، جمهورية تنزانيا المتحدة، جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، جنوب السودان، زامبيا، زمبابوي، السنغال، سيراليون، غينيا، فنزويلا، كابو فيردي، الكاميرون، كينيا، ليبيريا، ليسوتو، مالي، مدغشقر، ملاوي، موزامبيق، ميانمار، ناميبيا، النيجر، نيجيريا، هايتي.

بالإضافة إلى 9 دول عربية هي: لبنان، ليبيا، العراق، سوريا، اليمن، موريتانيا، جيبوتي، السودان، بالإضافة إلى الصومال.

 

14.5 % ارتفاعا في مؤشر أسعار الزيوت النباتية

وارتفع مؤشر المنظمة لأسعار الزيوت النباتية بنسبة بلغت 14.5% خلال نوفمبر الماضي، بضغط من ارتفاع أسعار زيوت النخيل، نتيجة النقص الحاد في مستويات المخزونات العالمية.

 

2.5 % ارتفاعا في مؤشر أسعار الحبوب

وارتفع بدوره مؤشر المنظمة لأسعار الحبوب بنسبة 2.5% في نوفمبر الماضي مقارنة بشهر أكتوبر السابق عليه، وكان أعلى في المتوسط بنسبة 19.9% مقارنة بشهر نوفمبر 2019.

وارتفعت أسعار صادرات القمح بفعل تراجع توقعات الحصاد في الأرجنتين، وانخفاض توقعات الإنتاج في الولايات المتحدة وأوكرانيا، إضافة إلى شراء كميات كبيرة من الصين، بينما حافظت الأسعار الدولية للأرزّ على نفس مستوياتها خلال نوفمبر.

 

3.3 % زيادة في أسعار السكر

وارتفع مؤشر المنظمة لأسعار السكر بنسبة 3.3% في نوفمبر على أساس شهري، في ظلّ تنامي توقعات انخفاض الإنتاج العالمي في موسم التسويق المقبل بعدما أدت الأحوال المناخية غير المواتية إلى ضعف توقعات المحاصيل في الاتحاد الأوروبي والاتحاد الروسي وتايلند.

0.9 % ارتفاعا في أسعار الألبان

وارتفع مؤشر المنظمة لأسعار الألبان بنسبة 0.9% ليبلغ أعلى مستوى له تقريبًا خلال 18 شهرًا، بفعل ثبات أسعار الزبدة والأجبان وارتفاع المبيعات بالتجزئة في أوروبا.

 

0.9 % زيادة في أسعار اللحوم

وارتفع مؤشر المنظمة لأسعار اللحوم بنسبة 0.9% على أساس شهري، ولكن لا يزال أقل بنسبة 13.7% من قيمته قبل سنة من الآن.
وشهدت جميع أسعار لحوم الأبقار والغنم والخنزير ارتفاعًا، مقابل انخفاض أسعار لحوم الدجاج.

 

توقعات الإنتاج العالمي للحبوب في 2020

وخفّضت المنظمة توقعاتها بشأن الإنتاج العالمي للحبوب خلال العام الحالي، والذي وصل إلى 2.74 مليون طن، وهو لا يزال رقمًا قياسيًا وأعلى بنسبة 1.3% عن إنتاج العام الماضي.

وتشير التوقعات الجديدة التي أصدرتها المنظمة، إلى أن الإنتاج العالمي من الحبوب الخشنة يبلغ 1.47 مليون طنّ، وإنتاج القمح 761.7 مليون طنّ، وإنتاج الأرزّ 508.4 ملايين طنّ.

وتشير التوقعات الحالية للفترة 2021/2020 لارتفاع الاستخدام العالمي للحبوب إلى 2.47 مليون طنّ، بزيادة نسبتها 1.9% قياسًا بالفترة 2020/2019، وذلك بفعل توقعات ارتفاع استخدام الذرة والذرة الرفيعة كعلف في الصين، إضافة إلى ارتفاع إنتاج الإيثانول باستخدام الذرة في كل من البرازيل والولايات المتحدة.

 

تراجع المخزونات العالمية من الحبوب

ومن المتوقع أن تتراجع المخزونات العالمية من الحبوب مع نهاية المواسم في العام القادم لتسجل 866.4 مليون طنّ، وسوف يتجلى ذلك من خلال معدل المخزونات العالمية إلى استخدامها البالغ 30.7%، وهو بحسب المنظمة أدنى مستوى خلال 5 سنوات.

ومن المتوقع ارتفاع التجارة العالمية بالحبوب في الفترة 2021/2020 بنسبة 3.4% قياسًا بالسنة الماضية، بحيث تصل إلى 454.6 مليون طنّ، وذلك بشكل أساسي، بفعل تسارع وتيرة مبيعات الذرة من جانب الولايات المتحدة واستمرار الصين في شراء كميات كبيرة منها.

الأكثر مشاهدة

صندوق النقد: نعمل بتركيز شديد مع السودان للتحرك نحو إعفاء الديون

قالت المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجيفا، اليوم الاثنين،...

منطقة إعلانية