أخبار

“أرامكو” تسعى لجمع 10 مليارات دولار من بيع حصص بشركات تابعة

لجمع 10 مليارات دولار

تسعى شركة “أرامكو السعودية” لجمع 10 مليارات دولار من خلال بيع حصص في شركات تابعة على خلفية تأثرها بتراجع أسعار النفط عالميا.

وعينت أرامكو شركة موليس “Moelis” لترتيب بيع حصص في شركاتها التابعة، تتضمن بيع حصص في خطوط الأنابيب التابعة للشركة، تبعا لتصريحات نقلتها العربية عن مصادر بالشركة.

وأوضحت المصادر أن شركة أرامكو تسعى لخفض مستوى الديون بعد إتمام صفقة الاستحواذ على “سابك” التي بلغت قيمتها 69 مليار دولار.

وأعلنت أرامكو في وقت سابق عن اكتمال إصدار سندات دولية بقيمة طرح بلغت 8 مليارات دولار توزعت على 40 ألف سند وصك.

وبلغ عائد السندات  1.250% للسندات المستحقة خلال ثلاث سنوات، و1.625% للسندات المستحقة خلال خمس سنوات، و2.250% للسندات المستحقة خلال عشر سنوات، و3.250% للسندات المستحقة خلال 30 سنة، و3.500% للسندات المستحقة خلال 50 سنة.

يذكر أن أرامكو اختارت بنوك سيتي غروب إنك، وإتش إس بي سي القابضة، وجي بي مورغان تشيس وشركاه، ومورغان ستانلي، وشركة الأهلي كابيتال التي تتخذ من الرياض مقراً لها للترويج للسندات.

وأظهرت نتائج أعمال شركة أرامكو ارتفاعا في صافي الربح خلال الربع الثالث من العام الحالي بنحو 79.5% مقارنة بالربع السابق عليه.

وأعلنت شركة أرامكو الشهر الماضي توزيع أرباح نقدية على المساهمين بقيمة 18.75 مليار دولار عن الربع الثالث من العام.

وعلى أساس سنوي هبطت أرباح شركة أرامكو خلال الربع الثالث من العام الحالي بـ44.6% مسجلة 11.79 مليار دولار)، كما تراجعت أرباحها خلال فترة الأشهرة التسعة الأولى من العام ذاته بنحو 49% بحسب وكالة رويترز.

ويعكس هبوط أرباح أرامكو تأثير انخفاض أسعار النفط الخام وحجم المبيعات وضعف هوامش الربح في أعمال التكرير والكيميائيات.

وبحسب صحيفة “وول ستريت جورنال” سيضطر العملاق السعودي إلى مراجعة خطة تطوير أعماله بسبب الانخفاض القوي في أسعار النفط، وعلى وجه الخصوص، ستعلق أرامكو تنفيذ مشروع توسيع مصفاة نفط موتيفا في تكساس (تكلفة المشروع – 6.6 مليار دولار)، وستراجع أيضا الاتفاقية مع شركة “سيمبرا” للطاقة الأمريكية بشأن توريد الغاز الطبيعي المسال (LNG) لمدة 20 عاما في إطار مشروع بورت آرثر، كما أجلت الشركة خططًا للاستثمار في مصافي في الهند وباكستان والصين.

تأسست أرامكو السعودية عام 1933 عندما أبرمت السعودية اتفاقا مع شركة ستاندرد أويل الأمريكية ( شيفرون لاحقا) ومقرها ولاية كاليفورنيا الأمريكية للتنقيب عن النفط وإنتاجه في السعودية. وعرفت باسم أرامكو عام 1944 وهذا الاسم هو اختصار لشركة النفط العربية الأمريكية.

وبدأ أول إنتاج لها من بئر دمام 7 عام 1938 ، وظلت الشركة تتحول تدريجياً إلى ملكية السعودية حتى أصبحت مملوكة للدولة بالكامل عام 1980.

الأكثر مشاهدة

عملية استحواذ محتملة من شركة “الحكمة” على “جلاكسو سميثكلاين” مصر

يشير مجلس إدارة شركة "حكمة فارماسيوتيكلز بي. إل. سي." "الحكمة"...

“حكمة” توقع مذكرة للاستحواذ على 91.2% من جلاكسو سميثكلاين

وقعت شركة جلاكسو جروب ليمتد - المساهم الرئيسي في جلاكسو...

منطقة إعلانية