أخبار

ليبيا توقف تصدير النفط من جديد.. ما السبب؟

ليبيا

أوقف حرس المنشآت النفطية في ليبيا جميع صادرات النفط من موانئ رأس لانوف والسدرة والحريقة، واصفين هذا في بيان بأنه نزاع بشأن أجور، فيما لم تصدر المؤسسة الوطنية للنفط للحصول أي تعقيب حتى الآن.

وأعلن جهاز حرس المنشآت النفطية، اليوم الإثنين، دخوله في اعتصام وإيقاف تصدير النفط بسبب توقف صرف مرتباته.

من جانبه أصد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فايز السراج، تعليماته العاجلة بصرف مرتبات جهاز حرس المنشآت النفطية.

كان مصرف ليبيا المركزي قال الأسبوع الماضي، إن إيرادات البلاد من النفط والغاز تراجعت 92% العام الماضي، بعد توقف معظم الصادرات بفعل حصار ظل مفروضا على المنشآت النفطية لشهور.

وأوضح البنك المركزي في طرابلس إن إيرادات 2020 بلغت 2.9 مليار دينار (652 مليون دولار)، انخفاضا من 31.4 مليار دينار في 2019.

إلا أن أرقام المؤسسة الوطنية للنفط التي تقع تحت مسئوليتها إنتاج الخام وصادراته لا تتفق مع أرقام البنك المركزي بشأن الإيرادات.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، في ديسمبر الماضي، إن عائدات صادرات النفط ارتفعت بـ 204% في نوفمبر مقارنة بشهر أكتوبر لتسجل 700.4 مليون دولار.

كانت ليبيا أعادت، أمس الأحد، تشغيل خط أنابيب ينقل النفط الخام إلى أكبر محطة تصدير لها، بعد توقف أدى إلى انخفاض إنتاجها من النفط إلى أدنى مستوى في شهرين، بحسب وكالة بلومبرج.

ونقلت بلومبرج عن شركة الواحة للنفط، التي تدير ميناء السدر الشرقي، قولها، إنه تم إصلاح الوصلة التي يبلغ قطرها 32 بوصة، وتم استئناف ضخ النفط، وهو ما يمهد الطريق لعودة 200 ألف برميل يوميا توقفت عن التدفق، بعد أن أغلقت الشركة خط الأنابيب لإصلاح التسريبات.

وبدأ مصرف ليبيا المركزي مطلع الشهر الجاري، تطبيق سعر صرف موحد جديد في أنحاء البلاد جرى الاتفاق عليه في ديسمبر الماضي بعد سنوات من الانقسام بين فرعين متنافسين على جانبي الصراع، وفقًا لرويترز.

كان مجلس إدارة البنك المركزي اتفق على سعر جديد يبلغ 4.48 دينار للدولار الأمريكي، في ديسمبر الماضي، في أول اجتماع له بكامل هيئته منذ 5 سنوات بعد انقسام البلاد بين فصائل متحاربة في الغرب والشرق.

في طرابلس، بلغ سعر السوق السوداء 5 دنانير للدولار بعدما نزل الأسبوع الماضي صوب السعر الرسمي الجديد.

ينطوي سعر الصرف الجديد على خفض فعلي لقيمة العملة، ويعني أن تكلفة السلع المستوردة سترتفع على الأرجح.

وفي إطار التغيير، علقت حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليًا، رسوما فرضتها على معاملات النقد الأجنبي قبل عامين لتقترب بسعر الصرف الرسمي من سعر السوق السوداء

تعاني ليبيا حالة من الفوضى منذ انتفاضة 2011 التي أطاحت بحكم معمر القذافي، وتعرضت منشآت الطاقة، مصدر ثروة البلاد الرئيسي، للهجوم مرارا من القوات المتحاربة.

الأكثر مشاهدة

التضخم وتعافي السندات الأمريكية يدفعان الليرة التركية لأدنى مستوى في 2021

تراجعت الليرة التركية اليوم الخميس أمام الدولار إلى أقل مستوى...

مصر توقع اتفاقية مع “ديمي” البلجيكية لبدء دراسات إنتاج “الهيدروجين الأخضر”

وقعت مصر اتفاقية مع شركة "ديمي" البلجيكية، للبدء في الدراسات...

منطقة إعلانية