أخبار

هبوط النفط وسط انقسام أمريكي بشأن التحفيز وارتفاع إصابات كورونا

النفط

انخفضت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، بضغط من ضبابية الرؤية حول إقرار التحفيز اقتصادي الجديد في الولايات المتحدة، وارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، بحسب رويترز.

وتراجع سعر خام برنت بنحو 28 سنتا، ما يعادل 0.5% ليصل إلى 55.60 دولار للبرميل، كما انخفض الخام الأمريكي 26 سنتا، أو ما يعادل 0.5% ليسجل 52.51 دولار للبرميل.

وارتفع الخامان القياسيان بنحو 1% بنهاية تعاملات أمس الاثنين.

تقسام أمريكي حول حزمة التحفيز الجديدة

ويسعى مسؤولو إدارة بايدن، لإقناع المشرعين الجمهوريين بالحاجة إلى مزيد من التحفيز، مما يثير تساؤلات بشأن موعد إقراره.

وبعد ارتفاع النفط لأعلى مستوى له في 11 شهرا، في الآونة الأخيرة، يستمر حصار الذهب الأسود بين الشكوك المستمرة إزاء تعافي الطلب، في الوقت الذي يتواصل فيه انتشار الجائحة، بينما سيخفف من أثر ذلك، التفاؤل حيال حزمة التحفيز الجديدة التي يتقرب صناع السوق إقراراها من الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، وهو ما سيدعم النمو الاقتصادي، بالتوازي مع توزيع اللقاحات، وفقا لوكالة رويترز.

ضبابية الرؤية حول مستويات الطلب

وقال كبير محللي السوق لدى أواندا، جيفري هالي: “مشاعر سلبية تجتاج آسيا اليوم، مع اتضاح واقع سياسات التحفيز الأمريكية، ليهبط كلا العقدين”.

وحتى مع انخفاض وتيرة الإصابات الجديدة في الولايات المتحدة، تفرض دول أوروبية قيودا مشددة لمكافحة انتشار الفيروس، بينما تعلن الصين عن زيادة في الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، مما يلقي بظلال من الشك على آفاق الطلب بأكبر مستهلك للطاقة في العالم، لكن الطلب على النفط يظل قويا في بعض المناطق.

ففي الهند، زادت واردات النفط الخام في ديسمبر الماضي إلى أعلى مستوياتها في أكثر من عامين، مع تخفيف قيود فيروس كورونا، وهو ما يعزز النشاط الاقتصادي.

وعلى صعيد الإمدادات، قالت بترو – لوجستكس لتتبع حركة الناقلات، إن معدل امتثال منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بتخفيضات إنتاج النفط المتعهد بها بلغ في المتوسط 85% في يناير الجاري.

توقعات متفائلة للأسعار

ورفع بنك باركليز توقعاته لأسعار النفط في 2021 دولارين للبرميل في المتوسط خلال العام الجاري، وجاءت توقعاته المتفائلة بناء على عوامل مؤقتة، كتحسن الطلب على الوقود في الشتاء، وضعف الدولار.

ويتوقع البنك أن يبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في المتوسط 52 دولارا للبرميل وأن يبلغ سعر برنت في المتوسط 55 دولارا للبرميل.

وأبقى البنك على توقعه المتفائل لأسعار النفط في النصف الثاني من العام الجاري، لكنه قال إن ظهور مخاطر ناجمة عن تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في الصين وتلاشي مثل تلك العوامل المؤقتة قد يؤدي إلى تراجع أسعار النفط في الأجل القريب، بحسب توقعاته.

ودفعت المخاوف تجاه إعادة فرض إجراءات إغلاق وعزل عام لمواجهة تفشي فيروس كورونا ببعض الدول مرة أخرى، برنت للهبوط ثمانية سنتات، بما يعادل 0.1%، إلى 55.38 دولار للبرميل، بينما تراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى 52.26 دولار للبرميل أمس الإثنين.

الأكثر مشاهدة

برنت يتجاوز 70 دولارا للبرميل لأول مرة منذ تفشي فيروس كورونا

قفزت العقود الآجلة لخام برنت فوق 70 دولارا للبرميل خلال...

منطقة إعلانية