أخبار

خسائر “الحديد والصلب” تتراجع لـ 437 مليون جنيه خلال 6 أشهر

خسائر

تراجعت خسائر شركة الحديد والصلب المصرية، إلى 437.050 مليون جنيه، بنسبة 9% خلال الستة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر الماضي، مقابل 478.184 مليون جنيه بالفترة المناظرة من 2019.

وتراجعت الإيرادات وفقاً لقائمة الدخل المرسلة للبورصة اليوم، إلى 555.280 مليون جنيه، وذلك خلال الفترة من بداية يوليو وحتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل 583.255 مليون جنيه بالفترة المقارنة.

وارتفع مجمل خسائر شركة الحديد والصلب المصريةخلال نفس الفترة إلى 579.101 مليون جنيه، مقابل 461.329 مليون جنيه بالفترة المماثلة بعام 2019.

وقالت الشركة في بيان سابق إنه من المتوقع الحصول على موافقة هيئة الرقابة المالية على إصدار أسهم الشركة المنقسمة خلال أسبوعين إلى ثلاث أسابيع تقريبا، من اليوم التالي للموافقة على الإنقسام.

وذكرت أن العمومية وافقت على تأسيس الشركة المنقسمة باسم الحديد والصلب للمناجم والمحاجر وهي تابعة للقابضة للصناعات المعدنية وفقا للمادة 17 من قانون قطاع الأعمال العام رقم 203 لسنة 1991 والمعدل بالقانون رقم 185 لسنة 2020.

وحول الجدول الزمني المتوقع للتأشير بالإنقسام في السجل التجاري للشركة القاسمة وتأسيس الشركة المنقسمة، فتوقعت أن يتم ذلك خلال أسبوع إلى عشرة أيام من تاريخ إصدار أسهم الشركة المنقسمة.

ولفتت إلى أنه فور الانتهاء من التأشير في السجل التجاري بتأسيس الشركة المنقسمة، سوف يتم التقدم لهيئة الرقابة المالية لتسجيل أسهم الشركة وطلب قيد الأسهم في البورصة المصرية والتنسيق مع شركة مصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي.

كما سيتم الحصول أيضاً على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية على تقرير إفصاح وفقا للمادة 138 من اللائحة التنفيذية لقانون الشركات رقم 159 لسنة 1981.

وتوقعت بدء تداول أسهم الشركة المنقسمة بالبورصة المصرية خلال أسبوعين إلى 3 أسابيع من يوم العمل التالي لتاريخ التأشير في السجل التجاري للشركة المنقسمة.

وبحسب البيان فمن المتوقع أن يتم التأشير بالتصفية في السجل التجاري للشركة القاسمة خلال أسبوعين من تاريخ بدء تداول أسهم الشركة المنقسمة بالبورصة المصرية.

وفيما يخص الجدول الزمني المتوقع للإنتهاء من أعمال التصفية، فتوقعت أن يتم إنهاء أعمال المصفى أو المصفيين والإنتهاء من أعمال التصفية خلال عام ونصف إلى عامين من تاريخ التأشير بالتصفية.

وقالت الحديد والصلب المصرية أنه لا نية حاليا لدى المساهم الرئيسي لتقديم عرض شراء إجباريا لأسهم الشركة القاسمة أو شطب أسهمها اختياريا من جداول القيد بالبورصة.

الأكثر مشاهدة

هشام طلعت مصطفى: نحتاج إلى بنية تشريعية جديدة للسوق العقاري المصري

طالب رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى الرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت...

د. نهى بكر: إثنتين من بين 5 نساء كرمتهن منصة أفريقيا ستعملان في “لافارج”

شاركت شركة لافارج مصر، إحدى شركات مجموعة لافارج هولسيم العالمية،...

منطقة إعلانية