سبورت بلس أخبار

في ثوبه الجديد.. 223 صفقة انتقال و2.7 مليار جنيه القيمة السوقية للاعبين بالدوري

الدوري

أعد الملف: عبد الرحمن الشويخ

تنطلق اليوم الاثنين منافسات بطولة الدوري الممتاز للموسم الرياضي 2021/2022، التي تشهد تغيرات جديدة تظهر لأول مرة، بعد تشكيل رابطة الأندية المحترفة والتي سيكون دورها إدارة المسابقة، في خطوة تأخرت لسنوات، على أمل إعادة الدوري المصري من جديد للمكانة التي كان عليها من قبل في منطقة الشرق الأوسط.

223 صفقة في الانتقالات الصيفية

شهدت سوق الانتقالات الصيفية استعدادا لانطلاق بطولة الدوري الممتاز، 223 صفقة انتقال وإعارة للاعبين، انقسمت إلى 17 حارس مرمى، و71 مدافعا، و98 لاعب وسط، و37 مهاجم.

لم تعلن معظم الأندية عن التفاصيل المالية لنفقاتها على ضم اللاعبين، لكن وفقا لمصادر تحدثت إليها جريدة “البورصة”، يعد الجنوب أفريقي بيرسي تاو هو صاحب أعلى عقد شراء، إذ كلف خزانة الأهلي 1.8 مليون يورو لصالح نادي برايتون الإنجليزي، جاء بعده شراء نادي فيوتشر لعقد أحمد رفعت من النادي المصري مقابل 23 مليون جنيه.

أنفق الأهلي حوالي87 مليون جنيه لشراء عقود 5 لاعبين هم بيرسي تاو مقابل 1.8 مليون يورو، ولويس ميكيسوني 900 ألف دولار، وحسام حسن 18 مليون جنيه، وكريم فؤاد 13 مليون جنيه، ومصطفى البدري 7 ملايين جنيه، في المقابل فعل الزمالك عقد شراء التونسي سيف الدين الجزيري بسداد 12 مليون جنيه للمقاولون العرب، ولم يستطع قيد صفقاته من الانتقال الحر سواء عمر كمال عبد الواحدالذي انتقل لفيوتشر، و حمدي النقاز الذي رحل للأهلي السعودي، أو صفقة شراء عقد محمود شبانة من أسوان التي كلفت النادي 5 ملايين جنيه، والذي تم قيده في قائمة الانتظار بعد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بمنع النادي من قيد لاعبين جدد في فترتي انتقالات.

يعد نادي فيوتشر الوافد الجديد، والذي كان “كوكاكولا” سابقا، وهو الأكثر ضما للاعبين بتعاقده مع 27 لاعبا هم، محمود جنش، محمود حمدي، محمد طارق، محمود رزق،محمودشعبان، سعد سمير، محمدعبد المنعم، محمود مرعي، طارق طه،جوناثان نجويم،غنام محمد، فارس طارق، العربي بدر، عمر سافيولا، أنيست بال، محمد رضا، كريم نيدفيد، ناصر ماهر، محمد فاروق، أيمن الصفاقسي، أشرف مجدي، عمر كمال عبد الواحد، أحمد رفعت، مصطفي البدري، أحمد عاطف، مروان محسن، تايلور .

وضم فاركو الصاعد حديثا هو الآخر 22 لاعبا دعم بهم صفوفه استعدادا لخوض منافسات الموسم، هم : رزقي حمرون، محمد فؤاد، كينجسلي سوكاري،محمود عماد، عبد الله بكرى، محمود حمادة، أحمد مودي، ورامى صبرى، أحمد الصغيري، علاء سلامة، مصطفى حمادة، عزمي غومة، محمد صبحى، عمرو جمال، سيف تيري، إسلام جمال، أحمد شريف، ياسين مرعي، أحمد محمود، زياد طلبة ، صبري جاد، أريك أيوك.

تعاقد مصر للمقاصة الذي يستعد من جديد للعودة لاسمه السابق هويدي، 21مع لاعبا هم: محمد مجدى، أحمد طارق سليمان، رمضان مصطفى، على فتحى، مصطفى صاصا، أحمد منعم، محمد محسن ليلة، محمد الضرف، عبد الرحمن الزين، محمد شوقى غريب، أحمد عقل، محمود عادل، إسلام زيادة، سيرجى إيريك، يوسف صديق، أحمد حلاوة، كريم عبد النبى، جون أفيرى، حسام عبد الواحد، أتولا، ديفيد.

ضم فريق الشرقية للدخان الذي تأهل للدوري الممتاز مع فاركو وكوكاكولا، 18 لاعبا هم: فراس عيفيه، محمد عصام، صلاح عاشور، أحمد داهش، أحمد متعب، عمرو حسام، عرفة السيد، أسامة العزب، أحمد بوسكا، عاصم سعيد، بنيامين أفوتو، بلال ايت مالك، محمد علي الطرابلسي، ستيفين سي، كمال أبو الفتوح، محمود صقر، مودي ناصر، عاصم سعيد.

تعاقد غزل المحلة مع 17 لاعبا هم، إبراهيما كونيه، أحمد عبد الهادي، وليد مصطفى، خالد سامي، أمير إسماعيل، مصطفى العش، محمود الحضري، السيد شبراوى، محمد بازوكا، إبراهيم عبد الخالق، إبراهيم صلاح، ماليك توري، باولون فوافي، حميد ماو، بوزاس فاسيليوس، معاذ الحناوي، محمد جابر ميدو.

الأمر ذاته فعله نادي سموحة، بضمه 17 لاعبا رغم نتائج الفريق الجيدة الموسم الماضي، لكن رحيل عناصر مؤثرة عنه نتيجة بيع العقود أو انتهاء الإعاره، دفعه لضم كلا من أحمد رمضان “بيكهام”، فهد جمعة، مهاب اشرف، حسين فيصل،مروان حمدي،محمد عبدالعاطي- عبدالكبير الوادي، أمير عادل،بهاء مجدي، عبد الرحمن عامر، عمار شرف الدين،أحمد عيد، أحمد سعد، مصطفي الخواجة، داسفا، سيلا، صديق كالابا.

تعاقد طلائع الجيش مع 13 لاعبا هم، رجب بكار،ميدو جابر،جون انطوي، محمد الصباحى، كازادى كاسونجو، محمد جابر، عبد الرحمن شيكا، على حمدى، محمد الجويني،محمد أنور، رامز مدحت، كريم الطيب، خالد هشادى.

ضم نادي الاتحاد السكندري 12 لاعبا هم، محمد عبد السلام، أحمد يحيى، سعيدو سيمبوري، نادر رمضان، مصطفى رمضان “عفروتو، الغاني مورو ساليفو، محمد مجدى، الغانى بنجامين بواتنج، كريستوفاو باسينسيا مابولولو، أحمد عادل “ميسي”، محمد عبد المنصف، أحمد على.

دعم نادي الجونة صفوفه بضم 11 لاعبا هذا الموسم،هم كريم طارق، عمرو طارق، عماد السيد، خالد قمر، محمودالجزار، محمود عبد القادر، اميدو ادريسو، حسام غانم، احمد سالم صافي، شميلس بيكلي، محمد رزق.

يسعى البنك الأهلي لتثبيت أقدامه في الدوري الممتاز بعد تجربته الأولى في الموسم الماضي، وتعاقد مع 10 لاعبين هم، كريم بامبو، محمد هلال، أحمد سعيد، اسحاقو يعقوبو، أسامة فيصل، محمد فتحى، أحمد ياسين، طارق مصيلحي،أحمد العش، شادي رضوان.

تعاقد النادي المصري مع 9 لاعبين لتدعيم صفوفه هم، أحمد علاء، أحمد الشيخ، أسامة الجزار، إسلام جمال، عمرو مرعي، محمد بلح، الياس الجلاص، إسلام المزين، أحمد حمودى.

وكذلك تعاقد نادي المقاولون العرب مع 9 لاعبين، هم محمد طلعت،مامادو نياس،جون اوكلي،أحمد مجدي، عماد فتحي، حسام حسن،عمر بسام، اسامة الرمضاني،أحمدعادل.

نفس الحال بالنسبة للعدد ينطبق على نادي إنبي، الذي ضم 9 لاعبين إيضا هم أحمد جمعة، عمر عدلي، حسام عرفات، مساهودو الحسن، خالد رضا، مصطفى جمال، فيكتور أديبايور، مروان داوود، محمد إسماعيل
وبعدما قدم سيراميكا كليوباترا في موسمه الأول أداء مقبولا في العام الماضي، ضم هذا الموسم 8 لاعبين هم، محمود نعيم، باسم مرسي، محمود البدري، محمد كوكو، بلال السعيداني، مصعب البطاط، ايفانز منساه، عمرو الحلواني

بالرغم من النتائج التي تراجعت في الموسم الماضي، لم يضم الإسماعيلي إلا 7 لاعبين جدد هم، أحمد عادل عبد المنعم، عصام صبحى، عمر رضوان، أحمد عيد، محمد الدسوقى، الزامبى شونجا، عبد الله جمعة.

وغير بيراميدز من سياسته التعاقدية في المواسم الماضية، ولم يضم الصفقات التي كانت تحدث دويا كبيرا، واكتفى بالتعاقد مع 6 لاعبين هم فخر الدين بن يوسف، عبد الله مجدي، محمود صابر، حسين السيد، هشام محمد، وليد الكرتي.

2.7 مليار جنيه القيمة السوقية للاعبي الدوري.. والأهلي بالصدارة والمقاصة الأقل

تصدر النادي الأهلي قائمة أكبر الأندية المصرية من حيث القيمة السوقية للاعبين، بنسبة تتجاوز أكثر من 20 % من إجمالي القيمة السوقية لجميع أندية بطولة الدوري المصري الممتاز البالغة 146.63 مليون يورو (2.7 مليار جنيه تقريبا)، وفقا لتقييم موقع “ترانسفير ماركت” المتخصص.

قيم الموقع القيمة السوقية للاعبي الأهلي ثاني أكثر أندية أفريقيا إنفاقا على ضم صفقات خارجية في العقد الماضي خلف بيراميدز، بحوالي 29.18 مليون يورو (530 مليون جنيه)، بارتفاع يقترب من 4 ملايين يورو عن التقييم الذي صدر في 15 فبراير الماضي الذي بلغت فيه القيمة السوقية للنادي 25.5 مليون يورو، على إثر الصفقات الجديدة التي دعم بها النادي صفوفه مؤخرا.

واصل بيراميدز فرض نفسه منافسا قويا من حيث القوة الإقتصادية لأندية الدوري المصري، بوجوده في المركز الثاني من حيث قائمة الأندية الأكبر قيمة سوقية من حيث اللاعبين، بقيمة 19.38 مليون يورو (354 مليون جنيه).

لم يعيق الحرمان من التعاقدات لفترتي قيد، الزمالك من التواجد بقوة بين الأندية مالكة اللاعبين الأكثر قيمة سوقية، إذ حل ثالثا بقيمة 18.9 مليون يورو (345 مليون جنيه)، مستفيدا من استعادته للعناصر التي كانت معاره خارجيا، مع الاحتفاظ بمعظم اللاعبين الذين ارتفعت قيمتهم السوقية بفضل تحقيق الدوري، وبالرغم من خروج 12 لاعبا من قائمة الموسم الماضي، إلا إن القيمة السوقية للفريق لم تقل عن فبراير الماضي إلا نصف مليون يورو.

تواجد الإسماعيلي في المركز الرابع بقيمة سوقية تبلغ 7.48 مليون يورو، متفوقا بفارق 200 ألف يورو فقط على فيوتشر الذي حل محل كوكاكولا الصاعد حديثا، وذلك بفضل التعاقدات الكبيرة التي قام بها لتدعيم صفوفه، وهو ما جعله خامس الأندية من حيث القيمة السوقية للاعبين.

بفارق ضئيل جدا بينها، تتواجد أندية طلائع الجيش والمصري وسيراميكا كليوباترا، بقيمة سوقية 6.75 مليون يورو للأول، و6.63 مليون يورو للثاني، و6.6 مليون يورو للثالث.

بالقيم السوقية من 5.58 مليون يورو إلى 5.13 مليون يورو، تتواجد 5 أندية جاء ترتيبها في قائمة الأندية الأكثر قيمة سوقية من التاسع إلى الثالث عشر، هي على الترتيب المقاولون العرب وسموحة وفاركو وإنبي والاتحاد السكندري، بينما جاء البنك الأهلي في المركز الخامس عشر بقيمة سوقية تبلغ 4.75 مليون يورو، ويليه غزل المحلة بقيمة سوقية تبلغ 4.13 مليون يورو.

يعد مصر المقاصة الفريق الأقل من حيث القيمة السوقية للاعبين بالنسبة لأندية الدوري المصري، بقيمة 1.55 مليون يورو، خلف صاحب المركز قبل الأخير الشرقية للدخان الذي تبلغ القيمة السوقية للاعبيه 2.68 مليون يورو.

إيهاب جلال “صاحب أعلى راتب في تاريخ مصر” بـ1.25 مليون جنيه شهريا

فرض المدربون المصريون أنفسهم على الساحة هذا الموسم، إذ قرر 15 ناديا التعاقد مع مدربين محليين، هم إيهاب جلال ” بيراميدز”، وطلعت يوسف ” الإسماعيلي”، وتامر مصطفى “مصر للمقاصة”، وعلي ماهر “فيوتشر”، ومحمدعودة “غزل المحلة”، مع استمرار حلمي طولان “إنبي”، عبد الحميد بسيوني “طلائع الجيش”، وأحمد سامي”سموحة”، وحسام حسن “الاتحاد”، وهيثم شعبان “سيراميكا كليوباترا”، وخالد جلال”البنك الأهلي”، ورضا شحاتة “الجونة” وعماد النحاس “المقاولون العرب”، وعلاء نوح “الشرقية للدخان”، ومجدي عبد العاطي “فاركو”.

في المقابل يوجد ثلاث مدربين أجانب فقط هم الفرنسي باتريس كارتيرون الذي يواصل مهمته مع الزمالك بعدما قاده للتتويج بلقب بطولة الدوري في الموسم الماضي، والجنوب أفريقي بيتسوموسيماني الذي يقود الأهلي استمرارا لتجربته التي نجح فيها في السيطرة على أخر نسختين من بطولة دوري أبطال أفريقيا، والحصول على المركز الثالث ببطولة كأس العالم للأندية، فيما سيخوض التونسي معين الشعباني تجربة هي الأولى للمدربين التونسيين في مصر عبر بوابة النادي المصري.

على مستوى الرواتب، يتقاضى كارتيرون 150 ألف دولار بعدما تم تمديد عقده مع النادي لثلاث سنوات، بزيادة 30 ألف دولار عن الراتب الذي كان يتقاضاه في الموسم الماضي، بينما يحصل موسيماني على 120 ألف دولار شهريا من النادي الأهلي، بخلاف 30 ألف دولار يحصل عليها معاونوه، ويصل ما يتقاضاه معين الشعباني من المصري إلى 50 ألف دولارشهريا، بجانب 12 ألف دولار راتب مساعده مجد تراوي.

حطم إيهاب جلال الأرقام القياسية لرواتب المدربين في تاريخ مصر، بعد تعاقده مع بيراميدز مقابل 1.25 مليون جنيه شهريا مع جهازه المعاون، متفوقا على حسام حسن الذي يحصل مع معاونوه على مليون جنيه شهريا من الاتحاد السكندري، ويأتي بعدهما علي ماهر الذي يتقاضى 700 ألف جنيه شهريا من نادي فيوتشر.

يحصل طلعت يوسف على راتبا قيمته 500 ألف جنيه شهريا من النادي الإسماعيلي، بزيادة 100 ألف جنيه عن الراتب الذي يتقاضاه أحمد سامي مدرب نادي سموحة، فيما يحصل حلمي طولان على 350 ألف جنيه شهريا من نادي إنبي، وعماد النحاس على 250 ألف جنيه شهريا من المقاولون العرب، فيما يبلغ متوسط باقي المدربين الآخريين بين 150 و200 ألف جنيه شهريا.

100 جنيه سعر موحد للتذكرة وألفي متفرج في كل مباراة.. و”تذكرتي” تتولى التشغيل

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم تشكيل رابطة الأندية المحترفة، للقيام بمسئوليتها في الإشراف على تنظيم بطولة الدوري الممتاز، في خطوة تأخر تفعيلها في مصر عدة سنوات قياسا بالدول الآخرى.

تم تشكيل الرابطة برئاسة أحمد دياب، ونائب الرئيس عماد متعب، والأعضاء ثروت سويلم وصفي الدين بسيوني وخالد رفعت وشريف صالح وعامر حسين.

قال محمد سمير زاهر مدير إدارة التسويق بالاتحاد المصري لكرة القدم، أن رابطة أندية الدوري الممتاز المصري، كان لابد من انشائها منذ 10 سنوات أو أكثر، لتخفيض مسئوليات الاتحاد، والصدامات الكثيرة التي يدخل فيها بسبب الدوري الممتاز، وتمنح الاتحاد مساحة أكثر للتركيز علي المنتخبات الوطنية.

أضاف أن حقوق الدوري الممتاز بالنسبه للاتحاد المصري في عقد رعايته لا تتعدي 10% من قيمة العقد، ورابطة أندية الدوري الممتاز هي رابطة مستقلة لكنها في الوقت ذاته تتبع منظومة الاتحاد المصري لكرة القدم.

ذكر أن روابط الاندية موجودة في معظم الدوريات منذ سنوات عديدة، و دورها تنظيم المسابقة، وإعاده توزيع حقوق البث الفضائي، ومساعدة الاندية في ايجاد موارد ورعاة.

أشار إلى أن كأس مصر و السوبر يتم تنظيمهما عن طريق الاتحاد وليس رابطة الأندية، كذلك الدوريات من القسم الثاني إلى القسم الرابع، و دوريات الجمهورية للناشئين والشباب، و بطولات البراعم هي من اختصاص الاتحاد المصري لكره القدم.

تابع، أنه يتم توفير حكام البطوله عن طريق الاتحاد المصري لكره القدم، مع امكانية التعاقد المباشر من الرابطة مع شركات تقنيه الحكم المساعد ولكن عن طريق الاتحاد المصري لكره القدم الذي يقوم بالمباشرة علي تراخيص إعطاء التقنية مع منظمه ال IFAB و تراخيص الحكام.

قال، إن كأس الرابطة التي تم الإعلان عن تنظيمها من قبل الرابطة، هى من الموارد الرئيسية لها لتوفير عوائد مالية و تحويل قطاع كره القدم في الاندية إلى شركات مساهمة، مع منح النادي القدرة المالية للتحول إلى منظومة اقتصادية، بالاضافة إلى عدد من الحقوق و الموارد.

ذكر، أن جودة المنتج، وإعلاء جودة البث الفضائي هو من أهم التحديات أمام الرابطة في الفترة المقبلة، بالاضافة الي العوده التدريجية للجماهير في المدرجات.

أقامت الرابطة حفلا لقرعة بطولة الدوري الممتاز، وكشفت عن عدة قرارات من شأنها رفع المستوى التنظيمي للمسابقة، أهمها فتح الباب أمام الجماهير لحضور المباريات بواقع ألفي متفرج يتم تقسيمهم مناصفة بين الفريقين المتباريين، وأعلنت عن قيمة موحدة لسعر التذكرة بقيمة 100 جنيه، على أن تتولى شركة “تذكرتي” عملية التشغيل.

قال أحمد دياب رئيس رابطة الأندية، إن عائد التذاكر سيعود بالكامل للأندية، و لن تحصل رابطة الأندية أو اتحاد الكرة على أى مقابل منه ، لكن ستحصل شركة تذكرتى على نسبة التشغيل من ثمن كل تذكرة.

أعلنت شركة “تذكرتى”، الشروط الخاصة بحضور الجماهير لمباريات الدورى المصرى الممتاز لكرة القدم فى الموسم الجديد “2021 – 2022″، حيث إنه سيتم إجراء تحديث على موقعها ، ليتمكن كل مشجع من اختيار “الفريق/ النادى” الذى يرغب فى تشجيعه خلال الموسم الجديد ولن يكون هناك إمكانية لتغيير الفريق إلا فى الموسم المقبل.

أضافت أنه سيتم إلغاء بطاقات المشجع “fan iD” الورقية التى استخدمت فى البطولات السابقة وسيتم استلام بطاقة مشجع جديدة للموسم الجديد مع شراء أول تذكرة ولن يسمح بدخول الاستاد لحاملى البطاقات القديمة.

قامت الشركة بحذف كل من كان عمره فى سنة 2019 وسنة 2020 أقل من 16 عاما، وعلى المشجع الراغب فى استصدار بطاقة مشجع جديدة أن يقوم بالتقديم على موقع “تذكرتى”.

قالت الشركة إنه حفاظا على صحة المواطنين واللاعبين فى ظل جائحة فيروس “كورونا”، لن يسمح بدخول الاستاد أو حجز التذاكر إلا للحاصلين على تطعيم كامل بلقاح “كورونا” سواء جرعة أو جرعتين طبقا لنوع اللقاح، ويجب على كل مشجع كتابة رقم التسجيل المتواجد بشهادة الـqr code ورقم التحقق المتواجد أسفل الشهادة الصادرة من وزارة الصحة.

تعتزم رابطة الأندية العمل على عدة إصلاحات لتطوير النقل التليفزيوني للمسابقة، حيث وعد أحمد دياب بتوفير 10 كاميرات عالية الجودة لكل مباراة، وكذلك توفير جوائزمالية لبطل المسابقة بداية من الموسم المقبل، وتصميم درع جديد يحصل عليه الفائز باللقب، مع وضع الدرع الحالي في المتحف، وكذلك العمل بكرة موحدة للمسابقة، ومنح جائزة رجل المباراة، على أن يتم ذلك تدريجيا في الفترة القادمة، لكن الذي سيتم تطبيقه على الفور هو دخول الجماهير للمباريات، وفقا لما صرح به أحمد دياب رئيس الرابطة.

 

 

“تيمبو” تعيد الزمالك لرعاية الملابس الرياضية.. و”كيلمي” تورد لـ6 أندية

أعلن نادي الزمالك عن الملابس التي يخوض بها منافساته في الفترة القادمة، والتي تحمل ماركة “تيمبو” التابعة لشركة “نوفافيرا” المصرية النمساوية، المملوكة لمحمود الأسيوطي المالك السابق لنادي الأسيوطي قبل بيعه وتحويل اسمه إلى بيراميدز.

ووفقا لمصادر سيعيد “تيمبو” الزمالك لرعاية الملابس الرياضية من جديد، بعدما كان النادي يشتري ملابسه من شركة “بوما”، وذلك بعقد يمتد لثلاث سنوات قادمة، على أن تتكفل الشركة بتوفير 12 ألف قطعة ملابس لفرق النادي، مع خصم 50% لملابس قطاع الناشئين.

 

توفر “تيمبو” خط إنتاج ملابس لنادي الزمالك، كما إنها ستقوم باستئجار فرع لها داخل النادي، تبيع فيه منتجاتها للجماهير بأسعار تتراوح ما بين 250 إلى 350 جنيه للجماهير، بالألوان الأبيض والأزرق والأسود.

قال وليد حسن، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة “أف أر جي” المالكة لتوكيل “أمبرو” المتعاقدة مع النادي الأهلي، أن الشركة قامت بتوفير الملابس الخاصة بالموسم الجديد، وتم الإعلان عنها ، وهي عبارة عن اللونين الأحمر والأسود، فيما سيتم الاعلان عن اللون الثالث في يناير القادم.

أضاف، إن عقد الشركة مع الأهلي يمتد لنهاية الموسم الحالي، ويجري دراسة الأوضاع فيما يخص تجديد العقد في الفترة القادمة، في ظل إن التعاقد مع الأهلي زاد من قيمة العلامة التجارية للشركة، كون الأمر ترويجيا بشكل أكثر من تحقيق عوائد مالية.

تابع، إنه من الصعب على أي شركة توفير رعاية رياضية للأندية في مصر لغياب الجماهير عن الملاعب، وانتشار الملابس المقلدة بشكل كبير، وهو أمر يجب أن يساعد فيه النادي حتى لا تتأثر نسب المبيعات.

أوضح، أن “أمبرو” توفر 3 فئات من قميص النادي الأهلي، الأول يتم تصنيعه في الخارج، وهو خاص بالفريق، والثاني يتم استيراد خاماته من الخارج وتجميعه محليا، بينما يتم تصنيع الفئة الثالثة محليا.

ذكر وليد حسن، أن “أمبرو” تورد ملابس للفرق الرياضية بنادي هليوبوليس، كما إنها اتمت الاتفاق مع أحد الأندية الصاعدة حديثا لبطولة الدوري الممتاز.

تستحوذ شركة “انجيج” مالكة توكيل “كيلمي” الإسبانية في مصر، على العدد الأكبر من توريد أندية الدوري الممتاز، بتعاقدها مع أندية المصري والمقاولون العرب وسموحة وفاركو وسيراميكا كليوباترا والبنك الأهلي.

قال وائل المغربي رئيس مجلس إدارة الشركة، إنها بدأت نشاطها في مصر منذ 3 سنوات، بعد حصولها على توكيل الشركة الإسبانية، وهي تورد ملابس بخلاف الأندية السالفة الذكر لأندية الترسانة وبتروجيت وحرس الحدود في القسم الثاني، بالإضافة لفرق الألعاب الجماعية بالنادي الأهلي.

أضاف أن التعاملات التجارية للشركة تقدر بحوالي من 15 إلى 20 مليون جنيه، وهي تعتمد على البيع بالجملة وليس التجزئة، لكن يمكن الشراء من خلال متجر الشركة الإلكتروني.

ذكر أن الشركة تعتمد في توريداتها على الاستيراد الخارجي، وليس التصنيع المحلي، لرغبة العملاء في ذلك، بالرغم من حصولها على رخصة خاصة بتصنيع الملابس.

كشف المغربي، أن من ضمن خطط الشركة الدخول في الرعاية الخاصة بالأندية ذات الجماهيرية الكبيرة، وتناقشت مع الزمالك في ذلك خلال فترة تولى اللجنة السابقة لإدارة النادي برئاسة المستشار عماد عبد العزيز، لكن مغالاة النادي في طلباته، وقلق الشركة الأم من حالة عدم الاستقرار الإداري في النادي، تسببا في عدم التوصل لاتفاق.

تابع، إن “كيلمي” تضع ضمن خططها الدخول في رعاية الأهلي في الفترة القادمة،وكذلك الأمر بالنسبة لمنتخب مصر الذي يتعاون في الوقت الحالي مع شركة “بوما” الألمانية.

قال إن أكبر المشكلات التي تواجه الشركة، هي التغيرات التي تطرأ كل فترة على شروط الاستيراد، وكذلك الرسوم المرتفعة، بالإضافة إلى المعاناة في الإتفاق مع بعض الأندية التي تتراجع في اتفاقاتها حال تغيير المدربين الذين يفرضون ارتداء ملابس من شركات بعينها، وليس كما يحدث في الطبيعي بإن الملابس شأن يخص إدارة التسويق.

“وي” الراعي الرسمي للدوري.. و”شل” تعود مجددا

تستحوذ شركة “بريزينتيشن سبورت” على الحقوق التجارية لمعظم أندية الدوري الممتاز، فهي متعاقدة مع جميع الأندية باستثناء فاركو وبيراميدز وغزل المحلة، والبنك الأهلي، مع نسب معينة من الحقوق بالنسبة لسيراميكا كليوباترا، وشرط بعدم وضع إعلانات لشركات عقارية فيما يخص نادي الجونة، وذلك بخلاف الاستحواذ الكامل على حقوق البث التليفزيوني.

تواصل شركة “وي” المصرية للاتصالات، رعايتها الرسمية لبطولة الدوري المصري، استمرارا لتعاقدها الذي بدأ مع الشركة منذ عام 2017، مع وجود منتج “مولتو” التابع لشركة “ايديتا للصناعات الغذائية” بوضعية إعلانية مميزة في المباريات، كأحد المزايا الخاصة التي تقدمها “بريزينتيشن سبورت” للشركات المتعاقدة معها.

تعمل إدارة “بريزينتيشن سبورت” على جذب شركات رعاية جديدة تضيفهم لقائمة المتعاقدين معها للإعلان على قمصان أندية الدوري الممتاز، واستطاعت بالفعل إعادة شركة “شل” للزيوت مجددا ضمن مجموعتها، فيما لا تزال المفاوضات مستمرة مع شركة “الوفاء” لتأمينات الحياة، والتي ظهرت خلال المباريات الأخيرة بالنسخة السابقة من بطولة الدوري الممتاز.

بحسب مصادر، دخلت إدارة نادي الشرقية للدخان في مفاوضات مع “بريزينتيشن” لبيع الحقوق التجارية الخاصة بالنادي، بعدما تم انتخاب مجلس إدارة جديد برئاسة نصر عبد العزيز.

يرفض نادي بيراميدز حتى الآن الانخراط في سوق الاعلانات المحلي، إذ تقيم إدارة النادي القيم المالية الخاصة بوضع إعلانات على قمصانها وفقا للسوق الخارجي، وتسعى لاستقطاب شركات عالمية مثلما تعاقدت مع تطبيق “تيك توك” في نهاية الموسم الماضي مقابل 400 ألف دولار سنويا.

يرى مسئوولو “بريزينتيشن سبورت”، إن المقياس الخاص بالنسبة لهم فيما يخص توزيع الرعاة يخضع بنسبة كبيرة لمقاييس الانجازات، والشعبية والجماهيرية، وهي الأمور التي لا تتوافر في نادي بيراميدز حتى الآن، والذي بالرغم من الإنفاق المالي الكبير عليه، إلا إنه لم يفز بأي لقب حتى الآن، ولا توجد له شعبية جماهيرية، ومن غير المقبول أن يحصل على عوائد مالية أكبر من أندية تتمتع بالتاريخ والجماهيرية.

يستغل نادي فاركو منتجات الشركة الطبية للإعلان بها على قميصه، فيما تقوم 6 شركات بالإعلان على قميص نادي غزل المحلة، هي مصر للطيران، الإسكندرية للإسكان، الدلتا للحديد والصلب، باتا، مصر تأمينات للحياة، النصر للإسكان، بالإضافة إلى مصر للسياحة كناقل للفريق، ، بقيمة 29 مليون جنيه بحسب ما أعلنت وزارة قطاع الأعمال في الموسم الماضي.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“سنام” الإيطالية تشتري حصة بـ”خط أنابيب غاز السلام” بين مصر وإسرائيل

قالت أكبر مجموعة لأنابيب الغاز في أوروبا شركة "سنام" الإيطالية،...

منطقة إعلانية