سبورت بلس أخبار

بالأرقام.. الأهلي أكبر الخاسرين لو تم توزيع عوائد بث الدوري على طريقة البريميرليج

الدوري

تحليل : عبد الرحمن الشويخ

بتفعيل دور رابطة الأندية المحترفة في مصر، ونجاحها منذ ظهورها في تقديم شكل مغاير لبطولة الدوري من حيث الإلتزام في المواعيد المعلنة للمباريات، والتطور الكبير في النقل التليفزيوني من حيث الجودة ونقاء الصورة، والعودة النسبية للجماهير في المدرجات، لكن هنا يتبقى الدور الأهم وهو البيع الجماعي لحقوق البث التليفزيوني وتوزيعه على الأندية، ويعد إقناع الأهلي ثم الزمالك بذلك هو التحدي الأكبر للرابطة.

كم تبلغ حقوق البث التليفزيوني للدوري في مصر؟

في ظل بيع البث التليفزيوني بشكل فردي، وأن معظم الأندية تقوم ببيع البث التليفزيوني مع الحقوق التجارية والتسويقية لشركة “بريزينتيشن سبورت”، لا يوجد رقم معلن لقيمة حقوق البث التليفزيوني للدوري المصري، لكن هناك بعض المعلومات التي نستطيع من خلالها التوصل لرقم تقريبي.

الأهلي باع حقوق النقل التليفزيوني مقابل 100 مليون جنيه سنويا فيما تصل الحقوق التجارية والتسويقية 125 مليون، ومن خلال هذه النسبة يمكن القول أن الزمالك يحصل تقريبا على 45 مليون جنيه من إجمالي 100 إلى 120 مليون جنيه يحصل عليها، الإسماعيلي سيحصل على 25 مليون جنيه إجمالي البث التليفزيوني والحقوق التجارية، يمكن القول بالنسبة التقريبية 10 ملايين منها للبث التليفزيوني.

فيما أعلن بيراميدز ضمن بيان صادر عنه، إن حقوقه من النقل التليفزيوني تبلغ 11 مليون جنيه سنويا، وتقريبا كذلك يحصل الاتحاد والمصري سويا على حوالي 13 مليون جنيه عوائد من البث.

بنظرة عامة يمكن القول إن إجمالي ما تحصل عليها الأندية المتبقية وهي غزل المحلة وسموحة والبنك الأهلي وسيراميكا كليوباترا وطلائع الجيش وفاركو وفيوتشر والجونة والمقاولون العرب وإنبي ومصر للمقاصة وإيسترن كومباني، حوالي 70 مليون جنيه تقريبا، أي أنه وفقا لهذه الأرقام ومنها ما هو معلومات مؤكدة وبعضها نسب تقريبية تبلغ حقوق النقل التليفزيوني لبطولة الدوري المصري حوالي 250 مليون جنيه تقريبا.

كيف يتم بيع الحقوق التليفزيونية في الدوري المصري؟

بيع الحقوق التليفزيونية في الدوري المصري يتم بشكل فردي، من خلال مفاوضات تتم بين شركة “بريزينتيشن سبورت” صاحبة الحقوق للدوري وإدارات الأندية، ووفقا لذلك يحدث الاتفاق على البيع.

في حوار سابق عام 2018 مع جريدة “البورصة”، قال عمرو وهبي، المدير التنفيذي لشركة “بريزينتيشن سبورت” عن تقييم حقوق البث التليفزيوني : “طريقة التقييم تقوم على نظام النقاط من حيث الشعبية والجماهيرية، وتاريخ المشاركة في البطولة منذ 1948، ونتائج الفرق في المسابقة في آخر 5 سنوات مع وضع حوافز حال تحقيق الألقاب والبطولات”.

ماذا يحدث في إنجلترا؟

يعد الدوري الإنجليزي هو الأقوى حاليا في العالم، وأحد أسباب هذه القوة أن الجميع يربح، وعائدات البث التليفزيوني أهم مصادر الربح لهذه الأندية، من خلال التوزيع الذي يتم على طريقة النصف والربع والربع.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” فإن أندية الدوري الإنجليزي تقاسمت في موسم 2020-2021 فيما بينها 2.5 مليار جنيه إسترليني من الجوائز المالية والإيرادات المركزية، كان مانشستر سيتي بطل الدوري الأكثر إيرادات، بحصوله على 154 مليون جنيه إسترليني، فيما كان نصيب متذيل الترتيب شيفيلد يونايتد 91 مليون جنيه إسترليني.

هذه الأرقام تمثل الصافي بعد الخصومات التي ستسترجعها القنوات الناقلة في موسم 20-21 بسبب توقف موسم 19-20 متأثراً بجائحة كورونا، ومن ثم تغيير الجدولة والاضطراب الذي تسببت به للقنوات التلفزيونية، وذلك بعدما اتفقت الأندية على إعادة مبلغ 330 مليون جنيه للقنوات الناقلة، تم دفع 107 مليون جنيه منها في يوليو الماضي وخصمت من توزيعات حقوق النقل للموسم الماضي.

فيما ستقسم 223 مليون متبقية على دفعتين بنهاية الموسم الجاري ونهاية الموسم القادم، وذلك استناداً على آلية توزيع حقوق النقل التلفزيوني والرعايات المركزية والتي تتم وفق الآلية التالية:-

حصة متساوية: 50% متساوية بين جميع الفرق.

رسوم المرافق: يتم تقاسم 25% على أساس عدد مباريات النادي التي تبث في المملكة المتحدة.

مدفوعات الاستحقاق: 25% مشتركة بناءً على مركز الفريق.
الإيرادات التجارية المركزية: بالتساوي.

عائدات البث الدولي: بالتساوي.

ماذا لو طبقنا ذلك في الدوري المصري؟

لوأننا أردنا أن نقوم بتطبيق هذا التوزيع في الدوري المصري، سنجد تغيير جذري في التوزيع، فعلى سبيل المثال الأهلي الذي يحصل على 100 مليون جنيه حاليا، سيكون نصيبه أقل من 18 مليون جنيه، على إعتبار ما سبق وقمنا بشرحه أن القيمة التقريبية للدوري حوالي 250 مليون جنيه، كذلك الزمالك الذي سيكون الأعلى ِإيرادا كونه بطل موسم 2020/2021، سيحصل على أقل من 19 مليون جنيه، أي أن الأهلي والزمالك ستقترب خسارتهما من 110 مليون جنيه سنويا.

في المقابل سيحصل أصحاب المراكز المتأخرة على قيم مالية من شأنها أن تحسن أوضاعهم بشكل كبير، فالأندية التي هبطت للقسم الثاني وهي وادي دجلة والانتاج الحربي وأسوان ستتجاوز إيرادات كل منها 11 مليون جنيه.

الجدول التالي يوضح نصيب أندية الدوري المصري موسم 2020/2021 حال توزيعها على طريقة الدوري الإنجليزي:-

 

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مقابلة.. “ايه بي بي” للصناعات الكهربائية تستهدف زيادة صادرتها لـ30% العام المقبل

تستهدف شركة "ايه بي بي ABB" المتخصصة في الصناعات الكهربائية،...

منطقة إعلانية