نشرة الصناعات الغذائية أخبار

بعد نموها 20% العام الماضي.. ما خطط التوسع للأغذية المصرية بالأسواق العالمية؟

المصرية

من الواضح أن تحقيق نموًا كبيرًا بصادرات الصناعات الغذائية المصرية فى العام الماضي شجع الكثيرين على وضع خطط ربما هي أكثر من طموحة لبعضهم، إذ أعلن الكثيرون عن نية للتوسع في الاستثمارات والطاقات الإنتاجية لتغطية الطلب العالمي الكبير فى الفترة الحالية.

ما القصة؟

حققت صادرات الأغذية المصنعة في مصر نموًا يقترب من 20% بنهاية العام الماضي لتقترب من 4.1 مليار دولار للمرة الأولى في تاريخها، وكانت المؤشرات النصفية للعام الماضى مبشرة جدًأ بصورة حملت شركات عدة على تحديث خططها المستقبلية على مستوى الاستثمارات والطاقات الإنتاجية.

البداية القوية تأتي مع شركة “كيلوجز نودلز” التى تُصدر نحو 30% من إنتاجها السنوي إلى مجموعة من الأسواق أبرزها “لبيا، وتنزانيا، وإثيوبيا، وسوريا، ورواندا، وتونس، والكاميرون”، وتمكنت خلال الفترة الأخيرة من التوسع في أسواق “العراق، والأردن، والجزائر”، وفقًا لرئيس المبيعات الدولية بالشركة، حسين إبراهيم.

تُخطط الشركة لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الطلب العالمي المرتفع على الأغذية، خاصة في الأسواق المعتادة، بالإضافة إلى الأسواق الجديدة، وتسعى لمضاعفة صادراتها هذا العام بنحو 500% على مستوى الكميات، فيما تتوقع أن يحقق ذلك نموًا بنحو 300% على مستوى العائدات، أضاف إبراهيم.

أيضًا، تسعى شركة النيل المصرية للصناعات الغذائية للتوسع في الأسواق العربية ومنها السعودية صاحبة المرتبة الأولى بين مستوردي الأغذية المصرية، بالإضافة إلى التوسع في السوق الإماراتي، وفقًا لرئيس مجلس الإدارة، محمود هندي.

حاليًا، تدرس شركة ماميز فود للصناعات الغذائية التوسع في التصدير من خلال فتح أسواق جديدة في قارة أوروبا، بالإضافة إلى بعض دول منطقة جنوب أفريقيا، وفقًأ لمدير عام الشركة، ريهام الأعصر.

تطرح الشركة حاليًا نحو 50% من إنتاجها محليًا، وتوظف النسبة الأخرى للتصدير.

نشاط فى أفريقيا

بمرور الوقت، تختلف النظرة إلى القارة السمراء من أفضل لأفضل، ومع توجه الحكومة للتوسع في التصدير إلى أفريقيا، والتغيرات الاقتصادية العالمية القائمة.

مع انطلاقتها الأولى فى التصدير، تُركز شركة “سايلو فودز” على أسواق شرق أفريقيا بالتحديد لمجموعة من المنتجات، ثم تتوسع في تصدير كافة المنتجات المتاحة لديها إذا أمكن، وفقًا لرئيس قطاع التصدير، محمد ممدوح.

تسعى شركة سايلو فودز لدخول أسواق شرق القارة السمراء أولا، ثم دول الخليج ودول الشام بعدها، ثم الإنطلاق إلى باقى أسواق العالم.

كانت شركة ميبكو لمواد التعبئة والتغليف أحد الراغبين بالتوسع فى أفريقياـ إذ تستهدف إنشاء مصنعًا جديدًا لها في إحدى الدول الأفريقية للاستفادة من قوة الطلب في دول جنوب القارة السمراء، وفقًا لمدير مبيعات الشركة، محمد يوسف.

تتطلع شركة ميكبو للتعبئة إلى تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الارتفاع القوى للطلب في أسواق جنوب أفريقيا، الذي يتطلب مزيدًا من الجهد لبناء قاعدة جيدة من العملاء هناك، أوضح يوسف.

تسعى الشركة إلى مستهدفات أقوى بمرور الوقت، إذ تستهدف التوسع بالدرجة الأولى في أسواق السودان التي تحتل المرتبة الثانية على قائمة أبرز مستوردي الأغذية المصرية، بالإضافة إلى نيجيريا، وأسواقًا أخرى خارج القارة.

من جانبها تعمل شركة سوليمار فوود للصناعات الغذائية مع أسواق جديدة خلال الفترة الجارية، ومنها أنجولا وتنزانيا في قارة أفريقيا، بهدف توسيع قاعدة أعمالها السنوية، بالإضافة إلى الاستمرارية فى العمل مع الأسواق التقليدية لها، ومنها أمريكا، وأوروبا، وآسيا، قال رئيس مجلس إدارة الشركة، محمد سويلم.

كما تُخطط شركة الصعيدي لصناعة المركزات “جاردينو”، لفتح أسواق تصديرية جديدة فى شمال وشرق أفريقيا خلال العام الجارى، وحفزتها رغبة التوسع بضخ استثمارات جديدية لزيادة الطاقة الإنتاجية بمقدار 20%، سيبدأ تشغيلها قبل نهاية شهر فبراير الجاري، وفقًا لرئيس الشركة، جمال عريف.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

شركة cred تشارك المجتمعات العمرانية بمشروع جديد غرب القاهرة

أطلقت شركة "cred" للتطوير العقاري مشروعا جديدا غرب القاهرة باستثمارات...

منطقة إعلانية