النشرة البريدية

الشركات تعيد هيكلة خططها بسبب الحرب الأوكرانية.. استراتيجية السيارات أمام الرئيس خلال أيام 

تحوط مشتركة

نشرة “إيكونومي بلس” تأتيكم برعاية

العناوين الرئيسية 

15 مليار جنيه إضافية قد تتحملها الموازنة لارتفاع أسعار القمح 

5 مؤسسات دولية تشترط ضمانة حكومية لتدبير 3 مليارات دولار  لقطار “بورسعيد -الإسكندرية”

“سي آي كابيتال” تتقدم بملف تأسيس صندوق استثمار الذهب لـ”الرقابة المالية”

الحرب الأوكرانية تُعزز التوقعات بشأن زيادة الفائدة في مصر

8 خطوط ملاحية تعلق حجوزات الشحن من وإلى روسيا

“بالم هيلز” تستعد لطرح برنامج صكوك تمويلية بـ3.2 مليار جنيه خلال أسبوعين

“المركزي” بصدد إطلاق منظومة للتعرف على هوية العملاء إلكترونيا

“الشرقية للدخان” تفتح باب المعاش المبكر لـ3 آلاف عامل

“طلعت مصطفى” ضمن أقوى قادة السياحة والسفر بالشرق الأوسط

القصة الرئيسية

الشركات تعيد هيكلة خططها بسبب الحرب

ضغطت الحرب الروسية الأوكرانية على القطاعات الصناعية وعلى خطط الشركات للعام الجاري في ظل الترقب لتداعيات الأحداث وتفاقم أزمة التضخم.

قال بهاء العادلي، رئيس مجلس إدارة شركة رئيس الشركة العربية للصناعات المتكاملة “يونى ستار”، إن الحرب ستقود الشركات إلى تجميد خططها التوسعية المستقبلية في ظل عدم وجود رؤية مستقبلية للأسواق بسبب الحرب.

لفت إلى أن هذا التوجه عالمي، لأنه عادة ما يلجأ المستهدفون في هذه الأوقات إلى تأجيل أي توسعات، والشركة ضخت بالفعل 15 مليون دولار لزيادة الطاقات الإنتاجية بنحو 30% لكن حاليًا تراجعت عن إعداد خطط للتوسع للعام المقبل لحين وضوح الرؤية.

أوضح أن مختلف القطاعات ستتأثر بالتغيرات العالمية وارتفاع أسعار الخامات، لكن أسرعها تأثرًا بشكل مباشر بالأحداث الجيوسياسية هي الصناعات الغذائية المعتمدة على القمح والحبوب فضلًا عن قطاع الإنشاءات والمقاولات والصناعات المعدنية.

وقال طارق سامي، مدير التصدير بشركة مكرونة “ريجينا”، إن الشركة أوقفت التعاقدات التصديرية، نظرًا لعدم قدرتها على تسعير المنتج الخاص بالتصدير في الوقت الحالي. أشار إلى أن الشركة تعتمد على القمح الروسي والأوكراني، وهو غير متوفر حاليًا للاستيراد، كما أن المتاح محليًا معروض بأسعار مرتفعة ولا يفي باحتياجات الشركة، والسوق لن يستوعب القفزات المتتالية في الأسعار.

قال شريف الصياد، رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية، إن ارتفاع أسعار الشحن والاضطرابات التي يشهدها العالم تسببت في ارتفاع تكلفة الإنتاج وزيادة أسعار الخامات. وأوضح أن بعض الشركات بدأت ترفع أسعارها بداية من مارس الجاري، وخاصة في قطاع الأجهزة المنزلية بنسبة تتراوح بين 3 و5% تختلف من شركة لأخرى في السوق المحلي، متوقعًا ارتفاعًا بمعدل مماثل لمنتجات التصدير.

قال المهندس سمير عارف، رئيس مجلس إدارة شركة الأهرام لنظم الأمان، إن الزيادة الكبيرة التي طرأت على مدخلات الإنتاج رفعت تكلفة المنتج النهائي للمنتج بنسبة تصل إلى 3%، إلا أن الشركة لم تمرر تلك الزيادة إلى المستهلك.

وأضاف لصحيفة “البورصة”، أن الشركة تعتمد على مدخلات إنتاج معدنية منها النحاس والحديد، وهي أكثر المنتجات التي شهدت زيادة سعرية مؤخرًا بسبب تصاعد الأزمة بين روسيا وأوكرانيا، لذلك ستتجه الشركة إلى إعادة تسعير منتجاتها خلال الفترة المقبلة بما لا يضعف قدرتها التنافسية في السوق المحلي والتصديري. ولفت إلى أن الشركة رصدت 250 مليون جنيه لعمل توسعات بأحد مصانع المجموعة، وفى حالة استمرار التضخم العالمي سيدفع الشركة إلى زيادتها.

أهم الأخبار

تداعيات الاجتياح الروسي لأوكرانيا على الاقتصاد المصري تتضح شيئًا فشيئًا، ويقول المحللون الآن إن توقيت رفع الفائدة على الجنيه بات قريبًا. ورجح نعمان خالد، مساعد مدير ومحلل اقتصاد كلي في شركة أرقام كابيتال، اقتراب رفع سعر الفائدة على الجنيه بمعدلات تتراوح بين 1% و2%، في الاجتماع القادم للجنة السياسة النقدية نهاية مارس الجاري أو في الاجتماع التالي له على أقصى تقدير، وذلك للتعامل مع التطورات الحالية، مشيرًا إلى ارتفاع التضخم في ظل عدة تطورات منها ارتفاع أسعار المنتجات الغذائية، خاصة الحبوب والزيوت مثل زيت الذرة، وكذلك القمح، وزيادة أسعار الطاقة عالميًا.

وذهبت رضوى السويفي، رئيس قطاع البحوث في شركة الأهلي فاروس للأوراق المالية، إلى أن لحظة رفع الفائدة على الجنيه المصري لم تحن بعد، لكنها اقتربت. فيما أكدت عالية ممدوح، كبير الاقتصاديين ببنك الاستثمار بلتون، أن الحكومة بإمكانها مساعدة القطاع الخاص في الحفاظ على تكلفة الإنتاج، في حال تم الإبقاء على مستويات الفائدة الحالية في ظل ارتفاع مستويات التضخم، وعدم اللجوء إلى رفعها، بحسب حابي.

الاقتصاد الكلي سيتأثر، وفقًا لتقرير صادر عن بنك إتش إس بي سي، الذى قال إن 10% زيادة في سعر النفط قد تعني ارتفاع التضخم في مصر 0.36% على أساس سنوي، وسيجعل عجز الحساب الجاري يتسع بنحو 0.12% عن الـ4% المتوقعة للعام الحالي، فيما سيتوسع عجز الموازنة بنحو 0.12% عن التقديرات السابقة.

وفي تقرير آخر أصدره البنك قبل بدء الحرب بأيام توقع نمو الاقتصاد المصري 5.3% خلال 2022، ونحو 5.1% في 2023، وأن يصل نصيب الفرد من الناتج إلى 4433 دولارًا مقابل 4057 توقعاته لعام 2022، و3586 دولارًا تقديراته لعام 2021. ويرى البنك أن الاستهلاك الخاص سينمو على أساس سنوي 8.2% خلال 2022 على أن يتباطأ في 2023 إلى 5%. وتوقع أن تنمو الاستثمارات خلال العام الحالى 13.1% قبل أن تتباطأ إلى 8% خلال العام المقبل.

الصادرات المصرية قد تتلقى ضربة، فقد عطلت 8 خطوط ملاحية عمليات حجز الشحن من وإلى روسيا نتيجة حربها على أوكرانيا، وتخوفًا من تكبد خسائر كبيرة أثناء عمليات الشحن. قالت مصادر لصحيفة “البورصة”، إن عددًا من الخطوط الملاحية عطلت الشحن من وإلى روسيا منذ منتصف الأسبوع الماضي بالتحديد، ما أضر بالعمليات التصديرية خاصة في المنتجات الرئيسة للتجارة بين مصر وروسيا على مستوى الصادرات والواردات. وذكرت أن الخطوط الملاحية هي “ميرسك، وفيديكس، وإم إس سى، ووان، وهاباج لويد، وكينا أنجل، وسى إم إيه، وزد أي إم”.

وتعمل مصر على زيادة صادراتها من الغاز الطبيعي المسال، لمحاولة تقليل التأثير السلبي من زيادة سعر النفط الذي تشهده الأسواق في الفترة الراهنة، إذ أكد طارق الملا، وزير البترول، في مقابلة مع قناة “سكاي نيوز عربية” إن ارتفاع أسعار النفط ليست في صالح مصر، خصوصًا أنها دولة تعد صافي مستورد للزيت الخام والمشتقات البترولية.

وقال إبراهيم سعيد، مدير التصدير بشركة مصر الخضراء للاستثمار الزراعي “أجرين”، إن بعض الخطوط لا تزال تشحن من وإلى روسيا لكنها أضافت نحو 1200 دولار على الحاوية رسوم مخاطر حرب، بالإضافة إلى تكلفة الشحن المرتفعة بالفعل بسبب “كورونا” والتي تصل إلى 2600 دولار للحاوية.

صادرات الأقطان المصرية نجت حتى الآن من غبار الحرب، حيث يسير الطلب على الأقطان في الأسواق الخارجية بوتيرة جيدة، وبحسب أحمد البساطي، رئيس اتحاد مصدري الأقطان، فإن التعاقدات بلغت قرابة 49.5 ألف طن بقيمة تتجاوز 266 مليون دولار خلال الفترة منذ بداية الموسم التصديري الجاري في أكتوبر وحتى 27 فبراير الماضيين، لتتجاوز صادرات الموسم الماضي بالكامل والتي سجلت 237.4 مليون دولار، عن كميات  قاربت 1.8مليون قنطار، تبعًا للمال.

وغموض موقف الاستثمارات الروسية في مصر، فقد قال اللواء محمد شعبان، نائب رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس للقطاع الجنوبي، إن الغموض يسيطر حاليًا على مستقبل توقيع العقد النهائي لمشروع إقامة منطقة صناعية روسية بسبب الحرب الروسية على أوكرانيا، مشيرًا إلى الانتهاء من الاتفاق التجاري مع الجانب الروسي بشكل كامل.

وتضمن الاتفاق التجاري الموقع في نوفمبر من العام الماضي، التوقيع على الشروط الرئيسية لعقد التطوير، بما في ذلك فترة وسعر إيجار قطعة الأرض وحجمها وإحداثياتها، وآخر موعد للتطوير، والانتهاء من تجهيز الموقع من قبل المطور. ووقعت القاهرة وموسكو في 2018 اتفاقًا لإنشاء منطقة صناعية روسية في العين السخنة تمتد على مساحة 5.25 كيلومتر مربع باستثمارات تبلغ 6.9 مليار دولار وتنفذ على 3 مراحل ولمدة 13 عامًا.

وقع وزير المالية محمد معيط أن تتراوح تكلفة زيادة أسعار القمح عالميًا على موازنة الدولة بين 12 و15 مليار جنيه خلال العام المالي الحالي، بحسب موقع “الشرق مع بلومبرج”.

وتقدر وزارة المالية متوسط سعر طن القمح عند 255 دولارًا بموازنة العام المالي الجاري لكن دفعت الحرب الروسية الأوكرانية أسعار القمح لمستويات قياسية ليسجل نحو 396 دولارًا أمس، بحسب موقع “ماركيت إنسايدر”. ونتيجة لارتفاع الأسعار بنحو 31% قررت الهيئة العامة للسلع التموينية إلغاء مناقصة دولية لشراء القمح بعد تلقي 3 عروض فقط، لتكون هذه هي المناقصة الثانية على التوالي التي يتم إلغاؤها.. التفاصيل

من ناحية أخرى رفع وزير المالية، مستهدف معدل النمو الاقتصادي خلال العام المالي الجاري 2021/2022 إلى 6.7%، مع التخطيط لإطالة متوسط عمر الدين ليقترب من 5 سنوات، مع استهداف الوصول للعجز الكلي للموازنة العام المالي المقبل إلى أقل من 6% مقابل 6.7% مستهدف العام المالي الجاري

وكانت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، قد رفعت قبل 3 أسابيع، معدل النمو إلى ما  بين 6.2 و6.5% بنهاية العام الحالي، من 6% في السابق.

كما أكد وزير المالية خلال مشاركته في “مؤتمر الأهرام الأول للتكنولوجيا المالية” أنه سيتم بنهاية مارس الجاري حظر دخول أي بضائع غير مطابقة للمواصفات الأوروبية إلى البلاد.

طلبت 5 مؤسسات تمويل دولية من بينها بنك التنمية الألماني “KfW” ضمانة حكومية لتوفير تمويلات تزيد قيمتها على 3 مليارات دولار، لصالح تحالف شركتي “الديدي جروب – جاما للإنشاءات” الذي يتولى تنفيذ مشروع القطار الكهربائي السريع “غرب بورسعيد – أبوقير – المنصورة” بطول 250 كيلومترًا.

وذكرت مصادر أن التحالف أوشك على الانتهاء من إعداد الدراسات الفنية والمالية والاقتصادية، وتحديد المسار النهائي للقطار، ويتوقع قبل نهاية النصف الأول من العام الحالي رفع التقرير الختامي لوزارة النقل وهيئة الأنفاق بكل تفاصيل جولة المفاوضات الخارجية والدراسات، ليتم بعد ذلك الخطوات التي ستتخذ مستقبلًا، وفق “المال”.

تقدمت شركة سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية بملف تأسيس صندوق استثمار في الذهب للهيئة العامة للرقابة المالية، بهدف الحصول على موافقتها اللازمة قبل إطلاقه رسميًا خلال فترة قريبة، في إطار اعتزام تأسيس صندوق يسهم في تنويع أدواتها الاستثمارية، على أن تكون وثائقه مربوطة سعريًا بقيمة الذهب، وسيكون لحامل الوثيقة الحق في استرداد قيمتها نقدًا، وليس بكميته.

وقالت مصادر لصحيفة “المال” إن بنك مصر يدرس المشاركة في الصندوق عقب إطلاقه وانتهاء عملية التأسيس، دون أن تكشف عن الحجم المستهدف له.

كان بنك مصر كشف منذ أسابيع قليلة، عن إجراءات مبدئية لتأسيس أول صندوق للاستثمار في الذهب في السوق المحلية، بهدف تحقيق عوائد استثمارية مماثلة لتحركات أسعار المعدن الأصفر بشكل يومي.

من المنتظر أن ترفع الهيئة العامة للتنمية الصناعية استراتيجية النهوض بصناعة السيارات إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال أيام قليلة، تمهيدًا لاعتمادها أوائل شهر أبريل المقبل، وذلك بعد الانتهاء من صياغتها والاقتراب من حسم النقاط الخلافية. وبحسب حديث مصادر لـ”المال” فإنه تم التوافق على غالبية بنود الاستراتيجية، وجارٍ نقاشات مكثفة لحسم بعض النقاط التي لم يتم البت فيها بعد.

نتابع

اتفقت وزارة النقل مع مصنع سيماف التابع للهيئة العربية للتصنيع على صفقة تصنيع وتوريد 100 عربة نوم جديدة بتكلفة 2.2 مليار جنيه. وقالت مصادر وثيقة الصلة بالصفقة لصحيفة “البورصة” إنه تم الانتهاء من تحديد مواصفات هذه العربات وإرسال العروض الفنية والمالية إلى الهيئة القومية للسكك الحديدية الشهر الماضي للنظر وتم الاتفاق على التعاقد مع البدء الفوري في تنفيذ الوحدات بالشراكة مع إحدى الشركات العالمية المتخصصة.

وأوضح أنه من المتوقع توقيع العقود الشهر المقبل، لافتًا إلى أن التعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع يأتي في إطار دعم الصناعة المحلية حيث سيتم تصنيعها وتجميعها داخل مصنع سيماف التابع للهيئة بالشراكة مع إحدى الشركات العالمية المتخصصة. وتبلغ تكلفة العربة الواحدة 22 مليون جنيه كما يبلغ طول العربة نحو 24.5 متر وتتكون من20 كابينة.

تستعد شركة ثروة للتصكيك لطرح برنامج صكوك تمويلية لـ “بالم هيلز” بقيمة بنحو 3.2 مليار جنيه بصيغة المشاركة خلال الربع الأول من العام الجاري 2022. وذكرت مصادر لصحيفة “البورصة” أن بالم هيلز للتعمير تستعد لطرح برنامج الصكوك التمويلية بـ3.2 مليار جنيه خلال أسبوعين، وتدرس الرقابة المالية الملف حاليًا، وجاري الحصول على الموافقات اللازمة لطرح الإصدار.

وأضافت المصادر، أن شركة “ميريس” اقتربت من الانتهاء من دراسة الهيكل التمويلي للصك، وكذلك التصنيف الائتماني. ووقعت شركة ثروة لترويج وتغطية الاكتتابات اتفاقية مع “بنك مصر” وشركة “مصر كابيتال” الذراع الاستثمارية لبنك مصر للعب دور مروج وضامن تغطية ووكيل سداد لإصدار الصكوك المرتقب لشركة “بالم هيلز للتعمير”.

كشف أيمن حسين، وكيل أول محافظ البنك المركزي أن الفترة المقبلة ستشهد إطلاق صندوق دعم التكنولوجيا والابتكار برأس مال يتجاوز 1.3 مليار جنيه بمشاركة بنوك الأهلي المصري ومصر والقاهرة، بالإضافة إلى افتتاح مركز التكنولوجيا المالية Grid والذي يهدف إلى تعزيز ودفع منظومة التكنولوجيا المالية داخل السوق المصري، والعمل على تجميع كافة أطراف المنظومة تحت سقف واحد.

وأضاف “حسين” أنه جاري العمل على إطلاق منظومة للتعرف على هوية العملاء إلكترونيًا (EKYC) والتي ستمكن المواطنين من فتح حساباتهم المصرفية بصورة إلكترونية، دون الحاجة للذهاب لمقر البنك، بالإضافة إلى التوسع في إنشاء البنوك الرقمية التي تقدم الخدمات المصرفية عبر القنوات أو المنصات الرقمية باستخدام التقنيات الحديثة، بحسب صحيفة حابي.

من ناحية أخرى، ارتفع حجم المعاملات عبر التجارة الإلكترونية لدى البنوك المصرية من 16 إلى 30 مليار جنيه خلال عام 2021، بحسب وكيل محافظ البنك المركزي المصري إيهاب نصر. وارتفع عدد المحافظ الإلكترونية التي تقدمها البنوك من 9 ملايين إلى 26 مليون محفظة خلال الـ3 سنوات الماضية. وقفزت التعاملات باستخدام المحافظ الالكترونية من 88 مليار جنيه إلى 268 مليار جنيه.

وتقدم 23 بنكا خدمات المحفظة الإلكترونية للعملاء بحسب ما قاله وكيل محافظ البنك المركزي في مؤتمر صحفي أمس، وارتفعت أيضا أعداد ماكينات الصراف الآلي إلى 18.5 ألف ماكينة، مقابل 13.5 ألف ماكينة بزيادة 37%، كما زادت أعداد نقاط البيع إلى 740 ألف نقطة بيع، مقابل 68 ألف نقطة بيع بزيادة 978%.. التفاصيل

وقع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية مذكرة تفاهم لإنشاء مجلس مهارات قطاعية مع وزارة السياحة والآثار والاتحاد المصري للغرف السياحية، بدعم من الصندوق الخاص للمساهمين التابع للبنك والتنمية وأمانة الدولة السويسرية للشؤون الاقتصادية.

وبحسب بيان البنك الأوروبي، ستعمل هذه المنصة الجديدة للشراكة بين القطاعين العام والخاص وحوار السياسات على تطوير تحليلات فجوة المهارات واستراتيجيات تنمية المهارات وأطر التأهيل ومعايير المهارات المهنية. كما ستوفر تدريبًا ملائمًا لاحتياجات السوق في قطاع الضيافة والسياحة.

أسست شركة المعصرة للصناعات الهندسية (مصنع 45 الحربي) كيانًا جديدًا مع شركة لاندي رينزو الإيطالية، تحت مسمى “لاندي رينزو مصر”، برأسمال مرخص 5 ملايين يورو، لتصنيع الأجزاء الخاصة بتحويل سيارات البنزين إلى غاز. وقال عبدالمنعم هنداوي، رئيس شركة المعصرة، لـ”المال”، إن الشركة الجديدة تستهدف إنتاج 100 ألف قطعة سنويًا، باستثمارات مبدئية 20 مليون جنيه.

على صعيد آخر، وافق مجلس النواب في جلسته العامة أمس على مجموع مواد مشروع قانون مُقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام القانون رقم (232) لسنة 1989 في شأن سلامة السفن، وتأجيل أخذ الرأي النهائي لجلسة لاحقة، وبحسب تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الشئون الدستورية والتشريعية ومكتب لجنة النقل والمواصلات فإن التعديلات تواكب التزايد في حجم الجرائم المتعلقة بقطاع النقل البحري، وتنامي حجم الاستغلال غير المشروع للسفن والوحدات البحرية بصورة أصبحت تهدد الأمن القومي المصري وتضر بحركة التجارة البحرية سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي.

كما وافق البرلمان من حيث المبدأ على مشروع قانون بتعديل قانون تنظيم أعمال الوكالة التجارية وبعض أعمال الوساطة التجارية الصادر به، والذي يهدف إلى مواجهة التوسع الحاصل في مجالات عمل كل من الوكالات التجارية والوساطة التجارية والعقارية، باستحداث قواعد جديدة تنظم الحالات التي حدثت بها تطورات كثيرة تستلزم إعادة تنظيمها بشيء من التفصيل؛ وفقًا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقعت شركة الشرقية إيسترن كومباني اتفاقية عمل جماعية لفتح باب المعاش المبكر لنحو ثلاثة آلاف عامل بفروع مصانعها المختلفة، وذكر بيان للشركة أن هذه الاتفاقية جرى توقيعها تحت رعاية وزير القوى العاملة، وتستهدف جميع العاملين الراغبين في الخروج المبكر من كافة الفئات العمرية.

وافقت الجمعية العمومية لشركة رمكو لإنشاء القرى السياحية بالإجماع على بيع شركة أمبان للاستثمارات السياحية، بالقيمة العادلة الجديدة للسهم بنحو 364.4 مليون جنيه لصالح شركة العتريس للصلب أو مساهميها، حسبما أفاد بيان إفصاح للشركة أمس.

أقر مساهمو شركة فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية مضاعفة زيادة رأس المال المصدر إلى 1.7 مليار جنيه، عبر زيادة نقدية بقيمة 800 مليون جنيه من خلال قدامى المساهمين، موزعة على 1.6 مليار سهم بقيمة اسمية قدرها 0.5 جنيه للسهم، فضلًا عن رفع رأس المال المرخص به بقيمة 2 مليار جنيه، بحسب بيان إفصاح.

وفي إطار السعي لهيكلة قطاع تكنولوجيا المعلومات وتجميعه تحت مظلة واحدة، نفذت شركة راية القابضة للاستثمارات المالية عملية نقل ملكية  في 3 شركات تابعة وهي “راية نتوورك باور Raya Network Power” بقيمة 12.39 مليون جنيه، وراية للشبكات بواقع 1.9 مليون جنيه، وراية لخدمات مراكز البيانات بنحو 2.94 مليون جنيه إلى شركتها التابعة راية للنظم، تبعًا للمال.

تخارج المستثمر صديق محمد عفيفي، مؤسس ورئيس مجموعة طيبة التعليمية من شركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية – راميدا، ببيع كامل حصته البالغ نسبتها 5.174%، بما يوازي 51.736 مليون سهم مقابل 103.144 مليون جنيه، بمتوسط 2 جنيه للسهم الواحد، وتم تنفيذ الصفقة بواسطة شركة التجاري الدولي للسمسرة في الأوراق المالية، وفق بيان إفصاح.

تستعد شركة مدن للتطوير العقاري لإطلاق خامس مشروعاتها بالعاصمة الإدارية الجديدة، وهو عبارة عن برج فندقي تحت اسم “جرين ريفر  تاور” يطل على النهر الاخضر باستثمارات تتخطى 4.5 مليار جنيه. 

أطلقت شركة المتحدة للتطوير العقاري مشروع “G-BAY” بالعين السخنة، باستثمارات تبلغ مليار جنيه وبمبيعات مستهدفة 1.8 مليار جنيه.

تفاقمت خسائر شركة بلتون المالية القابضة إلى 169.76 مليون جنيه في 2021، مقابل 132.42 مليون جنيه في العام السابق عليه، على الرغم من ارتفاع إيرادات التشغيل إلى 351.68 مليون جنيه من 276.71 مليون جنيه خلال فترة المقارنة.

قرر مجلس إدارة شركة جي بي أوتو إلغاء برنامج شهادات الإيداع الدولية “GDR”، على أن يتم عقد الجمعية العامة غير العادية في 24 مارس الجاري، للنظر في الموافقة على الإلغاء.

اختارت مجلة “فوربس الشرق الأوسط” رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة “طلعت مصطفى القابضة” بالمركز 27 ضمن أقوى 50 قائدًا بقطاع السياحة والسفر في الشرق الأوسط. تمتلك مجموعة “طلعت مصطفى القابضة” أكثر من ألف غرفة وشقة فندقية عبر 4 فنادق هي منتجع فور سيزونز شرم الشيخ، وفور سيزونز نايل بلازا القاهرة، وفور سيزونز سان ستيفانو جراند بلازا الإسكندرية، وكمبينسكي النيل القاهرة.. التفاصيل

اقتصاد الخليج

اتفقت شركة “أرامكو” السعودية مع تحالف مصرفي يضم 19 بنكًا للحصول على تمويل بقيمة 13.4 مليار دولار لتمويل صفقة أنابيب الغاز التابعة للشركة. وتقدر القيمة الإجمالية لصفقة أنابيب الغاز بنحو 15.5 مليار دولار، بحسب ما نقلته قناة “العربية” عن مصادر لها.. التفاصيل

عربي ودولي

بدأت إيران خطوات جادة لتخفيف العقوبات المفروضة عليها بسبب برنامجها النووي بعد الموافقة على المساعدة في إنهاء تحقيق نووي مثير للجدل، وإزالة واحدة من العقبات الأخيرة أمام الاتفاق ما قد يؤدي إلى عودة النفط الإيراني إلى الأسواق بحلول الربع الثالث من العام الجاري، وهو الأمر الذي من المحتمل أن يمثل خطوة رئيسية نحو استعادة اتفاقية عام 2015 التي حدت من البرنامج النووي للجمهورية الإسلامية مقابل تخفيف العقوبات.. التفاصيل

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مخاوف الركود العالمي تهوي بالأسهم الأمريكية والنفط

هوت مؤشرات الأسهم الأمريكية منتصف تعاملات اليوم الأربعاء، وانخفض مؤشر...

منطقة إعلانية