أخبار

أرباح “أرامكو” تقفز 82% خلال الربع الأول وتسجل 39.5 مليار دولار

أرامكو

قفزت أرباح شركة “أرامكو” السعودية خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة 82% لتسجل 39.5 مليار دولار وهي الأعلى منذ طرحها العام الأولي في عام 2019.

جاء هذا الارتفاع مدفوعًا في المقام الأول بارتفاع أسعار النفط الخام وأحجام بيعه، وتحسّن هوامش أرباح أعمال التكرير والمعالجة والتسويق، بحسب نتائج الأعمال المعلنة اليوم الأحد.

بلغت التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية 38.2 مليار دولار في الربع الأول من العام الحالي في مقابل 26.5 مليار دولار في الربع الأول من عام 2021.

شهدت التدفقات النقدية الحرة زيادة نسبتها 68% على أساس سنوي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي لتصل إلى 30.6 مليار دولار.

تواصل الشركة تعزيز مركزها المالي، مع انخفاض نسبة المديونية للشركة إلى 8.0% في 31 مارس 2022، من 14.2% في 31 ديسمبر 2021.

خفّضت أرامكو السعودية إجمالي قروضها بشكل أساس من خلال السداد المسبق لصندوق الاستثمارات العامة في يناير، حيث تم خفض إجمالي أوامر الدفع المستحقة بمقدار 8 مليارات دولار الصادرة فيما يتعلق بصفقة الاستحواذ على حصة 70% في (سابك).

بلغت النفقات الرأسمالية في الربع الأول 7.6 مليار دولار، وما زالت أرامكو السعودية تتوقع نمو حجم النفقات الرأسمالية حتى منتصف العقد تقريبًا.

أتمت أرامكو صفقة لتأجير شبكة خطوط أنابيب الغاز المملوكة لها وإعادة استئجارها مع اتحاد شركات استثمارية تقوده شركة “بلاك روك للأصول الثابتة” وشركة حصانة الاستثمارية، واستحوذ اتحاد الشركات الاستثمارية بموجب الصفقة على حصة نسبتها 49% في شركة أرامكو لإمداد الغاز، وهي شركة تابعة لأرامكو السعودية تأسست حديثًا، وبلغت عائدات الصفقة التي حصلت عليها أرامكو السعودية مقدمًا 15.5 مليار دولار.

بلغ متوسط إنتاج أرامكو الإجمالي من المواد الهيدروكربونية 13.0 مليون برميل مكافئ نفطي في اليوم خلال الربع الأول من عام 2022.

في مجال أعمال قطاع التنقيب والإنتاج، أحرزت أرامكو السعودية تقدمًا في استكمال مشروعي ضغط الغاز في الحوية وحرض، ومن المقرر أن يبدأ العمل بهما بحلول نهاية عام 2022.

في تعليقه على نتائج الأعمال قال رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين بن حسن الناصر:”فوق أن نتائج العام الماضي كانت متميّزة جدًا على الصعيدين المالي والتشغيلي، واصلت الشركة تقدمها وإنجازاتها وتفاعلها مع الأسواق فجاءت نتائج الربع الأول من هذا العام في مستوى استثنائي، بما يجعلها أقوى أرباح فصلية منذ الطرح العام الأولي للشركة في العام 2019″.

أضاف:”ونظرًا للأهمية البالغة لأمن الطاقة، تنفذ الشركة استثمارات طويلة الأجل، وتزيد طاقتها الإنتاجية من النفط والغاز لتلبية النمو المتوقع في الطلب، إضافة إلى خلق قيمة طويلة الأجل للمساهمين”.

“عززت الشركة مكانتها الابتكارية ببدء تشغيل المقر الجديد لمركز إكسبك للأبحاث والتطوير في الظهران وهو الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط، وأحد أكبر مراكز البحث والتطوير العالمية”.. رئيس أرامكو السعودية.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

“بلدنا” القطرية ترفع حصتها في جهينة إلى 10%

رفعت شركة "بلدنا" القطرية نسبة ملكيتها في شركة "جهينة" للصناعات...

منطقة إعلانية