أخبار

وليد حسونة يترك “هيرمس” ليركز على مهام الرئيس التنفيذي لشركة “ڤاليو”

أمازون مصر

أعلنت اليوم المجموعة المالية هيرميس القابضة عن انتقال وليد حسونة من منصب الرئيس التنفيذي لقطاع التمويل غير المصرفي بالمجموعة المالية هيرميس القابضة ليركز على مهام الرئيس التنفيذي لشركة “ڤاليو”، منصة تكنولوجيا الخدمات المالية الرائدة في مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) لتعزيز نمط الحياة المتطور.

يأتي القرار نجاح العلامة التجارية لشركة “ڤاليو” على مدار 5 سنوات متواصلة لتصبح واحدة من أكثر الشركات نموًا في مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على خلفية قدرتها على التوسع في شبكة شركائها التي تضم مجموعة من أبرز العلامات التجارية على الصعيدين المحلي والإقليمي بالإضافة إلى مواصلة طرح المزيد من المنتجات وحلول التمويل الابتكارية، خاصة بعد أن نجحت الشركة مؤخرًا في جذب اهتمام أبرز المؤسسات العالمية مثل أمازون وعائلة الحكير.

انطلاقًا من عقيدة الشركة بمقومات النمو الجذابة وحاجتها إلى فريق إداري مخصص لقيادة مسيرة التوسع في الفترة القادمة، فسوف يساهم هذا التعديل الإداري في تأهيل “ڤاليو” لخطوة الطرح العام أو الخاص المحتملة على المدى المتوسط.

يتمتع حسونة، الذي تم تعيينه في منصب الرئيس التنفيذي لقطاع التمويل غير المصرفي ورئيس قطاع ترتيب وإصدار الدين بالمجموعة المالية هيرميس القابضة عام 2016، بسجل حافل بالإنجازات وهو ما ساهم بشكل كبير في النجاح الملحوظ لشركة «ڤاليو» وقطاع التمويل غير المصرفي بشكل عام.

ساهم حسونة بشكل ملحوظ منذ تعيينه في التوسع بمحفظة قطاع التمويل غير المصرفي بالشركة ليشمل أنشطة التخصيم، والمدفوعات الإلكترونية، والتمويل العقاري، والتأمين، بالإضافة إلى مسرع الأعمال EFG-EV Fintech للاستثمار في الشركات الناشئة التي تعمل في مجال تكنولوجيا الخدمات المالية، ومن بينها شركة “فاتورة” والتي استحوذت عليها شركة تنمية مؤخرًا.

إلى جانب دوره في منصب الرئيس التنفيذي لقطاع التمويل غير المصرفي بالمجموعة المالية هيرميس القابضة، ساهم حسونة في تنمية قطاع ترتيب وإصدار الدين بالشركة، كما كان أحد الدوافع الرئيسية وراء قرار المجموعة بتأسيس شركة “ڤاليو” عام 2018، حيث نجح منذ نشأتها في استقطاب وقيادة مجموعة من أكفأ الكوادر والمهارات ممن نجحوا في تنفيذ استراتيجية ابتكارية مكنتها من قيادة مسيرة النمو من مجرد فكرة إلى إتمام المشروع بالكامل.

وقد ساهمت القدرات الإبداعية التي ينفرد بها حسونة ومنهجه الابتكاري في قيادة شركة «ڤاليو» وتنمية عملياتها لتصبح الشركة المصرية الرائدة في مجال الشراء الآن والدفع لاحقًا (BNPL) ونموذجًا يحتذى به للعديد من الشركات الأخرى العاملة في السوق.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

فقدان الزخم بالربع الثالث يدفع المركزي التركي لخفض الفائدة 1%

قررت لجنة السياسة النقدية لدى البنك المركزي التركي خفض معدل...

منطقة إعلانية