أخبار

أوراسكوم القابضة: لا نمتلك أية استثمارات مالية في “كابيتر”

كابيتر"

قالت شركة أوراسكوم المالية القابضة، في بيان للبورصة المصرية اليوم، إنه لا توجد علاقة تربطها بشركة التجارة الإلكترونية الناشئة “كابيتر” وليس لها اية استثمارات بها،

تواجه شركة “كابيتر” الناشئة في مجال التجارة الإلكترونية وخدمة التجار، أزمة مالية وسفر مؤسسيها للخارج.

قرر مجلس إدارة الشركة القابضة لشركة كابيتر، عزل محمود نوح وأحمد نوح من مناصبهم التنفيذية بالشركة اعتبارا من 6 سبتمبر بقرار يسري مفعوله فورا.

يشغل الأخوان نوح منصبي الرئيس التنفيذي ورئيس تنفيذي للعمليات بشركة كابيتر.

أعلن مجلس الإدارة عن تعيين ماجد الغزولي، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية لشركة كابيتر، كرئيس تنفيذي مؤقت للشركة وذلك حتى حضور محمود وأحمد نوح فعليًا وشخصيًا للاجتماع مع مجلس الإدارة والمساهمين والمستثمرين.

الأزمة أثارت العديد من التساؤلات في سوق التجارة الاليكترونية والشركات الناشئة ومخاوف بانتهاء حقبة الازدهار لتلك الشركات.

تأسست منصة كابيتر المتخصصة في مجال السلع الاستهلاكية سريعة الدوران في عام 2020، وتسمح لتجار التجزئة من الشركات الصغيرة والمتوسطة بطلب المخزون وترتيب التسليم والوصول إلى التمويل لدفع ثمن البضائع.

جمعت الشركة حتى الأن نحو 33 مليون دولار تمويلات من عدة صناديق رأسمال مخاطر عالمية علي رأسهم صندوق “كونا كابيتال”، وصافولا، ودراية فينشرز، وشروق بارتنرز وفاونديشن فينتشرز وأكسيون فينتشر لاب.

وتعد جولتها التمويلية من أكبر الجولات التمويلية في منطقة الشرق الأوسط في 2020 بعد جولتي “حالا الناشئة” و”مكسب” في ذلك العام، وهي من أكبر الجولات التمويلية في مرحلة التأسيس على الإطلاق، وفقًا لبيانات ماجنت.

وقال محمود نوح الرئيس التنفيذي للشركة في نهاية مارس الماضي، إن الشركة تقوم بترتيب جولة تمويلية جديدة خلال الربع الثاني من 2022 بقيمة تتجاوز 40 مليون دولار، إلا أن الجولة لم تتم حتى الآن.

وحذر عدد من المستثمرين والخبراء في مجال التكنولوجيا المالية من فقاعة تقييمات الشركات الناشئة والتقييمات التي باتت مبالغ فيها على حسب وصفهم.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

المالية: سداد 40 مليار جنيه لدعم الصادرات خلال 30 شهرا

كشفت وزارة المالية، عن سداد 40 مليار جنيه لدعم المصدرين...

منطقة إعلانية