أخبار

“السعودية للكهرباء” تحصل على تمويل لمشروع الربط الكهربائي مع مصر

مشاورات

قدم بنك ستاندرد تشارترد، بالتعاون مع مؤسسة سوميتومو ميتسوي المصرفية، تمويلاً بقيمة 566.4 مليون دولار موافقاً للشريعة الإسلامية ومدعوماً من وكالة ائتمان الصادرات، لصالح الشركة السعودية للكهرباء لتسهيل مشروع الربط الكهربائي بين السعودية ومصر.
سيتم ضمان التمويل لمدة 14 عاماً من وكالة ائتمان الصادرات السويدية، وتموله مؤسسة ائتمان الصادرات السويدية.
يعتبر مشروع الربط الكهربائي المشروع الأول من نوعه وعلى نطاق واسع لتيار الجهد العالي المستمر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لربط شبكات الكهرباء.
سيتيح المشروع لكلٍ من المملكة ومصر تبادل ما يصل إلى 3000 ميجاوات من الطاقة الكهربائية.

من المتوقع أن يتم إنجاز مشروع الربط بحلول العام 2026، وسيدعم تدفق الطاقة في اتجاهات متعددة، من مدينة بدر في مصر إلى المدينة المنورة مروراً بمدينة تبوك في السعودية.

كان ستاندرد تشارترد من بين المؤسسات المالية الأخرى التي قدمت 3 مليارات دولار كجزءٍ من القرض المشترك الذي يمتد لخمس سنوات، إذ يسعى للعب دور رئيسي في التنمية الاقتصادية للملكة.

قال سونيل كوشال، الرئيس التنفيذي الإقليمي في ستاندرد تشارترد لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط: “نسعى للعب دور حيوي في تطوير الاقتصادات الرئيسية لجميع الدول في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، كما أننا نعتبر أن كلاً من المملكة العربية السعودية ومصر سوقين ديناميكيين وأساسيين بالنسبة لنا”.
بشكل عام تتزايد أهمية تجارة الكهرباء العابرة للحدود بسرعة وتستفيد من وفورات الحجم، مما يمنح البلدان وصولاً فعالاً ومرناً وآمناً وخالي من الانبعاثات الكربونية إلى الطاقة الكهربائية.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية