النشرة البريدية

شريحة أولى دون التوقعات من قرض “صندوق النقد”.. هل يتقدم “السعودي الفرنسي” بعرض استحواذ على بنك القاهرة؟

الاقتصاد العالمي

نشرة “إيكونومي بلس” برعاية

سوديك 4

العناوين الرئيسية

نقل 40 مليار جنيه مديونيات على “المجتمعات العمرانية” و”الكهرباء” إلى “البنك الأهلي”

“إميسال” تسعى لاقتراض 1.5 مليارات جنيه

رئيس جديد لهيئة الاستثمار وآخر لجهاز المشروعات الصغيرة

“النقل” تدرس مقترحًا لإنشاء سكك حديدية بين مصر والسودان

مليار جنيه تكلفة إنشاء مصنع “شاومي” في مصر

“الموانئ البرية” تطرح مناقصة تنفيذ ميناء “بني سويف” الجاف العام المقبل

“مصر للتأمين” تفوز بوثيقة “المصرية للاتصالات” بإجمالي 50 مليار جنيه

“أوراسكوم القابضة” تسعى لتسوية أرصدتها من أرباح كوريا الشمالية

القصة الرئيسية

شريحة أولى دون التوقعات من قرض “صندوق النقد”

وافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي خلال اجتماع مساء أول أمس الجمعة، على طلب الحكومة المصرية بالحصول على قرض مدته 46 شهرًا بموجب برنامج الصندوق الممتد (EFF) بمبلغ قدره 3 مليارات دولار، على أن يتم صرف 347 مليون دولار فورًا، وهو ما يعد أقل من التوقعات السابقة بإتاحة 750 مليون دولار كشريحة أولى من القرض.

ووفق بيان للصندوق، فإنه من المتوقع على مدار البرنامج أن يحفز الصندوق تمويلًا إضافيًا يبلغ حوالي 14 مليار دولار من الشركاء الدوليين والإقليميين في مصر، بما في ذلك التمويل الجديد من دول مجلس التعاون الخليجي والشركاء الآخرين من خلال عملية تخارج الدولة من بعض الأصول المملوكة لها، والمستمرة حاليًا، وكذلك أشكال التمويل التقليدية من الدائنين المتعددين والأطراف الثنائية.

كما أن هناك 4 نقاط رئيسية يلتمس البرنامج الاقتصادي أن تنفذها الحكومة المصرية، في إطار حزمة سياسة شاملة غرضها – وفق الصندوق – الحفاظ على استقرار الاقتصاد الكلي، وتمهيد الطريق لتحقيق النمو المستدام والشامل والقطاع الخاص بقيادة القطاع الخاص، والتي تتضمن على وجه التحديد، تحول دائم إلى نظام سعر صرف مرن لزيادة المرونة ضد الصدمات الخارجية وإعادة بناء الاحتياطي النقدي الأجنبي، إلى جانب استهداف السياسة النقدية إلى الحد التدريجي من التضخم بما يتماشى مع أهداف البنك المركزي.

ووفق البيان، من المستهدف التوحيد المالي وإدارة الديون لضمان مسار خفض الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي واحتواء احتياجات التمويل الإجمالية، مع زيادة الإنفاق الاجتماعي وتعزيز الأمان الاجتماعي لشبكات الأمان التوضيحية، مع الاستدامة الخارجية والاستقرار الاقتصادي، أما النقطة الأخيرة فهي تنفيذ إصلاحات هيكلية واسعة النطاق لتسهيل النمو الذي يقوده القطاع الخاص، وتعزيز الحوكمة والشفافية في القطاع العام.

وطلبت مصر إتاحة مليار دولار من مرفق المرونة والاستدامة (RSF)، لدعم أهداف السياسة المتعلقة بالمناخ. وعلقت الحكومة في بيان صحفي على موافقة المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي على إقراض مصر، بأن القرار لا يتضمن أية شروط أو أعباء إضافية من أي نوع بعد الاتفاق الذي تم مع الحكومة على مستوى الخبراء أكتوبر الماضي، وأن الموافقة على برنامج الإصلاح الاقتصادي الوطني الشامل يعد تأكيدًا إضافيًّا بمساندة المجتمع الدولي وشركاء التنمية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي المصري.

الديون

أهم الأخبار

قالت صحيفة “الشروق” إن البنك السعودي الفرنسي أبدى اهتمامًا بالاستحواذ على بنك القاهرة، وسط تقييم متوقع للبنك يصل إلى نحو 3 مليارات دولار. ووفق المصادر فإنه لم يتم حتى الآن الاتفاق على حجم الصفقة سواء استثمار بحصة أقلية أو شراء كامل أسهم البنك.

وهناك خطة حكومية لم تترجم على أرض الواقع حتى الآن بطرح أسهم بنك القاهرة في البورصة المصرية، منذ قيد أسهمه بشكل مبدئي منذ 8 فبراير 2017، وتعود ملكية 99.9% من الأسهم إلى بنك مصر.

كما أفادت الصحيفة بأن البنوك العاملة في السوق المصرية تجري اختبارات “تحليل الحساسية”، لقياس مدى قدرة الشركات وكبار العملاء على سداد ما يستحق عليهم من التزامات مالية، بهدف التحول ضد المخاطر التي قد تواجه العملاء مستقبلًا، وذلك في ضوء المتغيرات الاقتصادية التي أدت إلى زيادة التكاليف خاصة أسعار الفائدة والخامات.

وتبعًا للمصادر، فإن شركات التطوير العقارى هي الأكثر تأثرًا بالمتغيرات الأخيرة المتعلقة بسعر الصرف وارتفاع الفائدة وأسعار مدخلات البناء، في ضوء ما يجرى عليها من اختبارات تحدد احتمالية تزايد الفجوة التمويلية لدى هذه الشركات، والمتوقع أن تتزايد بعد قرار مجلس الوزراء بوقف العمل بمبادرة العائد المنخفض 8% لشركات المقاولات.

كما بدأت البنوك الأسبوع الماضي حصرًا للتسهيلات الائتمانية ذات العائد المنخفض الموجه لصالح مستثمري السياحة بعائد 8% وآجال السداد وعدد المستفيدين منها بكل بنك، بناءً على طلب من البنك المركزي، وهي المبادرة التي زادت أسعار العائد عليها إلى 11% وفقًا لقرار مجلس الوزراء.

وبحسب “الشروق” فإن البنوك تتواصل مع الجهات الحكومية المسئولة عن تحمل تكلفة فرق سعر الفائدة، للاستفسار عن الضوابط التي سيتم المنح وفقًا لها، وقد أرجأت البنوك منذ صدور القرار بتعديل المبادرة أي تمويلات جديدة ضمن المبادرات، لحين وضوح الرؤية فيما يتعلق بضوابط المنح الجديدة والفئات المستفيدة منها.

وأعلن البنك المركزي، الخميس الماضي، مد فترة إلزام البنوك بزيادة نسبة القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة من 20% إلى 25% من إجمالي محفظتها الائتمانية لمدة عام إضافي.

انتهت الحكومة من نقل مديونيات بقيمة 40 مليار جنيه مستحقة على هيئة المجتمعات العمرانية والشركة القابضة للكهرباء لصالح بنك الاستثمار القومي إلى البنك الأهلى المصري، ضمن برنامج تسوية يستهدف فض التشابكات المالية.

ونقلت “الشروق” عن مسئول بالبنك الأهلي، بأن مصرفه أصبح الجهة الدائنة لـ”المجتمعات العمرانية” و”القابضة للكهرباء” بموجب قرار حكومي، وأنه يتواصل مع الجهتين للتوصل إلى تسوية الديون المستحقة على كل منهما، والتي تتوزع بواقع 27 مليار جنيه على الشركة القابصة للكهرباء وشركاتها التابعة، و13 مليار جنيه مستحقة على المجتمعات العمرانية.

وأشار إلى أن التسوية تشمل مبادلة ديون بأصول عينية، ونقل ديون اخرى إلى جهات حكومية إلى البنك الحكومي.

بالتوازي، أنفقت “المجتمعات العمرانية” نحو 30 مليار جنيه من الخطة الاستثمارية للهيئة للعام المالي 2022 – 2023، وتجاوزت المستهدف في الربع الأول من العام المالي بمعدل 110% من إجمالي الخطة الاستثمارية التي تتراوح بين 114 و115 مليار جنيه.

وذكرت “الشروق” أن الاستثمارات التي ضختها الهيئة في الربع الأول من العام تتعلق بأعمال المرافق والبنية التحتية ومشروعات الإسكان في المدن الجديدة.

يدرس تحالف بنوك الأهلي المصري ومصر وقطر الوطني الأهلي، توفير قرض مشترك بقيمة 1.5 مليار جنيه لصالح الشركة المصرية للأملاح والمعادن “إميسال”، تبعًا لحديث مصادر مع “الشروق”، مشيرة إلى أن القرض يهدف إلى تمويل التوسعات والاحتياجات التشغيلية للشركة، علمًا بأن البنوك تجري في الوقت الحالي تعديلات على النموذج المالي للشركة في ضوء المتغيرات الاقتصادية الأخيرة.

وتمتلك “إميسال” أربعة مصانع لإنتاج أنواع الأملاح المختلفة خاصةً ملح الطعام، وتخطط لإقامة مجمع صناعي شمال بحيرة قارون، بعد إعداد ودراسة الجدوى الفنية والاقتصادية الأولية لإنشاء هذا المشروع لإنتاج الأملاح الصناعية والغذائية على مساحة 4 آلاف فدان بالمنطقة، ويعد هذا المجمع مماثلًا لمشروع اميسال جنوب بحيرة قارون.

تعتزم هيئة الطاقة المتجددة فتح المظاريف الفنية لمناقصة تصميم وتنفيذ محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 20 ميجاوات بمدينة الغردقة الشهر المقبل. وقالت مصادر بالهيئة صحيفة “البورصة” إن شركات يابانية وصينية وعربية تقدمت بعروض للمنافسة على المشروع، منها شركات نفذت مشروعات أخرى في مجالات الكهرباء والطاقة المتجددة بمصر، ومن المقرر حسم المشروع والترسية على الشركة الفائزة قبل نهاية الربع الأول من العام المقبل.

أوضحت المصادر، أن الشركة الفائزة ستتولى إنشاء وتشغيل وصيانة المحطة المملوكة للهيئة لمدة عامين، حيث يتم تدشين محطة طاقة شمسية بقدرة 20 ميجاوات في الغردقة بمحافظة البحر الأحمر مع نظام تخزين بالبطاريات قدرة 30 ميجاوات، وكذلك مركز معلومات للطاقة المتجددة بنظام تسليم المفتاح. وذكرت المصادر، أن المشروع ممول من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي “جايكا”، وتتجاوز تكلفته 70 مليون دولار.

من ناحية أخرى، تعتزم الهيئة العامة للموانئ البرية والجافة إحدى الهيئات التابعة لوزارة النقل طرح الميناء الجاف بمدينة بني سويف الجديدة على القطاع الخاص للإدارة والتشغيل العام المقبل ضمن الخطة الاستثمارية للهيئة.

وقال مصدر بالهيئة، إن الميناء الجديد بنظام المشاركة بين محافظة بني سويف والشركة القابضة للصوامع تقدر المساحة التي ستساهم بها المحافظة بنحو 33 فدانًا و”القابضة للصوامع” بنحو 59 فدانًا لتصل المساحة الإجمالية للميناء إلى نحو 92 فدانًا، بتكلفة استثمارية تقدر بنحو 190 مليون دولار.

فيديو اليوم

دائما ما تنصح شركة BTC التابعة لمجوعة إيجيبت جولد عملاءها بشراء المنتجات المغلفة من الذهب، فما الهدف من ذلك؟ نتعرف على التفاصيل خلال اللقاء التالي مع رأفت مصطفى نصار عضو مجلس إدارة إيجبت جولد. 

تأمين

فازت شركة مصر للتأمين بالمناقصة التي طرحتها الشركة المصرية للاتصالات “وي” لتغطية الأصول المملوكة للأخيرة بإجمالي مبالغ تأمينية تصل لنحو 50 مليار جنيه. وقالت صحيفة “البورصة” إن العرضين المالي والفني حسما المناقصة لصالح شركة “مصر للتأمين” بعد المنافسة النهائية مع العرضين المالي والفني لشركة أكسا لتأمينات الممتلكات، ومن المقرر أن تتولى مصر للتأمين بموجب الوثيقة تأمين الأصول المملوكة للشركة المصرية للاتصالات لمدة عام قابل للتجديد ضد جميع الأخطار.

وتشمل التغطية تأمين جميع الأصول من المنشآت والمباني والممتلكات التابعة للشركة المصرية للاتصالات ضد أخطار الحريق والسطو والسرقة والأخطار الإضافية، شاملة تغطية كسر الزجاج. كما يشمل نطاق التغطية مباني ومحتويات السنترالات والمواقع من آلات ومعدات وأثاث، بجانب مباني ومحتويات المخازن الرئيسية والفرعية، وأجسام ومحتويات الكبائن، وكذلك أبراج المحمول، ومراكز المبيعات، وأجهزة الداتا سنتر بمواقع الشركة، وتشمل الوثيقة كذلك تغطية المسئولية المدنية تجاه الغير، وتغطية نقل النقدية وخيانة الأمانة للعاملين بالشركة خلال فترة سريان الوثيقة.

استعرض الاتحاد المصري للتأمين في نشرته الأسبوعية، أمس، متطلبات معيار التقرير المالي الدولي “IFRS17″، والتي تتضمن عرض الشركات مجموع كل من أصول والتزامات عقود التأمين المصدرة، وعقود إعادة التأمين المحتفظ بها في قائمة المركز المالي بشكل منفصل، وعرض الحقوق والالتزامات الناشئة عن مجموعات العقود بالصافي لكل منها في بند واحد، كما لو كانت أصول أو التزامات عقد تأمين واحد في قائمة المركز المالي.

وأوضح الاتحاد أن ذلك يتطلب أيضًا مراعاة فصل مكونات عقد التأمين مثل المشتقات الضمنية ومكونات الاستثمار التي يمكن تمييزها إن وجدت لتعالج وفقًا للمعايير الأخرى،

أكدت وكالة التصنيف الائتماني “إيه إم بيست AM Best” تصنيف القوة المالية لشركة مصر لتأمينات الحياة – التابعة لشركة مصر القابضة للتأمين – عند درجة “B ++” “جيد”، وكذلك تصنيفها الائتماني طويل الأجل عند “جيد” مع نظرة مستقبلية مستقرة للتصنيفين، وفق تقرير شركة التصنيف.

نتابع

أصدر مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء قرارًا بتعيين حسام هيبة رئيسًا تنفيذيًا للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، رغم قرار رئيس الوزراء بتجديد تعيين رئيسها السابق محمد عبد الوهاب في أغسطس الماضي لمدة عام حتى 24 أغسطس 2023. وكان “هيبة” يشغل منصب نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة البريد للاستثمار.

كما عين مدبولي، باسل رحمي في منصب الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بدءًا من مطلع شهر يناير المقبل لمدة عام، بعد اعتذار نيفين جامع، عن استكمال مدة عملها رئيساً تنفيذياً للجهاز.

أكد رئيس الوزراء المتابعة الدورية لإجراءات تراخيص مشروعات “الرخصة الذهبية” التي اعتمدها مجلس الوزراء في وقت سابق بعدد 8 رخص. وقال مدبولي: سيتم بصورة أسبوعية العرض على مجلس الوزراء، سعيًا للإسراع في إصدار التراخيص للمشروعات التي تتمتع بمنظومة الرخصة الذهبية والهدف من ذلك دعم الصناعة المصرية، والإسراع بتوطين وتعميق الصناعة المحلية خلال المرحلة القادمة، في ظل الأزمة العالمية الحالية، التي سواء طالت أو قصرت، فلابد من أن الاعتماد على التصنيع والصيانة والتجديد لمختلف معداتنا، وصولا لمواكبة عمليات التنمية المتسارعة التي تتحرك بها الدولة في مختلف القطاعات.

تخطط شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية لطرح 1500 فدان بالمرحلة الأولى على المستثمرين العقاريين لإقامة مشروعات عمرانية بنظام المشاركة، بحسب المهندس خالد عباس رئيس مجلس إدارة الشركة، مؤكدًا أنه جارٍ التفاوض لإبرام ما بين ثلاثة إلى اربعة عقود لتطوير أراضي بنظام المشاركة مع مستثمرين أغلبهم من الخليج، وذلك بمساحات تتراوح ما بين 200 و300 و500 فدان، بحسب “الشروق”.

تدرس وزارة النقل مقترحًا بإنشاء محطة سكة حديد تبادلية بين مصر والسودان، تستهدف زيادة أنشطة التبادل التجاري بين البلدين، والتوسع مستقبلًا في حركة التجارة والنقل إلى باقى دول أفريقيا. وقال مصدر بالوزارة لـ”الشروق” إن المقترح جاء بالتزامن مع التحرك جديًا في مشروع الربط السككي بين السودان ومصر، إذ تم الانتهاء من دراسات الجدوى الخاصة بها في المسافة من أسوان حتى أبوسمبل، في حين ستبدأ السودان رسميًا في دراسات الجدوى للمشروع مطلع العام المقبل.

وأشار إلى وجود نموذج مبدئي لشكل المحطة التبادلية بين البلدين، وأماكن إنشاء مسار القطارات والأرصفة ومداخلها ومخارجها، وتقسيم المسار ما بين قطارات ركاب وأخرى للبضائع، مبينًا أن الاقتراح يشمل إنشاءها بالسودان بالقرب من الحدود المصرية لتكون بوابة عبور إلى دول جنوب أفريقيا وشمالها.

قدرت مصادر تكلفة إنشاء شركة شاومي ــ Xiaomi الصينية، أول مصنع للهواتف الذكية في مصر بالشراكة مع مجموعة الصافي المصرية بنحو مليار جنيه، لاسيما أن تغير أسعار الصرف تسبب في زيادة التكلفة.

وأضافت أنه من المزمع افتتاح المصنع خلال النصف الثاني من 2023، وجارٍ تحديد موقع المصنع داخل نطاق القاهرة الكبرى، بالتوازي مع العمل على الانتهاء من إعداد الدراسات الفنية والتسويقية خلال الربع الأول من العام المقبل، وفق “الشروق”.

تعكف شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة، المملوكة لرجال الأعمال نجيب ساويرس، على تسوية أرصدتها من الأرباح في دولة كوريا الشمالية، الناتجة عن استثماراتها في شركة كوريولينك للاتصالات، والبالغة أكثر من 16.2 مليار جنيه بنهاية سبتمبر 2022. وبحسب “الشروق” هناك أزمة في تحويل الأرباح منذ عام 2019، بسبب العقوبات الاقتصادية المفروضة على كوريا.

وأكدت المصادر أنه لم يتم حتى الآن الوصول لاتفاق نهائي بشأن التسوية، مرجحة أن تتم التسوية ـ حال نجاح الجهود الحالية خلال الربع الأول من 2023.

افتتحت مجموعة ماجد الفطيم فرع جديد من سلسلة كارفور بمول “سي 3 تشاو سيتي سنتر” بمنطقة العاشر من رمضان، بالتعاون مع شركتي مودرن ريتال جروب وجلوبال ريتال جيت على مساحة 13 ألف متر باستثمارات تتجاوز 350 مليون جنيه، وفق بيان صحفي.

تتولى شركة إنتركاب كابيتال إدارة صفقتي استحواذ بقيمة 750 مليون جنيه لصالح شركتين بقطاع الأغذية والنقل قبل نهاية العام الجاري 2022، ووفق حديث رفيق دلالة العضو المنتدب للشركة مع “أموال الغد”، فإن صفقة الأغذية بصدد الإغلاق لصالح مستثمر خليجي وجارٍ الانتهاء من الفحص النافي للجهالة بقيمة 500 مليون جنيه، أما شركة النقل فتتراوح قيمتها بين 200 و250 مليون جنيه.

وأوضح أن شركته انتهت مؤخرًا من تقديم الاستشارات المالية للبنك التجاري الدولي مصر، في عملية شراء حصة 15% من رأسمال شركة السويدي للصناعات الهندسية، إحدى شركات مجموعة زكي السويدي، من خلال صفقة أولية لزيادة رأس مال، بهدف تمويل توسعات الشركة.

اقتصاد الخليج

شهدت السعودية تدشين أول خط إنتاج محلي لأجهزة التنفس الاصطناعي المستخدمة في غرف العمليات الجراحية والعناية المركزة في المستشفيات. يعد خط الإنتاج الذي سيعمل على تلبية احتياجات الأسواق السعودية والخليجية، هو مشروع مشترك بين شركتي “الرواد للأنظمة” و”ميدترونيك” العربية السعودية المتخصصة في مجال التقنيات الصحية العالمية، وتصل تكلفته إلى 30 مليون ريال (نحو 8 ملايين دولار).

عربي ودولي

تستهدف بورصة الدار البيضاء رفع عدد الشركات المدرجة بنحو 5 أضعاف، إلى 350 شركة بحلول عام 2035، من 75 حاليًا، بحسب كمال مقداد، رئيس مجلس إدارة البورصة، بمقابلة مع “الشرق مع بلومبرج”، أي بمعدل طرح 20 شركة سنويًا للاكتتاب على مدى الأعوام الـ13 المقبلة.

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

مصر تستعين بالبنك الدولي لتطوير استراتيجية الصناعة الوطنية

بحث وزير التجارة والصناعة، المهندس أحمد سمير، مع ممثلي مجموعة...

منطقة إعلانية