نشرة الصناعات الغذائية

ضعف الإقبال على التسجيل في هيئة سلامة الغذاء.. و5 تحديات أمام تنمية صناعات “الأغذية” عالميًا

نشرة الصناعات الغذائية والمشروبات تأتيكم برعاية

بيبسيكو

أهم العناوين

أسعار السكر.. لماذا الارتفاع وكيف تؤثر على الأسواق والصادرات؟

تحذيرات أوروبية من متبقيات المبيدات.. “سنرفض الشحنات

اتجاهات صناعة “الأغذية” التي يمكن استقراؤها في 2021

استراتيجية جديدة لـ”مجلس تصدير الأغذية”.. قريبًا

“مبادرات التحفيز” و”تخفيض التكاليف” أبرز عوامل تنمية صادرات الأغذية

أهلا بكم مجددًا في نشرتنا المتخصصة في قطاع الصناعات الغذائية برعاية شركة “بيبسيكو”، تأتيكم النشرة يوم الخميس الأخير من كل شهر، ونسعى من خلالها لتسليط الضوء على هذا القطاع الحيوي والمتزايد في النمو بما يسهم في سد الفجوة المعلوماتية القائمة في سوق صناعة الغذاء بمصر.. ويمكنكم الاشتراك في النشرة من هنا

 القصة الرئيسية

قفزت أسعار السكر للقطاع الصناعي في الأيام العشرة الأخيرة بمقدار 1200 جنيه في الطن، مدفوعة بانخفاض المعروض بالأسواق، واستحواذ الشركة القابصة للصناعات الغذائية على أغلب الكميات، مع استمرار فرض الحكومة حظرًا على الاستيراد، ولا يتم السماح باستيراد السكر الخام أو المكرر بدون إذن مسبق تصدره وزارتا الصناعة والتموين، وفي الغالب يكون لحساب المصانع الحكومية بهدف التكرير.

أخبار بزنس

“وايت لاند للصناعات الغذائية” تدرس إضافة نشاط جديد فى القطاع: وتتجه شركة نحو إنشاء مصنع جديد لإنتاج وتجهيز الخضراوات والفاكهة المجمدة، وفقًا لرئيس الشركة، سعيد المشد.

وتستهدف وايت لاند 300 مليون جنيه مبيعات بنهاية العام الجاري، بعد أن حافظت على مبيعاتها العام الماضي عند مستويات 2019 نفسها، بإجمالي 250 مليون جنيه، وفقًا لـ”المشد”.. التفاصيل

وعملًا بمبدأ تنويع الاستثمارات واستغلال الفرص المتاحة، لم يعد اتجاه المُصنعين نحو سوق مجمدات الأغذية في السنوات الأخيرة فرديًا، وتُشير التوقعات إلى نمو هذا السوق بوتيرة كبيرة مع تغير أنماط المستهلكين خاصة في أعقاب أزمة تفشي فيروس “كوفيد-19″، والكثير من المُصنعين يدرس أفكارًا مُشابهة.. تفاصيل أكثر من سوق المجمدات

 قضايا القطاع

ضعف الإقبال على التسجيل في هيئة سلامة الغذاء.. لماذا؟!، حيث سجلت الهيئة القومية لسلامة الغذاء 23 شركة غذائية جديدة على قائمتها البيضاء، بعد استيفائها اشتراطات السلامة الغذائية وفقًا لمعايير الهيئة، لتصعد محصلة الشركات المتوافقة معها إلى 284 شركة، لكن لا تزال أعداد المصانع أقل من المنتظر.

واعتبر كثير من المُصدرين أن الهيئة تضع شروطًا قاسية فيما يخص سلامة الأغذية، لأن هذه الاشتراطات تكلف المصانع كثيرًا، في فترة تحتاج فيها الأعمال لتكثيف استثمارات الصناعة، ما يقلص فرص تقنين الأوضاع وفقًا لرئيس شركة وايت لاند للصناعات الغذائية سعيد المشد.

وأعلنت “سلامة الغذاء” للمرة الأولى عن ضرورة التسجيل وفقًا للاشتراطات الجديدة في 2019، لكن حتى نهاية يوليو الماضي، لم يُسجل أكثر من 284 شركة من إجمالي نحو 14 ألف شركة مُسجلة بغرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات.

وتأتي أغلب تعليقات المُصنعين على التكلفة المرتفعة التي تحتاجها المصانع لتتوافق مع اشترطات الهيئة، وقدر “المشد” تكاليف تأهيل مصنعه بنحو 6.5 مليون جنيه، قائلًا: “مصنع وايت لاند يقع في فئة المصانع الصغيرة والمتوسطة، فما بالك بالكبيرة منها”.. التفاصيل

من ناحية أخرى طالبت غرفة الصناعات الغذائية بزيادة ميزانية الهيئة، لأداء دورها وتوفير دعم مادي أكبر لمساعدتها في مراقبة سوق الأغذية المتداولة محليًا وللتصدير، وفقًا لرئيس الغرفة، أشرف الجزايرلي.

ومنذ تأسيسها تسعى الهيئة لحل المشكلات التي تواجه المنتجات الغذائية المصرية في الأسواق الخارجية، ومنها الأزمة مع السوق السعودي بشأن التسجيل المُسبق والقائمة البيضاء التي طلبتها المملكة كشرط لقبول الأغذية المصرية.. التفاصيل

لكن ما هو المطلوب لزيادة صادرات قطاع الصناعات الغذائية؟ يقول المستثمرون إن إتاحة التمويل وخفض تكاليف الإنتاج هما أبرز العوامل لتحقيق هذا الهدف.

وبحسب رئيس غرفة الصناعات الغذائية أشرف الجزايرلى فإن مبادرات تحفيز الصناعة تدعم قدرة المصانع على ضخ مزيد من الاستثمارات في السوق، بتوفير التمويل اللازم لزيادت القدرات التشغيلية والإنتاجية، وكان لها أثر إيجابي في زيادة صادرات القطاع بالنصف الأول من العام الجاري.

وكان تقليل تكاليف الإنتاج الصناعي، واحدا من أبرز مطالب مجموعة من المستثمرين، فإن كانت المبادرات توفر سيولة مالية لزيادة حجم النشاط أو زيادة القدرات التشغيلية، فلا بد من استكمال دائرة التنمية بتخفيض تكاليف الإنتاج، كما يرى محمد شكري، نائب رئيس غرفة الصناعات الغذائية..التفاصيل

تحذيرات أوروبية من متبقيات المبيدات في الأغذية المصرية الواردة إليها، جعلت الإدارة العامة للصحة وسلامة الغذاء الأوروبية تُهدد برفض الشحنات بالكلية حال استمرار الوضع.

اطلعت “نشرة الصناعات الغذائية من إيكونومي بلس” على منشور رسمي موجه للمجلس التصديري للصناعات الغذائية من مكتب التمثيل التجارى المصري في العاصمة البلجيكية “بروكسل”، أكد “النسبة الصفرية” التي تعمل بها أوروبا بمتبقيات المبيدات الخاصة بمادة (ايثيلين أوكسيد)، سواء في الأغذية أو في خامات إنتاجها.

وتصاعد عدد الشحنات الواردة إلى أوروبا في الفترة الأخيرة، التي تحتوى على نسب أعلى من المسموح بها لمادة الإيثيلين، ولن يتم السماح بدخولها أسواق الاتحاد نظرًا لخطورتها على صحة الإنسان… التفاصيل

مستثمرو العاشر من رمضان يبحثون حل أزمة تراخيص مصانع الأغذية في حضور إدارتي الآلات والتراخيص بمصلحة الرقابة الصناعية فرع الزقازيق وإدارة التموين بالعاشر من رمضان.

استعرض أعضاء اللجنة بعض المشكلات التي تواجههم، وجاء أبرزها تعدد جهات الولاية والرقابة على مصانع الغذاء مطالبين بتوحيد المعايير والضوابط مع كل الجهات الرقابية.

ويخدم توحيد جهات الرقابة القطاع الصناعي ويسهل عملية الإنتاج، وطالبت اللجنة مصنعي الغذاء بالإلتزام بمعايير الجودة العالمية، مع ضرورة إحكام الرقابة على السوق الموازي ومصانع “بير السلم” التي تضر الصناعة الوطنية المرخصة، وفقًا لما قاله رئيس اللجنة، حسن الفندي.. التفاصيل

استراتيجية جديدة للمجلس التصديري للصناعات الغذائية تحت التنفيذ: يعد المجلس التصديرى للصناعات الغذائية استراتيجية جديدة للقطاع حاليًا وستصدر قريبًا، وتهدف لتعظيم الاستفادة من برنامج رد الأعباء الجديد للصادرات.

وبدأ المجلس في خطة جديدة لتأهيل شركات غذائية عدة عبر تعريفهم بالشروط والمطالب والتعليمات التي تفرضها الدول المستوردة للمنتجات المصرية خاصة المملكة العربية السعودية، التي تأتي في مقدمة الأسواق الرئيسية لمصر. ومن بين أهم النقاط التى يركز عليها المجلس الالتزام بالاشتراطات والمواصفات، وذلك تجنبًا لمنع أو حظر أي منتج مصري بالأسواق الخارجية، ما يؤثر على القطاع بالكامل في النهاية، وفقًا لرئيس المجلس، هاني برزي.. التفاصيل

54 شركة غذائية تحصل على شعار “بكل فخر صُنع في مصر” من مركز تحديث الصناعة. وتحصل الشركات بصفة عامة على الشعار بعد الخضوع لعمليات فحص، وكان الشعار قد ظهر للمرة الأولى أثناء تولي طارق قابيل حقيبة وزارة الصناعة في 2016، ليكون علامة تجارية للشركات المصنعة لمنتج مصري عالي الجودة، بهدف تعريف المستهلك المحلي بتلك الشركات.

ويعمل مركز تحديث الصناعة حاليًا على موافقات منتظرة عبر تحديد مواعيد لزيارة 51 مصنعًا جديديًا، وفور التأكد من جاهزيتها لاستقبال لجان التقييم سيتم العمل عليها.. التفاصيل

السوق العالمي

5 تحديات تواجه تنمية صناعات “الأغذية والمشروبات” عالميًا ظهرت مدفوعة بسلسلة متغيرات في السنوات الأخيرة، مع تغيرات أنماط الاستهلاك لدى غالبية الناس، خاصة في أعقاب انتشار فيروس كورونا.

ضمت قائمة المتغيرات، الاختلالات الاقتصادية عالميًا، بجانب تطور التكنولوجيا التي تتجه لاستخدام أقل للأيدي العاملة البشرية، واللوائح التي تُطبقها الدول على مستوى الاستيراد والتصدير.

الأغذية في مقدمة الصناعات التي يُحركها المُستهلك، وفي السنوات الأخيرة أصبحت تواجه تحديات خطيرة مع تغيير منظور المستهلكين، إذ أصبحوا أكثر اهتمامًا بالحفاظ على أنماط الحياة الصحية والأطعمة الغذائية.. التفاصيل

اتجاهات صناعة “الأغذية” التي يمكن استقراؤها في 2021، لخصتها شركة “كوانتزيج”، موفر التحليلات المتقدمة وخدمات وحلول ذكاء الأعمال عالميًا، في 5 اتجاهات رئيسية يحتاج مصنعو الأغذية مواكبتها حال رغبت في زيادة تعاقداتها السنوية.

سلسلة التوريد الأمثل كانت أول الاتجاهات، ثم استخدام التقنيات الحديثة، والشفافية والاستدامة، ثم الحد من المخلفات، والتكيف مع زيادة الطلب على الأغذية النباتية وانخفاضه على الأغذية الحيوانية.. التفاصيل

انفو نشرة الاغذية‎‎

أسعار الأغذية العالمية تهبط للشهر الثاني على التوالي إذ انخفضت في يوليو الماضي، على مؤشر منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) إلى 123.0 نقطة متراجعة 1.2% مقابل مستواها في يونيو 2021، لكنه لا يزال أعلى بـ31% عن المستوى الذي سجله في الفترة نفسها من العام الماضي.

أوضحت “فاو”، أن تراجع أسعار الحبوب ومنتجات الألبان والزيوت النباتية عكس هبوط المؤشر العام للأغذية في يوليو، الأمر الذي عوّض عن الزيادات في أسعار اللحوم والسكر للشهر الثاني على التوالي.. التفاصيل

تداول

نمو طفيف بأرباح “عبور لاند” في النصف الأول من العام الجاري، بمعدل 2.8% فقط مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وشهدت قوائم الشركة الوضع نفسه في الربع الأول من العام.. تفاصيل الشركات المدرجة بالربع الأول

بحسب القوائم المالية المجمعة للشركة على موقع “البورصة المصرية” حققت عبور لاند صافي أرباح قيمتها 144 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل 140.1 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من 2020.. التفاصيل

قفزت أرباح شركة إيديتا للصناعات الغذائية خلال الربع الثاني من العام الجاري بأكثر من 8 أمثالها في الفترة نفسها العام الماضي لتسجل 94.1 مليون جنيه، مقارنة بـ11.2 مليون جنيه في نفس الفترة العام الماضي. ونمت إيرادات الشركة بنهاية يونيو لـ1.2 مليار جنيه أو نحو 50% على أساس سنوي، وفق القوائم المالية المنشورة على موقع البورصة.. التفاصيل

يمكن الاشتراك في نشرة الصناعات الغذائية والمشروبات البريدية من هنا

نشرة الأغذية والمشروبات

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

ميركل .. “النادلة” التي صنعت أقوى اقتصاد في أوروبا

يصوت المواطنون الألمان اليوم الأحد، في انتخابات تشريعية محتدمة يختارون...

منطقة إعلانية