نشرة الصناعات الغذائية

هل تطيح الحرب بهدف الخمسة مليارات دولار صادرات غذائية؟.. “فيتش سوليوشنز” تتوقع تباطؤ نمو إنفاق المصريين على الغذاء

صناعات غذائية

نشرة الصناعات الغذائية والمشروبات تأتيكم برعاية

بيبسيكو

أهم العناوين

أحدهما خليجي.. بنكان يعرضان الاستحواذ على 30% من جالينا للصناعات الغذائية

ما مدى واقعية الدعوة إلى إنتاج خامات التصنيع محليًا؟

مصر تسعى لتوطين صناعة زيوت النخيل مع ثاني أكبر منتج دولي

شعبة المواد الغذائية تطالب بتطبيق إلزامية كتابة أسعار المنتجات على العبوات

 

أهلا بكم.. يأتيكم اليوم عدد جديد من نشرتنا المتخصصة في الصناعات الغذائية برعاية شركة “بيبسيكو”، وتأتيكم يوم الخميس الأخير من كل شهر، حيث نسعى من خلالها لتسليط الضوء على القطاع الحيوي والمتزايد في النمو بما يسهم في سد الفجوة المعلوماتية القائمة في سوق صناعة الغذاء بمصر.. ويمكنكم الاشتراك في النشرة من هنا

القصة الرئيسية

يبدو أن الغزو الروسي لأوكرانيا أطاح بطموحات النمو أمام مصنعي الأغذية المصرية في 2022، لذا قال رئيس المجلس التصديري للصناعات الغذائية وبعض أعضائه إنها “ضاعت بالفعل”، مدفوعة بتداعيات الحرب على مجريات الاقتصاد العالمي وحركة الشحن وغيرها.

الطموح تمثل في أن تصل صادرات القطاع إلى 5 مليارات دولار بنهاية العام الجاري، خاصة بعد النمو القوي الذي شهدته صادرات الصناعات الغذائية في 2021 بنحو 20% تقريبًا صعودًا إلى 4.1 مليار دولار.

لكن هل ستنخفض الصادرات؟ 

“لم نعد نتوقع نموًا في صادرات العام الجاري وفقًا للنتائج التي نقف عليها حاليًا، هذا إن لم تنخفض بالفعل عن الأرقام التي حققناها في 2021، ونأمل ألا يحدث ذلك”، قال هاني برزي، رئيس المجلس التصديري للصناعات الغذائية.. التفاصيل

إنفوجراف الصادرات الغذائية أول شهرين من 2022

أخبار بزنس

أبدى بنك دولي وآخر خليجي اهتمامهما بالاستحواذ على حصة 30% من شركة الصناعات الغذائية المصرية “جالينا”. وقال رئيس مجلس إدارة الشركة عبد الواحد سليمان إن المحادثات لا تزال في مراحلها الأولية ولم يجر تقديم أي عروض رسمية حتى الآن، إلا أنه من المتوقع أن يتم العرض الرسمي خلال طرح خاص بالبورصة المصرية بعد منتصف العام الجاري.. التفاصيل

تسعى مصر لتوطين صناعة زيوت النخيل بالتعاون مع ماليزيا التي تعد ثاني أكبر سوق منتجة لهذا الصنف في العالم، واستقبلت الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة وفدًا من ماليزيا مؤخرًا لبحث الاستثمار في صناعات عدة.

الهدف؟ تستهلك مصر كميات كبيرة من زيوت النخيل سنويًا، لكنها لا تزرع منه أى مساحات محليًا، لذا توفر كامل الاحتياجات عبر الاستيراد. وتستورد مصر 1.7 مليون طن زيوت نباتية في صورتها الخام، من 3 أنواع رئيسة هى النخيل ودوار الشمس والذرة، وتستحوذ واردات النخيل على نحو ثلثي الواردات السنوية، وفقًا لبيانات رسمية صادرة عن وزارة الزراعة الأمريكية.. التفاصيل

أخبار القطاع

بهدف الحد من ارتفاع تكاليف التصنيع المدفوعة بالأزمات العالمية مؤخرًا، شهدت أسواق الصناعات الغذائية دعوات عدة للاعتماد على خامات تصنيع مصرية بشكل كامل، لكنها لم تحظ بتأييد كل المُصنعين والمستثمرين بالقطاع.

لدى غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات رؤيتها التي تتمثل في أن التصنيع المحلي والاعتماد على مكونات محلية الصنع هو السبيل الأفضل أمام المصانع والشركات لتقليل التكلفة وخفض الاستيراد وزيادة القدرات التنافسية في التصدير.

ويقول رئيسها أشرف الجزايرلي، إن الغرفة خاطبت المصانع لتوسيع الاستثمار في الصناعات المغذية والبحث عن بدائل محلية لمواجهة الضغوط عليها بسبب أزمة سلاسل الإمداد والتوريد التي تضغط على أسعار الخامات المستوردة.

في المقابل يقول هاني برزي، رئيس المجلس التصديري للصناعات الغذائية، إن الشركات تعتمد بالفعل على خامات محلية في معظم إنتاجها، في حين يرى محمد شكري، رئيس شركة مصر للمستحضرات الغذائية “ميفاد”، أن كل دولة تملك شيئًا وتفقد آخر، ومصر كأي دولة أخرى لا تملك كل شئ، لذا نستورد المواد الخام الأولية لوضع قيمة مضافة عليها وتخفيض تكاليف الإنتاج قدر الإمكان.. التفاصيل

قفزت حصة الدول الأفريقية غير العربية في صادرات الصناعات الغذائية المصرية أول شهرين من العام الجاري بنحو 12%، لتصل إلى 51 مليون دولار، تمثل 8% من إجمالي صادرات القطاع.

وقال علاء الوكيل، رئيس مجموعة عمل أفريقيا بالمجلس التصديري للصناعات الغذائية: “نعمل من خلال خطة طموحة للتوسع في أسواق أفريقيا، والاستفادة من موقع مصر الجغرافى بالقارة السمراء؛ لذا نُركز أن تكون معظم بعثات المجلس إليها”.

أضاف حمدي الأبرق، رئيس مجلس إدارة مجموعة MO للحلوى: “السوق الأفريقية تأتي في مقدمة الأسواق التي تستهدفها الشركة للتوسع بها خلال السنوات المقبلة؛ للاستفادة من توجه الحكومة لدعم الصادرات إليها والمزايا التي يتمتع بها المنتج المصرى ضمن برنامج المساندة التصديرية”.

وقال محمد ممدوح، رئيس قطاع التصدير في مؤسسة سايلو فودز للصناعات الغذائية إن القطاع ينتظر تفعيل اتفاقية التجارة الحرة في أفريقيا – بفارغ الصبر- على حد قوله، حيث من المفترض أن تضم نحو 54 دولة بالقارة، وبالتالي من المتوقع أن ترفع صادرات مصر مع القارة السمراء بنحو 25% سنويًا.

استثناء القطاع الغذائي من زيادات أسعار الطاقة الأخيرة فيما يخص المازوت، خطوة ثمنتها مصانع عدة، وكانت الزيادة الأخيرة بواقع 400 جنيه في الطن ليصعد إلى 4600 جنيه، وستخدم المصانع في احتواء نسبة من تكاليف الإنتاج وتحجيم انفلات زيادة الأسعار، وفقًا لرئيس محال سيموندس للحلويات، أحمد السقا.

ينظم المجلس التصديري للصناعات الغذائية بعثة إقليمية لدول الأردن، وفلسطين، والعراق، وسوريا، وقال نائب المدير التنفيذى للمجلس التصديري للصناعات الغذائية، تميم الضوي إن ذلك يأتي بعد نجاح البعثات التجارية التي نظمها المجلس إلى مجموعة عمل أفريقية هي (كينيا، تنزانيا، أوغندا).

بلغت صادرات مصر الغذائية المصنعة إلى الدول الـ4 خلال العام الماضي 600 مليون دولار بنمو 26% مقارنة بصادرات عام 2020، وتمثل تلك القيمة نحو 15% من إجمالي الصادرات الغذائية المصرية البالغة 4.1 مليار دولار في عام 2021.

الأبرز سوريا، وهي رقم 10 على قائمة أكبر مستوردى الأغذية المصنعة في مصر، بنحو 135 مليون دولار العام الماضي، وبنمو 66%، وتأتي الزيوت في المرتبة الأولى بنحو 40% من الصادرات السنوية بقيمة 54 مليون دولار، ثم السكر 10 ملايين دولار.

ستُركز البعثة على 250 مستوردًا من الأسواق الأربعة، خاصة الأردن، التي تشهد طفرة في أعداد المُصدرين إليها من مصر بواقع نحو 355 شركة، ومثلت صادرات الأغذية المصنعة إليها نحو 4.6% من إجمالي صادرات القطاع في 2021، وفق بيانات المجلس التصديري للصناعات الغذائية.

بهدف منع التلاعب، طالبت به الشعبة العامة للمواد الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية بتطبيق قرار إلزامية كتابة أسعار المنتجات على العبوات.

قالت الشعبة في بيان، إنه سيمنع التلاعب في السوق واحتكار البضائع، وسيقطع الطريق على مبررات المنتجين وأصحاب الشركات والمستوردين وأصحاب المخازن والتجزئة حال زيادة سعر السلعة عالميًا، قال رئيس شعبة المواد الغذائية والبقالة التموينية والعطارة بغرفة الإسكندرية التجارية، حازم المنوفي.

كانت وزارة التموين قد أصدرت منشورًا عام 2017 ينص علي كتابة سعر البيع علي المنتجات لكن لم يتم تطبيقه.

وافق البنك المركزي على فتح الاعتمادات المستندية الخاصة بالمصانع الغذائية المستخدمة للكاكاو، وذلك لاستيراد الكميات اللازمة للإنتاج، وتم التواصل مع أصحاب المصانع بالفعل لتسهيل حركة الفتح، وفقًا لما ذكره وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب محمد سعد.

وقال سعد إن وزارة التجارة أصدرت قرارًا مؤخرًا، يقضي بعدم إصدار أي اعتمادات مستندية قبل أن تُعرض على البنك المركزي، وهذا يعرض سلاسل الإمداد لمشكلة بسبب تأخر الموافقات، ما يضر صناعة يعمل بها نحو 250 ألف عامل.

تحليل

توقعت مؤسسة فيتش سيلوشنز أن تتباطأ نسب نمو الإنفاق السنوي للأسر المصرية على الغذاء والمشروبات غير الكحولية خلال العام الجاري، في حين سيشهد الإنفاق على التبغ والمواد الكحولية إنفاقًا أعلى، وفقًا لتقرير حديث.

وتوقعت أن يبلغ إجمالي ما ستنفقه الأسر المصرية إلى 2.67 تريليون جنيه في 2022، منها 1.72 تريليون للاحتياجات الأساسية و950 مليار جنيه لغير الأساسية. لكن بسبب ارتفاع التضخم وخفض الحكومة للدعم، سيؤدي لتباطؤ نمو الإنفاق على الغذاء والملابس والسلع المنزلية فيما سينمو الإنفاق على المشروبات الكحولية والتبغ، حيث سينمو الإنفاق على الغذاء بـ9.9% مقابل 11.1% نموا للإنفاق على المشروبات الكحولية.. التفاصيل

فيديو جراف

نظرة جديدة.. تم الترويج للبروتينات البديلة كإجابة رئيسية على أنها الحل الأفضل للتغير المناخي، ويعتقد البعض أن اللحوم المستنبتة وتربية الماشية والأسماك الدقيقة هي منتجات صحية وأكثر استدامة وأكثر صداقة للبيئة، لكن البعض الأخر يرى أنها ليست أكثر من إدعاءات بأدلة محدودة ومتضاربة.. فما القصة؟

السوق العالمي

ارتفعت أسعار الغذاء العالمية لأعلى مستوى فى 33 عامًا، إذ بلغت مستويات لم تصل إليها منذ عام 1990 تقريبًا.

وقالت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو)، إنّ الأسعار العالمية للسلع الغذائية قد سجّلت ارتفاعًا ملحوظًا في مارس الماضي مدفوعة بالصدمات في أسواق الحبوب، التي سببتها الحرب بمنطقة البحر الأسود بين روسيا وأوكرانيا.

وقفزت أسعار الغذاء 12.6% بنهاية مارس الماضي مقابل أسعار فبراير السابق له، و33.6% بالمقارنة مع مارس 2021.

تداول

تُجهز شركات الأغذية لتطبيق زيادات سعرية خلال الربع الثاني من العام الجاري، وسط التحديات المتوالية التي تشهدها الأسواق حاليًا، ما يُعرِض هوامش ربحيتها لضغوط بسبب ارتفاع أسعار المواد الخام، وفق تقرير حديث لـ”بلتون المالية”.

أضافت بلتون أن الزيادات السعرية التى أعلنتها الشركات في الربع الأول وتلك التي ستعلنها في الربع الثاني ستؤدي لنمو هوامش الربحية هذا العام.

بالفعل، تؤثر الأزمات على أرباح شركة مثل “جهينة” بنحو 35%، مع سعيها لإعادة تسعير منتجاتها بزيادة بين 10 و15% لاستيعاب نمو التكاليف المتصاعد عليها في حدود 45% هذا العام.

رجحت “بلتون” أن تواصل شركة إيديتا للصناعات الغذائية زيادة أسعارها بشكل مباشر أو غير مباشر وإطلاق منتجات جديدة بسعر أعلى، إذ تتوقع نمو أسعارها هذا العام بنحو 32%.

وتوقعت “بلتون” أن تُضيف شركة دومتي للصناعات الغذائية زيادة في أسعارها بنحو 15% الربع الثاني من 2022، مع زيادة مطبقة بالربع الأول بين 10 و15% لمواجهة تضخم العملة وارتفاع أسعار زيت النخيل.

وترى أن شركة الشرقية للدخان لا تزال معرضة بشكل سلبى لآثار انخفاض قيمة الجنيه نتيجة مكون التكلفة المرتفع بالدولار، فالتبغ الخام والمواد الكيميائية يمثلان 75% من تكلفة البضائع المباعة أو (42% من المبيعات)، بينما تبلغ حصيلة التصنيع بالعملات الأجنبية 12% من الإيرادات في السنة المالية 2202/ 2023 مع وجود مخزون لمدة 6 شهور من التبغ الخام.

تعتقد “بلتون” أن الشرقية للدخان قد تنفذ جولة أخرى من زيادة الأسعار (حوالي 6%) في سبتمبر 2022 بعد زيادة قدرها 13% تم تنفيذها في مارس الماضي لمواجهة تأثير انخفاض قيمة الجنيه.

تلقت شركة الصناعات الغذائية العربية “دومتي”، عرضًا للاستحواذ على 90% من أسهمها، قدمه تحالفًا مع شركة “اكسبيديشن انفستمنت Expedition Investments”، وذلك من خلال التقدم للهيئة العامة للرقابة المالية بعرض شراء إجباري.

الشركة صاحبة العرض تم تأسيسها وفقًا لقوانين دولة موريشيوس، بالتحالف مع بعض المستثمرين المصريين على رأسهم اثنين من عائلة الدماطي، ومسئولين عن شركة دومتي، وهما رئيس مجلس الإدارة الحالي، عمر الدماطي، ومحمد الدماطي العضو المنتدب، وفقًا لبيان صادر عن الشركة إلى البورصة المصرية.

يمكن الاشتراك في نشرة الصناعات الغذائية والمشروبات البريدية من هنا

نشرة الأغذية والمشروبات

الأكثر مشاهدة

النفط يصل لأعلى مستوياته منذ شهر وسط توقعات بارتفاع الطلب

استقرت أسعار النفط اليوم الخميس لتقترب من أعلى مستوى في...

منطقة إعلانية